آخر الاخبار

عاجل : محاضر التحقيق في قضية اغتيال الشيخ راوي العريقي تكشف المستور - أسماء القتلة واعترافاتهم وكيف تم استدارج المجني عليه وطريقة تصفيته وعلاقة الانفصالي هاني بن بريك «حصري» تحركات خطيرة شرق اليمن وفتيل ازمة طاحنة - الحكومة تصدر تحذيرا رسميا وتكشف عن اسم قائد التمرد وتوجه دعوة عاجلة للمواطنيين مستجدات الحراك السياسي : كبير المراقبين يغادر منصبه وقرار جديد من مجلس الامن وهادي يبلغ المبعوث بـ مفتاح الترتيبات اللاحقة وقفة احتجاجية في عرض البحر الأحمر تدق ناقوس الخطر وتطالب العالم بتدخل عاجل 6 خطوات يجب القيام بها لتجنب غرق الأطفال الديمقراطيون يتحركون ضد ترامب بسبب تغريدات عنصرية اجتماع لجنة إعادة الانتشار بالحديدة.. مسرحية حوثية هزيلة.. تواطؤ أممي.. وخيبة حكومية شرعية.. سوء الصحة ونقص الغذاء... عقاب حوثي آخر يفتك بالأمهات في اليمن الاستيلاء على المال وبسط النفوذ يفجر خلافات حوثية..تصفيات وفرض إقامة جبرية غريفيث يسعى لإبقاء اليمن خارج التوترات في المنطقة

الصوم يحسن عمل الكائنات الدقيقة في الأمعاء ويطيل العمر
بقلم/ متابعات
نشر منذ: 5 سنوات و 11 شهراً و 28 يوماً
الأربعاء 17 يوليو-تموز 2013 06:21 م

استنتج العلماء بأن "الصوم" الطويل يحسن عمل الميكروبيوم ( الكائنات الحية الدقيقة) في الأمعاء ويغير عملية التمثيل الغذائي ويطيل العمر.

وجاء هذا الاستنتاج بعد الاختبارات التي أجراها العلماء على الفئران، حيث تبين ان الجوع حسن ميكروفلورا أمعاء هذه الفئران وتسبب في تغير عملية التمثيل الغذائي في أجسامها وأطال عمرها عدة أسابيع، قياسا بالفئران التي كانت تتغذى بصورة دورية ومنتظمة. وتأكد مرات عديدة من خلال الاختبارات العديدة التي أجريت على القوارض (الفئران والجرذان)، ان تخفيض سعرات الحمية الغذائية بنسبة 30 – 40 بالمئة يمكن ان يؤدي إلى إطالة العمر.

مقابل هذا أظهرت الاختبارات التي أجريت على قرود الشمبانزي والمكاك بأن هذا التأثير يمكن أن يغيب في القرود. وتمكن ليبين تشاو ورفاقه من جامعة شنغهاي في الصين من اكتشاف احد الأسباب المحتملة لهذه الظاهرة الغريبة، خلال اختبارهم لمجموعتين من الفئران، كانت إحداها تجوع لفترة طويلة.

ويشير الباحثون الى وجود علاقة معقدة بين جسم الإنسان وميكروفلورا أمعائه. فمثلا يؤدي تغير الحمية الى تغير أنواع البكتيريا وهذا بدوره يؤدي الى تغيرات في عمليات التمثيل الغذائي وعمل جهاز المناعة. وكان ليبين ورفاقه قبل مدة قد بينوا بأن البكتريا المأخوذة من ميكروفلورا أمعاء الشخص البدين يمكنها ان تسبب السمنة ومرض السكري عند الفئران. وخلال مراقبتهم للفئران الجائعة، لاحظ العلماء بأن تركيب ميكروفلورا أمعائها اختلف في السنة الثانية من عمرها عن تركيبها في الفئران الأخرى، حيث لم يوجد فيها الميكروبات الخطرة على الحياة مثل Lactococcus و   desulfovibrion في حين ازداد عدد البكتيريا المفيدة مثل Bifidobacteria و Lactobacilli . وحسب رأي علماء الأحياء، إن هذه الخاصية كانت السبب في إطالة عمر الفئران بنسبة 20 بالمئة قياسا بفئران المجموعة التي كانت تتغذى بصورة منتظمة. ومع ذلك لم يعرف حتى الآن فيما اذا كان الشيء نفسه يحصل في أمعاء القرود أيضا.