لماذا بقاء المخلوع صالح ؟!
بقلم/ عصام الكمالي.
نشر منذ: 8 سنوات و 3 أشهر و 9 أيام
الأحد 25 مارس - آذار 2012 07:10 م

لعل الجميع يستغرب من بقاء المخلوع صالح داخل الوطن دون أن ينفذ بنود المبادرة التي وقعها وترك السلطة وتركه العمل السياسي وأصر على رجوعه إلى الوطن بعد أن كان في الولاية المتحدة الأمريكية بغرض العلاج وكان قبل مغادرة اليمن قد لوح في خطابه أنه مخدوع وستسمح من الشعب ومن رفاقه ولعل الجميع لم يدرك من خطابه أنه يبيت نية الانتقام

المخلوع علي صالح لا مكان له في اليمن إلا للانتقام والقتل من هذا الشعب رسالة أوجهها إلي الجميع داخل اليمن وخصوصاً أعضاء حزب المؤتمر إذا كانوا ينتمون إلي الشعب وليس للعائلة والي مجلس التعاون الخليجي والمجتمع الدولي... علي صالح يجب أن يرحل بعيدا عن اليمن يجب أن يختفي , لكي يعيش هذا الوطن بعيداً عن نواياه الخبيثة فمنذ أن عاد عاد ومعه الإرهاب (القاعدة) عاد وعادت الاغتيالات للشخصيات المناوئة وغير ذالك من اجل نشر الفوضى والقتل.

يجب أن يرحل وترحل ومعه العائلة من يديرون الأجهزة الأمنية وخصوصاً الاستخباراتيه التي يحركون بها كل هذا الإرهاب والقتل والدمار الذي يحل باليمن .

يجب أن يرحل و يغادر اليمن ليتسنى لليمنيين بناء دولتهم المدنية من أجل الأمن والاستقرار للداخل وللجوار يجب أن يرحل لتحافظوا على مصالحة هذا الوطن الكبير الذي إذا أستقر أمنه أستقر أمن الجزيرة كاملة .

أنتم لم تستمعوا جيدا لهذا الشعب الذي جفت حناجرهم وهم ينادون لأكثر من عام أرحل أنت والعائلة , لم تدركوا أن ندائهم نابع عن عشرة طويلة ومعرفة عمقيه بهذا الرجل وخبث نواياه الإجرامية .

هاهو يحتفل بعيد ميلاده في ميدان السبعين الذي يرمز للتاريخ والشرف وعلى ضريح

نصب الجندي المجهول أتخذ منه مرقصاً للغواني استفزازا وتحقيراً للشعب وتاريخه وساسته وهناك من توعد الشعب والثوار (عائدون عائدون) والله اعلم بما يخفيه لنا في قادم الأيام وعائلته أصبحت إقالتهم ضرورة حتمية وبأسرع وقت وإلا فلا قيمة للانتخابات وشرعية هادي التي يريد صالح القضاء عليها بمثل هذه الأعمال الاستفزازية

يا ساسة الداخل والخارج الشعب معكم سنكون في المقدمة وسنتحمل أي تبعات قد تحصل لأننا لسنا مستعدين أن نتحمل أي استفزاز أخر بهذا الشعب, و الشعب قرر التغيير والطوفان قادم سيجرف كل من يقف أمامه .

يجب أن تنصاعوا لإرادة هذا الشعب لأن إرادة الشعوب لا تقهر وهي الغالبة في الأخير طال الزمن أم قصر.

همســـــــــــة ثــــــــــــــــــورية:

كيفما شئت تكلم ليس في شرعي حرام

المهم اني سأحكم...

من ثار ضدي بالكلام..

ابق حرا تحت ابطي

تحت امري يا غلام

انتقد سب واشتم

قل انني ابن حرام

المهم اني سأبقى

حاكما مثل الا مام

(كلمات نجيب صالح الصديق)