الإنتصار والحسم بين وهم التبرير وحقائق الواقع
بقلم/ د. عبده سعيد المغلس
نشر منذ: سنتين و 5 أشهر و 21 يوماً
الإثنين 04 إبريل-نيسان 2016 05:05 م
إلى الذين يعتقدون أن التحالف قصر معنا أقول ما يلي:
١- قيادتنا الشرعية تم الإنقلاب عليها وخرجت مطاردة مهددة تطلب الدعم من الأشقاء فلبوا النداء وشكلوا التحالف بقيادة المملكة دعماً لها ولإسترداد الوطن.
٢- قدم الأشقاء أموالهم وأبنائهم وعرضوا حدودهم وأرضهم ومواطنيهم لخطر الموت قصفاً من قوى الإنقلاب وفتحوا لنا أرضهم لنازحيناولم يُقصروا معنا.
٣- التقصير أتى من عندنا وهو ومسؤوليتنا وذالك للأتي:
- هيمنة ثقافة الكراهية والإلغاء والتنافس الحزبي والمناطقي.
- وجود أيادي للإنقلابيين بيننا.
- وجود من لايؤمن بخيار الدولة الإتحادية بأقاليمها الستة.
- وجودبعض من يمارس تجارة الحرب معتقداً خطاء بأن التحالف محتاج له وبرر لنفسه ابتزاز التحالف.
- هيمنة ثقافة الإنتهازية والفساد على البعض منا.
تلك الحقائق التي لا يجب إغفالها لمن يريد محاولة فهم ما يحدث.