آخر الاخبار

سلطات الحوثيين تستقبل شهر رمضان بإعلان جرعة سعرية كبيرة.. تعرف على السعر الجديد لإسطوانة الغاز وشروط الحصول عليها خلاف جديد في اليمن حول بداية رمضان ودول تعلن إعادة تحري رؤية الهلال.. لماذا؟ الأرصاد اليمنية تبشر بهطول الأمطار على هذه المناطق وتحذر من ارتفاع كبير في درجات الحرارة حصيلة بضحايا كورونا خلال عام كامل في اليمن و 12 مليون جرعة لقاح أحمدي نجاد يتحدث عن انهيار الجمهورية الإيرانية ويحدد متى سيحدث ذلك قرارات جديدة لمحافظ شبوة تخص ميناء قنا وشركة (Q.Z.Y)تعلن تمسكها بحقوقها القانونية ضاحي خلفان لم يدم صمة طويلاً ليطلق تصريحات مهمةو قوية لإيران بعد الهجوم على موقع نطنز النووي حمد بن جاسم يطلق تصريحات تثير القلق والرعب في دول الخليج ويكشف المتورطين بأحداث الأردن وأسباب اندلاعها السودان يطلق تصريحات نارية حول الفشقة المتنازع عليها مع إثيوبيا قد تفجر الوضع عسكرياً من جديد قرارات تعسفية جديدة للمليشيات الحوثية يحرم عدد كبير من وظائفهم في مناطق سيطرتها

أُمُّنا الكبيرة .. أهم من بنتنا الصغيرة !
بقلم/ د. حسن شمسان
نشر منذ: 7 سنوات و 6 أشهر و 25 يوماً
الأحد 15 سبتمبر-أيلول 2013 08:26 م

مشكلة الأمة -وعيا- تكمن في السطحيين؛ فهؤلاء غالبا ما يغيب عندهم مفهوم "الأولويات" فتجد أمثال هؤلاء يقفون عند ما هو دون المهم، يوم تجد المتعمقين أو المتعقلين يناقشون الأهم؛ فعيب أن يتحدث المعنيون في وزارة الصحة -مثلا - عن مكافحة خطر مرض "الإنفلونزا" في سياق خطر انتشار أوبئة السرطان؛ فهذه الأخيرة تهدد حساسية حياة الإنسانية برمتها في حين أن الأولى لا تهدد سوى حساسية أنفها. وإن ما يدعو إلى الاستفهام أنه كل ما تحل بالأمة اليمنية العظائم الكبار نجد صفاحات الفيس بك والورقية والإلكترونية تفتح عناوين للحديث عن التفاهات الصغار؛ وذلك فعل مدروس بقصد شغل وعي العاطفيين أو الساذجين في التافه من الأمور؛ ليسهل لعظائمها العبور ! 

وقد تعودنا في السياق السياسي اليمني أنه كلما ادلهم الخطر بأمنا اليمن "الكبيرة" يفاجئنا البعض بفتح عناوين تتناول "بنتنا الصغيرة" وهذا دائما فعل المتآمرين حرفا لوعي الساذجين ليغفلوا عن أنات وآهات الساجدين

لهذا تجد العاطفيين السذج في وادي الصغيرة يهيمون؛ وآخرون لأجل اغتصاب الكبيرة يتآمرون؛ فأيهما أهم -تناولا- زواج الصغيرة ! أم التفكير كيف نمنع محاولة اغتصاب أمنا (الكبيرة) فمتى نرتقي بوعينا ليكون فوق سقف الحضيرة !! .. إننا قبل أن نخوض في مشكلات بناتنا أو الزواج المبكر ! لم - في المتآمرين على أمنا (اليمن) - لا نفكر. وأيهما أولى بالتفكير ؟ سن قانون يجرم "زواج الصغيرة" أم سن قانون يخون من يحاول اغتصاب أمنا اليمن !! أليس فتح مثل هذا موضوع في مثل هذا سياق يدعو إلى الحزن ؟ أمن المنطق أن نكفر حالق اللحية ونغض طرفنا عن الساجد للوثن .. ما الذي جرى لأهل الحكمة .. أقصد أهل اليمن !

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
فخري العرشي.
في حق المملكة قيادةً وشعبًا
فخري العرشي.
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
محمد المالكي
مقارنة بين قيادات الجيش الوطني وقيادات الحوثيين
محمد المالكي
كتابات
د . بلال حميد الروحانيالعلمانيون ومسلسل الحقد الأسود
د . بلال حميد الروحاني
عبدالخالق عطشانأحزاب منتهية الصلاحية
عبدالخالق عطشان
رضوان ناصر الشريفنعم للتمديد..لا للتمديد!!
رضوان ناصر الشريف
مشاهدة المزيد