دموع وأحزان في العيد
بقلم/ عمار باطويل
نشر منذ: 9 سنوات و 9 أشهر و 18 يوماً
الإثنين 13 سبتمبر-أيلول 2010 04:14 م

هل نقول أن هذا العيد أفضل بكثير من الأعياد السابقة عند الأمة الإسلامية؟! سؤال يحتاج إلى عدة إجابات و سوف تكون هناك اجاباتي موافقة للبعض ومختلفة في رأي البعض الآخر. العيد في اليمن السعيد ليس كأعياد السنوات الأخيرة , فيشهد الوضع السياسي والاقتصادي تأزما واضحاً في البلاد ومازالت هناك دماء تسفك في محافظات الجمهورية ودموع تذرف على ذويها ولا عيد لهم إلا عيد الدموع والأحزان واصوات الرصاص في اليمن وخاصة في بعض مدن الجنوب.

كما شهدت بعض مدن اليمن كمدينة المكلا ومدينة عدن انطفاء متكرر للكهرباء قبل العيد وفي أول أيام العيد حتى اصبح عيدهم بلا كهرباء وحالهم يقول : كل عام وأنتم بلا كهرباء. فمأساة الكهرباء ليست وليدة اليوم بل لها تاريخ عريق في الانقطاع المستمر وحالة الكهرباء كحالة الوقود والمشتقات النفطية الذي أصبح شبة معدوم ويزورنا النقص في السنة أكثر من مرة , والمشكلة في اليمن السعيد أن المآسي تعيد نفسها وعجز من يحلها من القيادة والمسؤولين الكبار!. أما في فلسطين وخاصة في غزة فقد أستقبل الناس العيد هناك بصواريخ إسرائيلية وهذه هدية إسرائيل للشعب المسلم في فلسطين , فأي عيد نتحدث عنه إذا! اما في عالمنا الإسلامي استقبلنا العيد بخبر نية القس الأمريكي تيري جوزن المتطرف بحرق مجموعة من القرآن الكريم إنتقاما للمسلمين الذين تسببوا في أحداث 11سبتمبر كما يعتقد هذا القس الجاهل. ولا ندري ماذا تخبئ لنا الأعياد القادمة أخيراً أم شراً ؟. فمن ضعفنا أصبحنا ننتظر ما هو الآتي ولا توجد لدينا لا حلول ولا أي قوة لردع هذا الاستهتار بالمسلمين وديانتهم الغراء. كما قامت المستشارة الإلمانية أنجيلا ميركل بتكريم رسام الكاريكاتير الدنماركي كورت فيسترجارد صاحب الرسومات المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم , وهذا دليل بأن الحكومات الغربية تشجع كهذه اعمال , واما لماذا أتى التكريم إلا لكي تشجع الآخرين بالتعدي على المسلمين ورسولهم الكريم وديانتهم السمحاء.

فهذه هي دموعنا وضعفنا فمن سيمسح لنا دموعنا فقد عجزنا على مسحها بأنفسنا, فنحن ضفعاء ولا قوة لنا ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
د . يحيى الأحمدي
مارب ..تلتهم ما يحشدون!
د . يحيى الأحمدي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
منال القدسي
إلى سلطان البركاني : قريبا ياشيخ ستتغير قواعد
منال القدسي
كتابات
حافظ امين نعمان الشجيفيمن رحم الشيخوخة نولد
حافظ امين نعمان الشجيفي
علي الصقريالفاسدون...
علي الصقري
جمال حُميدصُلح السلام
جمال حُميد
مشاهدة المزيد