جمال حُميد
ماذا تبقى لكم!!
جمال حُميد
نشر منذ : 6 سنوات و 9 أشهر و 23 يوماً | الخميس 23 ديسمبر-كانون الأول 2010 07:41 م

سؤال يظل يحيرنا جميعا ... لماذا كلما تفائلنا خيراً بانفراج الحياة السياسية في بلادنا نراها تعود إلى عتمتها في ظل تعنت بعض القوى السياسية في بلادنا وحرصها على التأزيم.

فبرغم دعوات فخامة الرئيس علي عبدالله صالح ـ رئيس الجمهورية للتصالح ونسيان الماضي والعمل على المصلحة الوطنية من باب حرصه على الوطن والمواطنين نرى المعارضة تلتجئ دوماً لخلق الأزمات السياسية المتتابعة في ظل عنجهية بعض القيادات وحرصها على تعطيل الحياة السياسية في بلادنا.

لم تخلو دعوات رئيس الجمهورية من الكثير من التنازلات التي يقدمها الحزب الحاكم لسير العملية السياسية في البلاد على أكمل وجه ولعل ابرز تلك التنازلات أن يتم تشكيل حكومة وحدة وطنية مؤلفة من الجميع بغض النظر عن نتائج الانتخابات التي ستفرزها صناديق الاقتراع في ابريل 2011، بحسب الموعد الدستوري والقانوني المحدد بعد تأجيلها لسنتين بناء على اتفاق بين القوى السياسية.

ويطل علينا سؤال آخر وهو: لماذا تسعى قوى المعارضة على الهرولة باتجاه كرسي السلطة بعيداً عن المصالح الوطنية؟! ولماذا لا تسعى باتجاه العمل على انفراج الحياة السياسة وعدم توترها خصوصا بعد الاتفاقات الموقعة بين الحزب الحاكم والمشترك والتي قوبلت بتفاؤل كبير من قبل الجميع؟!

فدعوات فخامة الرئيس علي عبدالله صالح ـ رئيس الجمهورية للتصالح والتسامح ونسيان الماضي هي أيضاً موجهة لكافة القوى السياسية الداخلية والخارجية لما من شأنه تحقيق المصلحة الوطنية وأما من تهمه مصلحته الذاتية والشخصية فأنه لا يوجد لديه مكان في وطن الـ22 من مايو.

فالتصالح والتسامح يجب أن ننشده جميعاً وعلينا أن نعي أننا نمر بأوقات عصيبة وتهديدات خارجية قد تعصف بآمال اليمنيين وما اتخذه أعضاء مجلس النواب وإقراراهم لقانون الانتخابات المعدل وكذا إصدار فخامة الرئيس لقرار تعيين أعضاء لجنة الانتخابات من القضاة كون القضاء مستقل ولا يتبع أي سلطة في البلد لخير دليل على حرص متخذي تلك القرارات على المضي قدما في تنفيذ الاستحقاق الدستوري القادم المتمثل في الانتخابات النيابية في ابريل 2011.

ومن جهتها فان على المعارضة أن تعي هذا الأمر وتبتعد عن اتفاقات وصفقات المكاتب المغلقة للوصول لكرسي السلطة والعمل من خلال الانتخابات القادمة للظفر بما تريده عن طريق الشعب الذي هو صاحب الحق في اختيار من يمثله في السلطة التشريعية.

فلا يوجد أوصياء على الوطن ولا يوجد أوصياء على الشعب .. فالشعب واعي ومثقف ويعلم جيداً حقيقة من يعملون لمصلحة الوطن والمواطن ومن يعل ضدهما.

على الجميع وخصوصاً القوى السياسية في بلادنا العمل على تغليب المصلحة الوطنية وكذا أخذ دعوات فخامة الرئيس بالاعتبار وتنفيذها على ارض الواقع بعيدا عن أية مغالطات والسعي للسلطة عبر وسائل مشبوهة غير صناديق الاقتراع وما ستفرزه من قرارات شعبية مصيرية ستمكن الأجدر من امتلاك زمام الأمور ومواصلة العملية التنموية الشاملة في بلادنا.

اخيراً

*يجب على جميع القوى السياسية وخصوصاً المعارضة المتمثلة في اللقاء المشترك أن تعيد التفاؤل للشعب وأن تعمل على تنفيذ الاتفاقات الموقعة مع الحزب الحاكم وتنفيذ دعوات فخامة الرئيس علي عبدالله صالح ـ رئيس الجمهورية التي تدل حرصه على تغليب المصلحة الوطنية بعيداً عن المماحكات الحزبية والسياسية والعمل على مواصلة العملية الديمقراطية الحديثة .

*كما أن الانتخابات النيابية أمر يجب على المعارضة قبل الحزب الحاكم أن تعمل على إجراؤها في موعدها الدستوري المحدد وأن لا تتأجل أكثر من هذا فلا أحد يريد أن تصل البلاد إلى فراغ دستوري يدخلها في معمعة جديدة قد تعصف بالحياة السياسية في بلادنا بشكل نهائي.

*فالآن وبعد كل ما قدمه فخامة الرئيس علي عبدالله صالح ـ رئيس الجمهورية من دعوات كثيرة ومتكررة وتقديم حزب المؤتمر للتنازلات تلو الأخرى... يأتي السؤال لنقول للمعارضة : ماذا تبقى لكم؟!

gammalko@hotmail.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 4
    • 1) » بعدكم
      القباطي اول شيء نسيت تقول ربان السفينة بعد فخامةالاخ الرئيس ينبغي ان تعمل تنويه؟؟
      ثانيانقول لك ان انتخابات مصر لن تتكرر في اليمن وبالنسبةلكم ابعد من عين الشمس..الى هنا وكفى شبعنامنكم..ومثلماقال جباري افسدتم نهبتم صادرتم الحقوق وتهددونا بالانتخابات..من الحمارالذي سينتخبكم؟؟
      6 سنوات و 9 أشهر و 23 يوماً    
    • 2) » الامل الباقي
      القباطي حسناً أيها الحكام

      لا تمتعظوا

      حسناً أنتم ضحايانا

      ونحن المجرم المفترض!

      حسناً

      هاقد جلستم فوقنا عشرين عاماً

      وبلعتم نفطنا حتى انفقتم

      وشربتم دمنا حتى سكرتم

      وأخذتم ثأركم حتى شبعتم

      أفما آن لكم ان تنهضوا؟!

      قد دعونا ربنا أن تمرضوا

      فتشافيتم

      ومن رؤياكم أعتل ومات المرض

      ودعونا أن تموتوا

      فإذا بالموت من رؤيتكم ميت

      وحتى قابض الارواح

      من أرواحكم منقبض

      وهربنا نحو بيت الله منكم

      فإذا في البيت ..بيت أبيض

      وإذا آخر دعوانا ..سلاح أبيض!
      6 سنوات و 9 أشهر و 23 يوماً    
    • 3)
      مواطن يااخي عادك صغير اطمح بشكل مشروع , لاتعود نفسك على الابتذال والرخص , على اي قيم ستقوم بتربية اطفالك؟؟؟
      6 سنوات و 9 أشهر و 22 يوماً    
    • 4) » اطلب الله بقدح نظيف
      ابو امجد يا جمال تمدح الريس كما لو انه سيدخلك الجنة اسمح لي أن اقول لك انك مطبل بلوشي وبعدين ياخي خل عندك ظمير وكلمة حق انت من ابناء محافظة تعز قلي بربك ماذا قدم الرئيس للمحافظه واين بلغت التنمية في محافظتكم البطله الأبيه على قول الريس استرخصت نفسك ودنيتها رغم ان كل انسان يولد حرا ففضلت العبودية ولكن كما يقال اكذب ثم اكذب حتى يصدقك الناس
      6 سنوات و 9 أشهر و 21 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية