عن دون كيشوت هذا الزمان ..!
بقلم/ طارق مصطفى سلام
نشر منذ: 5 سنوات و 4 أشهر و 27 يوماً
الثلاثاء 10 فبراير-شباط 2015 09:29 ص

1/ عبدالله نعمان الأمس هو علي حيرو اليوم :
: توقعت قبل اسبوع بان الاخ عبدالله نعمان هو كرجل وسياسي ايضا ضيق الافق والنفس والخلق على الدوام .. واليوم ايضا دققت بتصرفه النزق والارعن وهو يرمي بالقلم والاوراق في غياهب المجهول ثم يصرخ بغضب مستطير في وجه المتحاورين من المتجمعين حول طاولة الحوار ..!ويختم كل ذلك بالانسحاب المباغت ليغادر القاعة بمشية الهوينا تلك التي تشي كثيرا بنرجسية الرجل وغروره غير المبرر مطلقا وبتلك الخطى للطاؤوس المعجب بنفسه كثيرا .!
نعم وهو بتلك الحالة من الانغماس بالذات ونفش الريش للاستعراض ونفخ الصدر لإظهار القوة ذكرني بفتوة حارتنا في السبعينات وفي كل زمان من كنا نطلق عليه لقب (علي حيرو) فتوة العصر والاوان الذي كان يضرب هذا ويفتك بذاك ..
يا علي حيرو أسف أقصد يا عبدالله نعمان طالما أنت كانت عاقد العزم على الانسحاب منذ البدء فلماذا حضرت اذن من الاصل ؟ ..
نعم, يا علي حيرو كل زمان ومكان ..أنت انسحبت كعادتك من الاجتماع وبعد حضورك بخمس دقائق !! فلماذا اذن حضرت اساسا من البداية وانت تعرف مقدما النهاية! ؟ ولماذا حملت نفسك عناء كل هذا المشور وانت مبيت النية وسلفا على الغدر والانسحاب ؟
أخي (عبدالله نعمان) نعم, هكذا أنا أراك عادة, عندما اراك مدبرا دائما ونفسي أشوفك مقبلا ولو لمرة واحدة فقط في حياتي ..!
وحينها لا أرى سوى خلفيتك الواثقة, عندما اراك تغادر للخلف متأخرا ودائما ولا اراك تتقدم للأمام مبكرا ومطلقا ..!
الاستاذ عبدالله نعمان نريدك ان تبني مجدا للوطن لا ان تسوق وتروج لنفسك ..
الأستاذ/ عبد الله نعمان .. محامي ناجح ، لكنه في مجال السياسة سيتعب كثيرا ، إذا استمر يتضايق وينفعل من أي موقف ، لأن السياسية تقتضي منك أن تتحمل بعض الاستفزازات ، من أجل الحفاظ على ما هو ممكن ، وعدم توصيل البلاد إلى نقطة ألا عودة . (عبدي الجندي)
2 / ألا يوجد في منطقة قدس رجل حكيم حليم ..؟!.
( عن حزب قدس الناصري ) .
لا أعرف لماذا هذا الحزب العريق والعتيد يحرص دائما بأن يكون أمينه العام من منطقة قدس ..وليس في قدس ما عيب ومعاذ الله أن نقول ذلك أو اننا نلمح لشيء يسيء لأبناها الاماجد حاشى وكلا ان يصدر منا قول أو فعل مشين كهذا ..
ولكن السؤال الملح الذي يتبادر للسطح دائما وملاحظتنا التي تستدعي التعجب والاستغراب وربما الاستنكار أبدا .. هل من الضروري ان يكونوا المختارين من قدس لهذا الموقع الحزبي القيادي الهام وجميعهم من أصحاب النفس القصير والصدور الضيقة ..؟! ألا يوجد في قدس (الارض المعطاءة التي انجبت العظماء والشهداء الابطال امثال القائد الشهيد عيسى محمد سيف) رجل صبور حليم حكيم ..؟! .
رحم الله الشهيد البطل عيسى محمد سيف (قائد ثورة التغيير السلمية الأولى فيز 15 أكتوبر 1978م) وغفر له وأسكنه فسيح جناته والفاتحة على روحه الطاهرة . (صنعاء الاربعاء بتاريخ 4فبراير 2015م) .
3 / عن ثورة شباب الاحزاب على قياداتها الفاسدة والعتيقة :
احزاب انانية وفاشلة وقراراتها مجيرة لشلة تقف على رأسه هرمها التنظيمي وهي قيادات حزبية معتقة وفاسدة ..
احزاب تقودها ديناصورات قارضة وقيادات فاسدة تمنع ممارسة الديمقراطية في بنيانها الحزبي وتصادر قرارات هيئاتها التنظيمية وتحتكر مواقفها السياسية لمصالحها الخاصة لا بد ان تكون وبالضرورة احزاب فاشلة ..
ولذلك نقول عنها بأنها احزب فاشلة وفاسدة وحان الوقت ليثور شبابها على أصنامهم العتيقة ويقوموا بالتغيير في بنيانها حتى يتمكنوا من التغيير في المجتمع .
4 / في وداع الرؤساء السابقين والقيادات اليمنية كافة التي تترك المشهد السياسي :
يجب ان نرسي التقاليد الطيبة في وداع وتكريم الرؤساء السابقين والقيادات اليمنية كافة التي تترك المشهد السياسي وهنا نخص بالذكر الرئيس هادي الذي تحمل مسؤولية قيادة الدولة وادارة البلد في ظروف عصيبة ومنعطف تاريخي هام وخطير .
5/ في مواجهة رجس الشيطان في اليمن والخليج :
لا توجد جهة رسمية أو شعبية أو سياسية أو حزبية صادقة أو جادة في موقفها الرافض لإجرام رجس الشيطان في الوطن ممن يدعون أنفسهم بدواعش اليمن مثل الاخوة الثوار من شباب أنصار الله والمقاتلين في اللجان الشعبية .. هم الوحيدون اللذين يتصدون بحزم ويقاتلوا بإيمان دواعش اليمن وينتزعون جذور تنظيم القاعدة في الخليج واليمن
6/ الشرعية ثورية والثورة لا تنقلب على نفسها :
الحديث عن انقلاب على الشرعية كلام ممجوج واسلوب غوغائي تضليلي يرمي لأهداف خبيثة للثورة المضادة لا غير ..
كما أنه حديث لا يرتقي للمنطق ولا يواكب الواقع المعاش اليوم على الارض ..
هذا الواقع الذي يقول بان الشرعية الوحيدة القائمة على الارض هي تلك التي باتت اليوم للثورة .. وما تم اليوم هو البداية السليمة والسلسة للحسم الثوري الذي ستليه خطوات عملية وبناءة لثبيت مداميك بناء اليمن الجديد ..
نعم الشرعية ثورية والثورة لا تنقلب على نفسها .
7/ حان الوقت لترتاح الخيول المنهكة :
السر الخفي وراء رفض بعض قادة أحزاب المشترك (الخيول المنهكة) للشراكة الوطنية والحلول التوافقية هو إيمانهم بأن الأزمات الاقتصادية التي ستُصنع غربيا والاضطرابات الأمنية والخدمية في مأرب والجنوب على يد الإصلاح والقاعدة ومجاميع هادي ستفضي إلى احتجاجات مفتعلة إذا ما واكبتها مسيرات غوغائية تقوم بتغطيتها قطر والسعودية وتركيا\\\".
أن النخبة السياسية لم تفهم حقيقة أن أنصار الله كقوة دافعة ومساندة لمشروع التغيير المنشود (ولو راجعوا منطلقاتها ومواقفها لفهموا) لن تكون أبدا حبيسة المنابر ولن تقبل القسمة مع الفساد، وبناءً عليه سيطول انتظار المتآمرين على مشروع التغيير ولن يقعوا مطلقا في شراكهم كونهم معتمدين على الله وملتحمين بالشعب والشُعث الغُبر متجاوزين الأزمات المصطنعة .
و أنصح النخبة السياسية بأن يتجاوزوا عقلية التسويات المشبوهة وأنصاف الحلول لكي لا يتحول الثوار إلى خصوم ولتمضوا معهم في مساعي التوافق والشراكة الوطنية لرسم خارطة طريق تصل بالجميع عبر الوسائل الديمقراطية إلى دولة عادلة مستقلة يكون المواطن فيها حراً قادراً عزيزاً كريماً في وطن للجميع يصنعه اليمنيون يشمخ بهم وبعطاءاتهم ويكون حاضراً في صنع الحاضر والمستقبل كما كان حاضراً في صنع التاريخ . علي العماد .

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالفتاح الحكيمي
الوجه والقناع .. هذا ما يجري في الحجرية!!.
عبدالفتاح الحكيمي
كتابات
احمد طلان الحارثيالعدوان الثلاثي على اليمن
احمد طلان الحارثي
ناجي منصور نمرانالحوثي لن يصمد!!
ناجي منصور نمران
ابو الحسنين محسن معيضعصيد عسل ليم حامض !.
ابو الحسنين محسن معيض
مشاهدة المزيد