كلنا مجاهد القب
بقلم/ عبده العبدلي
نشر منذ: 6 سنوات و 7 أشهر و 28 يوماً
الجمعة 27 سبتمبر-أيلول 2013 11:46 م

ترتعد فرائصهم حين يرد ذكر اسمك في تقرير او خبر او تحقيق يكشف جرائمهم البشعة ضد تهامة وشعبها الطيب – فقط – لأنك مجاهد القب .. القلم الذي ازعجهم كثيرا القلم الذي لا يهادن ولا يداهن كل غاصب أرض او منتهك حقوق في تهامة .. لقد تمادوا كثيرا في ظلمهم ونسوا بان الليل مهما طال فلا بد من طلوع الفجر ، ولم يدر بخلدهم يوما بان تهامة التي عانت ويلات الظلم على مر التاريخ وقاومته باستبسال وأنجبت احمد فتيني جنيد والشيخ المزرية ويوسف الشحاري وعبد الباري طاهر وغيرهم هي برميل بارود قابل للإنفجار في أي لحظة ، وان بها من الكتاب والصحفيين من يستطيعون أن يزلزلوا الأرض من تحت أقدام الطغاة ويهزوا عروشهم فيرتعشون خوفا ورهبة .. إلى زميلي مجاهد القب .. إلى ابن تهامة الحر .. إلى قلم الحراك ونبض الحرية في تهامة ... هناك فرق شاسع بينك وبين من جلدوا تهامة ونهبوها ردحا من الزمن .. هم لا يجيدون سوى ثقافة البلطجة والهنجمة وثقافة البيادات في التعامل مع الآخر .. أما أنت فلا تمتلك سوى سلاحا فتاكا هو ( قلمك )  الذي يعريهم ويكشف كل ممارساتهم تجاه تهامة وأبنائها .. وهذا هو الفارق بينك و بينهم .. لذا لا تعجب ان هم اعتدوا عليك وضربوك بأعقاب البنادق وسحلوك في يوم مناسبة وطنية يحتفي بها كل اليمنيين بالقضاء على حكم الطاغية الذي خلف من بعده طواغيت في زمن الحرية .. يا الله كم أصبح اسمك يامجاهد شبحا يطاردهم في كل مكان .. أثناء دوامهم وفي منامهم .. فقط لأنك مجاهد القب .. ابن تهامة الذي يكتب عن معاناتها والبؤس الذي يستوطن فيها بكل حرقة .. ثق يا مجاهد جيدا بأننا جميعا معك ولن نخذلك وأن الآلة العسكرية لم ولن تثنينا في الدفاع عن تهامة المغتصبة وعنك .. وليعلم الجميع وعلى رأسهم قائد الشرطة العسكرية بأننا جميعا مجاهد القب .

عبدالله محمد راجحرسالة إلى رئيس الجمهورية
عبدالله محمد راجح
مشاهدة المزيد