ماذا بعد الثلاثون العام ياحزب المؤتمر
بقلم/ عبير الخولاني
نشر منذ: 8 سنوات و 7 أشهر و 23 يوماً
الجمعة 24 أغسطس-آب 2012 11:18 م

فيما يحتفل " حزب المؤتمر الشعبــــــي العام " في اليمن بمرور ( 30 ) عام على تأسيسه يتزامن هذا الاحتفال مع تنامي كثير من الشرائح الشبابية التي تطالب بتغييرات ملموسة في سدنة بيت الحزب ومستشاريه الذين كرههم الحزب وكرهوه .

حزب المؤتمر الشعبي العام أسس على قواعد من أخشاب وليس من حديد وهذه الأخشاب سرعان ماتشتعل عند إضرام النار فيها وتتمثل هذه الأخشاب "" بالشيوخ "" المتسلطنة على الحزب الذين إذا صادقتهم وصاحبتهم كانوا خير الرفيق والصديق وإذا خاصمتهم واختلفت معهم كانوا الشر والنار والحريق . وهذا ماهو حاصل للحزب الأعرق على الإطلاق في اليمن .

فهناك من اكبر الفسدة في الحزب استقالوا بـــ . نشوب الثورة مطلع العام الماضي فقدموا الاستقالة وهذا شيئ جيد بالنسبة للحزب ولكن هناك المزيد والمزيد من اللصوص والمتمصلحين داخل الحزب ويجب على كبير الحزب العمل على إيقاف هذا التصرف والنهب من قبل شخصيات كبيرة في الحزب تحاول تلميع الوضع

والقضايا من أجل ( Interest and money ) أمام الشعب اليمني الذي يصدق ابسط الأعيب نحن لانحارب الحزب ونحن نحب الحزب والحزب منا وفينا ولكن نحن نحارب الباطل الذي هو واضح أمامنا مثل وضوح جبال عيبــــــان وشمســــــان للساكنين حولها.

فبهــــــذه المناسبة الجميلة الطويلة في العمــــــر ( 30 ) عام من تأسيس الحزب يجب التالي ..

1- الالتزام بالمبادئ والقيم الذي أسس عليها الحزب وعدم التوريث في سدنة بيت الحزب ومستشاري الحزب وكأن الحزب سيارة أو شقة للامتلاك .

2- دمج جميع الشرائح الشبابية المتطلعة إلى المستقبل الأفضل بأفكارها الحضارية المدنية التي لاتقبل المشيخة والبلطجة داخل الحزب .

3- العمل على تفعيل جميع فروع ومراكز الحزب والأخذ بالأفكار والأعمال التي تصدر منها ولايقتصر العمل واتخاذ القرار من العاصمة صنعاء فقط .

4- يجب فرمتة الحزب من جديد وإدخال بعض الأفكار الحضارية العصرية والإنمائية التي تخدم الوطن والمواطن ليكون الحزب ذو نظره زمنية طويلة الأمد يملائها التطور والبناء والثقافة والارتقاء بالمواطن اليمني الى الأعلى .

5- إيجاد الحلول السريعة والمناسبة لهذه الأزمة الطاحنة التي تعصف باليمن وضحاياها الشباب العاطل عن العمل منذو أكثر من عام .

6- يجب على رئيس " الحزب " أن يقلص من نفوذ المشايخ في الحزب الذين إذا انقطع عنهم الدعم احرقوا وتقطعوا وخربوا وتهجموا حتى ضد على الحزب ذاته .

7- دعم الرئيس هادي بالسراء والضراء والعمل على المضي قدماً لإخراج اليمن من وحل الأزمة الحزبية الحزبية التي اهلك الحرث والنسل ومزقت الجيش إلى ألوية ومعسكرات والى مربعات صغيرة عواقبها سيئة على اليمن .

8- إرسال دعوة الى الرئيس " هادي " ليدعو الرئيس إلى انتخابات نيابية ومحلية استثنائية لتفعيل المؤسسات والخدمات العامة لليمن لان أعظم نواب الشعب أصبحوا خارج الخدمة ولايعملون حتى لأنفسهم والمجالس المحلية لم ينجزوا حتى 2% من الخدمات لمديرياتهم ومواطنيهم .

9- المطالبة بالتمديد للرئيس " هادي " إلى أن يعم الأمن والاستقرار في اليمن ونجاح الحوار الوطني وسحب كل المتسببين للازمة سواءاً كانوا الشباب في الشوارع أم الأحزاب والعمل على تطبيق القانون دون الأخذ بالحرية المسخة التي تولد الفوضى والإرهاب .

10- العمل على إيقاف قناة " سهيل " ويمن شباب " واليمن اليوم " وذلك مراعاة للحال التي وصلت إليه اليمن بسبب الإعلام الذي لايخاف الله ولا نواهيه ويعمل على تعبئة الشارع طوال العام والى اليوم وهذا بحد ذاته من أكبر الجرائم التي يجب أن يطالها القانون إن كنتم تؤمنون بالقانون .

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
اللواء محمد سالم بن عبود
ورحل العميد سيف الشدادي
اللواء محمد سالم بن عبود
كتابات
م. عبدالرحمن العوذليالنخبة ودورها التاريخي
م. عبدالرحمن العوذلي
ابو الحسنين محسن معيضشياطين صفدت وأخرى انطلقت
ابو الحسنين محسن معيض
مشاهدة المزيد