آخر الاخبار

تفائل بسقوط مأرب.. زعيم «الانفصاليين» يعترف رسمياً بعمالته «للحوثيين» ويتحدث عن إجراء محادثات مباشرة بين مجلسة والمليشيات الشيخ عائض القرني يرد على تقرير الاستخبارات الامريكية بخص بن سلمان وخاشقجي الأمين العام لجامعة الدول العربية يتحدث عن الهدف الخفي وراء التصعيد «الحـوثي» على «مـأرب» إيران ترفض التفاوض حول الاتفاق النووي.. ما هي الخيارات أمام الإدارة الأمريكية؟ سي إن إن:واشنطن تحذف 3 أسماء من قائمة المتهمين بـ«قتل خاشقجي».. من هم؟ هكذا يمكنك الحصول على جواز سفر كورونا العالمي مجلس الأمن ينهي آمال «أحـمـد عـلي» وأبو ظبي تمنح الاخير البطاقة الذهبية..ماذا يعني تمديد العقوبات الأممية على نجل «صـالح»؟..تقرير الانتحار يفتك بشباب وشابات أكثر دول العالم تطورا بعد يوم من تعيينه خلفاً لـ”شعلان“.. العميد ”السياغي“ في الخطوط الأمامية لجبهات ”صرواح“ و”البلق“ لماذا تبحث شركة أرامكو مديد قرض بـ10 مليارات دولار.. ما دلالة ذلك؟

عن هاجسنا المُعتاد ودورة الزمن القادمة
بقلم/ جلال غانم
نشر منذ: 7 سنوات و 9 أشهر و 23 يوماً
الأربعاء 08 مايو 2013 03:59 م

إننا بحاجة إلى الخيال لمواجهة تلك الفضاعات التي تفرضها علينا الأشياء هذا ما يقوله خورخي بورخس الكاتب الأرجنتيني الرائع .

فــ حاجتنا لواقع افتراضي نعيشه , وخيال مفتوح لــ تتعايش معه أحلامنا هُروبا من واقع ميت , من ووقائع سيئة لا تتطابق مع كُل ما نريده ونحلم به وذلك للعيش خارج المُطاردات اليومية , خارج انكساراتنا الموجعة .

ليس عيبا أن ندرك أن وصفة الحياة تتطلب النط فوق حبال المُخاطرة , وليس عيبا أن ندرك وصفة الحياة نفسها تختلط بأخطائنا المُقدسة وغير المُقدسة وتتحول لُغة الغفران إلى لُغة مُبتذلة بحثا عن آمان أفضل يتم توزيعه في عرض الشوارع بحثا عن جنة تتلون في خيالنا كي نشعر بــــ دفئها في أوقات الذُل والخيبة والموت الفُجائي .

ليس عيبا......... !!!

أن نولد فُقراء , أن نُولد أحرار , أن نُولد بـــ كُم ناقص أو يد مبتورة من الذراع ...

الشيء الأصعب الذي نواجهه عندما ندرك أن الأوغاد الذين قراناهم وكتبناهم نعشهم كـــ هاجس يومي في حياتنا المتوقفة عن التقدم للأمام .

ما أصعب أن نؤمن بمقولة درويش (أننا سوف نصير يوما ما نُريد) ......

سوف نصير في الغد شجرة صفصاف تتمايل مع أول نسمة هواء باردة , سوف نصير قصيدة وعصفور ميت , سوف نتعثر ونمضي وسوف نتراجع ونلعن التاريخ مرات عدة .

كثيرة هي الأسئلة العالقة في الذاكرة , وكثيرة هي الأحداث العالقة بين مرمى التاريخ , وحالة سرد تأخذنا في أقل وقت مُمكن إلى كُتاب ومُثقفين مُتلونين يعيشون على هامش الظل في سردهم , يعيشون إيقاع سياسي يومي كي يتراشقون الكلام على يافطات الصُحف اليومية المُلونة .

أكره كُل هؤلاء ......

أكره الكتابات الخارجة لتوها من فُرن وطني , ودُقم حزبي وديني , واكره المُجاملات التي تُحولك في أقل مُمكن إلى بابلو بياكسو في استجداء ريشته التي لا تقف عند ذقنه الكثيف .

تفاصيل مُجزئة , ومساء مُختصر بأعقاب السجائر المُتناثرة في أرجاء المكان , وأنت عليك أن تبحث وسط كُل هذا الخواء عن حُروفك لتعيد ترتيبها من جديد كي تُقدم كُل يوم شيء آخر , شيء قادر على الفهم والاستساغة

فقط عليك أن تمضي دون الهزات الخطرة , أن تتمتع بشخصك البائس وأن تُحول طُهرك الملائكي إلى شيء آخر ليعيد ترتيب مساءك هذا خارج ضجرك المُعتاد .

وعليك أن تتجاوز منطق ستالين في القوة وفي الخُضوع وأن ترفع راسك المُثقل بالهموم كي ترى ما يدور حولك , وأن تغمض عينيك وأن لا ترى نفسك مُنحاز لأي وطن لا يعرف قيمتك وتواجدك خارج سُطورك المتعبة .

ولدت أنت قبل أو بعد أو في حاضر الطلقة , أو في مماتك المُستعار

ولدت كـــ لُغز في العذب , وُلدت لكي ترى تعاسة الإنسانية كُلها في بلدك , ولدت لتكون مُهاجراُ يعتريه ذرا الاحتمالات وهاجس العودة المفقودة .

عليك وسط كُل هذه الحرائق أن تنتصر , وأن تمنح القادم فتيل ضوء , وأن تعيش اختلاطاتك كي ترى في الغد القريب واقعك وقد تبدل ألف مرة , فــ لربما كان هذا التبديل بمزاج اللحظة نفسها أو كـــ نتيجة حتمية لحالة الاقتتال والازدراء التي يعيشها الآخرون .

فـــلن ترى في الحاضر هذا إلا هاجسك المُعتاد بـــ دورة زمن قادمة .

Jalal_helali@hotmail.com

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
علي العقيلي
رصيد شعلان
علي العقيلي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
علي العقيلي
شعلان في تأويل القطعان
علي العقيلي
كتابات
إلهام محمد الحدابيالصف الخامس
إلهام محمد الحدابي
طالب ناجي القردعيصراع القسمة يفجر النفط !!
طالب ناجي القردعي
كاتب/رداد السلاميالثورة وعجوز الساحة.!
كاتب/رداد السلامي
مشاهدة المزيد