آخر الاخبار

عاجل: الحكومة الشرعية تشكو الإمارات لمجلس الأمن الدولي و”غريفيث“ يعلن عن ”مخطط تقسيم اليمن“ في أول ظهور له منذ ”انقلاب عدن“.. ”سلطان البركاني“ يعلن تعطيل الوساطة سعودية اعلان سار للقوات المشتركة في اليمن ورسالة شكر من عدن للملك سلمان عاجل : سقوط أبرز معسكرات الشرعية في أبين وقائد الأمن الخاص يسلم المعسكر ويغادر - مقتل قائد عسكري رفيع واصابة آخر من مليشيات الانتقالي مخيم جراحي بالجوف يجري 152 عملية جراحية لاستئصال اللوزتين «خالد بن سلمان» يقود تحركات تغضب الانفصاليين والمبعوث يقدم «احاطة» ويكشف عن «اتفاق واجتماع مثمر» ايقاف 3 مسئولين في الحكومة نفذوا توجيهات الانفصاليين وخالفوا رئيس الوزراء «الأسماء» انقلاب جديد يفشل الوساطة السعودية والحكومة توجه اتهاما صريحا للامارات وتدعو لتدخل سريع انفجار الوضع في ثاني محافظات الجنوب ومليشيات الانتقالي تهاجم معسكرات الشرعية - اندلاع اشتباكات عنيفة وسقوط قتلى .. آخر المستجدات مطربة شهيرة تعتزل الفن وتصف الوسط الفني بالمافيا

طول المرأة قد يعرضها لخطر السرطان
بقلم/ متابعات
نشر منذ: 6 سنوات و 3 أسابيع
الإثنين 29 يوليو-تموز 2013 05:19 م

كشفت دراسة جديدة عن وجود علاقة بين معدل الطول، وخطر الإصابة بمرض السرطان لدى النساء اللواتي تخطين مرحلة سن اليأس، إذ كلما ارتفع معدل الطول لدى هؤلاء النساء تزيد مخاطر إصابتهن بالمرض، وذلك بحسب ما نقلت مجلة تايم الشقيقة.

وجاء في الدراسة، التي نشرت في دورية أمراض السرطان، والمؤشرات الحيوية، والوقاية منها، أن علماء راقبوا أكثر من 20 ألف و900 امراة تتراوح أعمارهن بين 50 و79 عاما، ممن شاركن في دراسة مبادرة صحة المرأة، وهي تحليل مستمر لحالات النساء بعد انقطاع الطمث، والعوامل التي تؤثر على صحتهم.

وقسم العلماء النساء إلى خمس مجموعات، تبعا لمعدل الطول لديهن، بدءا من النساء اللواتي يبلغ معدل الطول لديهن، أقل من خمسة أقدام وإنشا واحدا، لمطابقة هذه المعلومات مع بيانات حول معدلات السرطان.

واكتشف الباحثون أن مقابل كل 10 سنتيمترات من معدل الطول، تزيد نسبة إصابة المرأة بأمراض السرطان المتنوعة بنسبة 13 في المائة.

وأشارت الدراسة إلى أن النساء الطويلات القامة هن أكثر عرضة بنسبة 13 في المائة إلى 17 في المائة، للإصابة بأمراض سرطان الجلد، والثدي، والمبيض، وبطانة الرحم، والقولون.

وتعتبر تلك النساء أكثر عرضة بنسبة 23 في المائة إلى 29 في المائة، للإصابة بأمراض سرطان الكلى، والمستقيم، والغدة الدرقية، وسرطان الدم.

وأوضحت الدراسة أن زيادة عدد الخلايا والأنسجة في الجسم ، يزيد من احتمالات تطور تلك الخلايا بطريقة غير طبيعية، حتى تصبح خبيئة.

وقد تبدو العلاقة غريبة بين معدل الطول ومرض السرطان، إلا أن دراسات أخرى كشفت الارتباط ذاته.

ويحتمل أن يكون من بين بعض العوامل التي تغذي النمو وتؤثر على معدل الطول، هي أيضا المغذي للأورام السرطانية أيضا.

من جانبه، قال عالم الاوبئة في قسم علم الأوبئة وصحة السكان، في كلية ألبرت اينشتاين للطب، بجامعة يشيفا، جيوفري كابات، إن "مرض السرطان هو نتيجة العمليات التي لها علاقة بالنمو، لذلك فمن المنطقي أن تؤثر الهرمونات أو عوامل النمو الأخرى التي قد تغذي معدل الطول، على خطر الاصابة بالسرطان."

أما المشرف على الدراسة، ورئيس وأستاذ علم الأوبئة وصحة السكان في كلية ألبرت اينشتاين للطب، الدكتور توماس روحان، فأوضح أن "الارتفاع قد يكون مجرد إشارة لعوامل أخرى مثل التغذية، وتحديد هذه العوامل قد يسفر عن فهم جديد لكيفية منع وعلاج الأورام على نحو أكثر فعالية."

وأضاف: مضيفا أن "الارتباط بين معدل الطول وأمراض السرطان يثير بعض التساؤلات البيولوجية التي تعتبر مثيرة للاهتمام، ويمكن للعلماء أن يصلوا إلى تفسيرات جديدة."