أحمد غراب
دعوة زفاف....
أحمد غراب
نشر منذ : 4 سنوات و 10 أشهر و 24 يوماً | الأحد 23 ديسمبر-كانون الأول 2012 10:49 م

“بمناسبة” زواج إبننا الشاب/ يمن سعيد على فتاة الربيع العربي

يسرنا دعوتكم لحضور حفل زفاف اليمن المدني الميمون.

وتناول ثمار التغيير على طاولة “الحوار”، صبيحة:

يوم من الدهر لم تصنع أشعته  شمس الضحى بل صنعناه بأيدينا.

يشرّف الحفل الأستاذ الكبير “وطن للجميع” ، وزوجته المصون “تقدم بنت نهضة”.

وأبناؤهما الأربعة: “وفاق وحوار ومبادرة وتسوية” بالإضافة إلى ضيوف الوطن من الخارج جمال بن عمر والزياني ومجموعة العشرة.

والدعوة عامة لجميع ابناء الشعب، وممنوع تعاطي القات، او اصطحاب المداعة.

وسيمنع منعاً باتاً دخول أي ضيف يحمل في جعبته سلاحاً.

بوجودكم تكتمل فرحة اليمن وتزهر البهجة وتتحول المعسكرات الى حدائق والأسلحة إلى ورود وتشرق الأخوّة في قلوب أبناء الوطن ويعود اليمن سعيداً سعيداً سعيداً.

كما يسرنا دعوتكم جميعاً لحضور مراسيم إخراج المعسكرات من المدن وحفل تخرج الفرقة من جامعة صنعاء.

نأمل حضوركم ومشاركتكم فرحة يمنكم شاكرين لكم تلبية دعوته.

اللهم بارك لهما (اليمن الجديد، والمدنية) واجمع بينهما بخير.

وأدام الله السرور

وبصيغة أخرى:

في ليله من ليالي ألف ليلة وليلة في نفس الميعاد أقبلت شهرزاد الخير والمحبة لتحكي لشهريار الربيع الحقيقي أجمل مالديها من حكايات في حب الوطن ، وتطرز له من خيوط النور أروع التضحيات.

بلغني أيها اليمن السعيد ذي الرأي الرشيد أن الشعب خطفت قلبه يمنٌ مدنية لا جهل فيها ولا سلاح ولا أمية فذهب لخطبتها وقال بكل امتنان: قلبي يريد يمناً اشعر فيه بالاطمئنان، وفي يد اليمن الأمان والأمان ، فأعلن القبول وبدأ فرح “العروسان”، وعلت زغاريد الأمل في المكان.

اذكروا الله وعطروا قلوبكم بالصلاة على النبي.

ghurab77@gmail.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية