آخر الاخبار

حرائق ضخمة تلتهم المملكة والحكومة السعودية تعلن آخر تطورات حريق تنومة وزير الدفاع التركي : منظومات إس 400 ضرورة استراتيجية وباتريوت قابلة للنقاش في تطورات خطيرة..الإتحاد الأوروبي يمنع دخول المسافرين القادمين من هذه الدول ومن بينها عربية من هو رجل حزب الله الثاني والأكثر خطورة في اليمن وسوريا والذي عرضت واشنطن 5ملايين دولار للأدلاء بمعلومات عنه مسؤول بارز في الحكومة: اليمن يواجه عدوانا إيرانياً صريحاً ويدعو دول وشعوب المنطقة العربية لم عدم الإكتفاء بموقف المتفرج مما يحدث في اليمن تفاصيل ..88 مليار دولار خسائر الإقتصاد اليمني في خمس سنوات وتراجع العملة 180 بالمئة وباء كورونا يسجل أكبر عدد يومي للإصابات منذ بدء الجائحة وتسجيل ارقام مخيفة للوفيات في هذه الدولة العربية تفاصيل ..مباحثات هي الأولى من نوعها بين أمين عام مجلس التعاون الخليجي ورئيس الحكومة اليمنية وبحث آخر المستجدات على الساحة اليمنية في واقعة سرية قبل 10سنوات ...وزير سابق يكشف معلومات لأول مرة سبب موافقة البحرين على التطبيع مع إسرائيل الملك سلمان يصدر أمرًا ملكيًا يستهدف 13 سعوديا في مناصب عليا

متى يعاد لعاصمة الثقافة الاسلامية أعتبارها ؟
بقلم/ عمر باغريب
نشر منذ: 10 سنوات و شهر و 12 يوماً
الخميس 09 سبتمبر-أيلول 2010 01:52 ص

ما ان بدأت التحضيرات لتدشين تريم عاصمة للثقافة الإسلامية إلا واستبشر كل المحبين لهذه المدينة التي أنجبت فطاحله العلماء والأدباء والشعراء خيرا ؟ وبدا الكل يعد التصورات ويضع الأفكار لمناشط مختلة يقدمها لزوار وقاصدي هذه المدينة . وتسامع الكل بتشكيل مكتب ( المكتب التنفيذي لتريم عاصمة الثقافة الإسلامية ) وتسابق الأدباء والشعراء والباحثين ومنظمات المجتمع المدني لتقديم ما عندهم . والأمل يجذوهم إن ترى النور أو حتى التفاعل من قبل هذا المكتب . افتتحت الفعاليات في شهر مارس 2010م وكان حفل الافتتاح مخيب لآمال الكثير . والبعض يردد المثل الشعبي ( أول العصيدة ماء ) مؤمل ان تتم بعد هذا الحفل مراجعة لكل ما تم . وتجاوز ما قد حصل ولكن شي لم يحدث ؟ وما حدث حفل ( طيور الجنة ) كرر أخطاء كثيرة . وارتفعت أصوات في تريم والمحافظة مطالبة بمحاسبة كل من قصر واظهر فعاليات تريم عاصمة للثقافة الاسلاميه 2010م بهذا الشكل .

حقيقة المتابع لما يعتمل في كثير من المدن التي اختيرت عواصم للثقافة الإسلامية وما بجري في تريم يجعل المتابع يضع أسئلة جمة ؟.

أولا : اختيرت تريم عاصمة للثقافة الإسلامية منذ العام 2004م في اجتماع وزراء الثقافة للدول الإسلامية ولم تبدأ التحضيرات الجادة إلا في العام 2009م . وكثير من المدن الاسلاميه التي اختيرت عواصم للثقافة الإسلامية للأعوام 2211, 2212 م قد بدأت التحضيرات والاستعدادات في بلدانها من الآن . فلماذا في بلادنا لم تبدأ التحضيرات آلافي 2009م؟؟ ومن المسئول ؟؟.

ثانيا : أنشئ مكتب لإدارة الفعاليات وشكلت لجان وأسندت إليها مهام ولكن في الواقع لم يتم أي شئ وهذا ربما يعكس تسلط من على رأس هذا المكتب ؟ أو أنة يرى عدم مقدرة من شكلوا في هذه اللجان على إدارة حدث كهذا . فهل تعطى لهذه اللجان الصلاحيات لتنقذ ما يمكن انقاذة ؟؟؟؟.

ثالثا : فعاليات بهذا الحجم تحتاج إعداد برنامج لعام كامل مصادق علية من المؤسسات الثقافية في البلاد . حتى نكون نهاية مارس 2011م قد أوصلنا للعالم اجمع رسالة هذه المدينة وما انتجتة وقدمته كمنارة من منارات الإشعاع في العالم الإسلامي .

ولو أردنا إن نعيد لتريم مكانتها هذه الأسئلة تحتاج إلى إجابات عملية وتتطلب من كل المحبين لهذه المدينة واليمن بشكل عام وقفة جادة ؟.