لاصدقائي الهاشميين الذين لم يدخلوا في دين الفرس
بقلم/ محمد صالح أبو راس
نشر منذ: 3 أشهر و 6 أيام
الأربعاء 26 أكتوبر-تشرين الأول 2022 07:17 م
 

لاصدقائي الهاشميين الذين لم يدخلوا في دين الفرس الزرادشتي الشيعي المنحرف ال بيت رسول الله آل بيت محمد صلى الله عليه وسلم (نسائه فقط) علي بن أبي طالب لا يشمله مفهوم آل البيت هو صحابي جليل و تزوج بنت لرسول الله زي عثمان تزوج ببنتان من رسول الله محمد وكليهما لا يطلق عليهما مفهوم ومصطلح آل البيت ولا على ابنائهما والحسن والحسين واولاد بنات رسول الله من جهة عثمان هما في اكثر الأحوال

سبط رسول الله هما اسباط للرسول محمد وفقط الحفيد هو ابن الابن السبط هو ابن البنت الحسن والحسين يسمى أسباط وليسو احفاد سوى لأبي طالب فقط وهذه مسلمات للاسف يوجد مسلمين متعلمين سنة وقعوا ضحية للخداع الفارسي ومصرين انهم أحفاد رسول الله وهم ليسو كذلك حتى وان صح انتسابهم الجيني السلالي للحسن او الحسين الفرس أو

التنظيم القومي الفارسي القديم عقب هزيمة الامبراطورية الفارسية الاكسورية في القادسية الأولى اختطفوا رسول الله وعلى والحسين والحسن وجرفوه لصالح الدين الفارسي الزرادشتي القومي ضمن اوهام استعادة الإمبراطورية اختطاف الرسول بتجريفة رسالته المحمدية العالمية لخدمة الأجندة القومية الفارسية والديانة الزرادشتي المنحرفه اختطفهو مفهوم الرسول وبهدف تجريفها و تقسيم المسلمين ونجحو في ذلك

اختطفوا الصخابي على وحولوه للمعصوم الفارسي التجريفي الفري آل البيت اختطفوا السبطين الحسن والحسين وجرفوه الى أحفاد وكأن على كان ابن رسول الله وليس زوج احدى بناته وفي حالة رسول الله صلى الله عليه وسلم قال القران (ما كان محمد أبا آحد من رجالكم) والرسول ذكر

بالقران باسم الرسول واسم عبد الله لم يسميه القرآن سيد لاحد فظلا ان يكون سيد للعالمين هو رسول الله للعالمين يوجد فرق بين وظيفة الرسول ووظيفة السيد اختطفوا مفهوم الرسالة وحولوها الى ملك وسيادته واجبنا مواجهة ما جرفوه الفرس وسرقوه واختطفوه لنستعيده ونعيده الى المفاهيم والوضع الصحيحين.