رسائل نوفمبرية!
بقلم/ عبد الرحمن الدعيس
نشر منذ: 7 سنوات و 7 أشهر و 10 أيام
الخميس 29 نوفمبر-تشرين الثاني 2012 12:32 م

في الذكرى الغالية على قلوب كل اليمنيين وهي ذكرى استقلال جزء من الوطن  الغالي عن الاحتلال بعد تضحيات جسيمة اختلط فيها الدم بالحم بالعظم.

في ذكرى استقلال جنوب اليمن وتحرره من الاحتلال البريطاني الغاشم.وفي هذه المناسبة العظيمة ابعث كموطن يمني عدد من الرسائل المهمة .

الأولى: إلى فخامة رئيس الجمهورية اليمني عبد ربه منصور الشعب اليمني يريد أن يحتفل في عيد الاستقلال باحتفالات من نوع آخر فقد شبع الشعب من الاحتفالات والكرنفالات والرقص والخطابات.الشعب يريد احتفال انجازات وهناك فرصه لا تعود والتاريخ لا يتكرر وأنت بإمكانك أن تجعل العيد عيدين والاستقلال استقلاليين والفرحة فرحتين وتجعل الشعب يحتفل بطريقة أخرى.

بل وان تحرر شعب اليمن لوحدك , وتقود ثورة تغير وتعلن النصر والخلاص لكل أبناء الشعب اليمني قد تستغرب يا سيادة الرئيس وتقول كيف لي ان أحقق نصر كنصر نوفمبر وأكتوبر العظيم ..

سوف أخبرك الخبر وأساعدك يا سيادة الرئيس الأمر بسيط كل ما فيه أن الشعب ليس بحاجة إلى كلمة في هذا اليوم العظيم ,بل هو في أمس الحاجة إلى مجموعة من القرارات بهيكلة الجيش وتحرر فيها وتعلن استقلال الحرس الجمهوري والأمن المركزي عن العائلة وتعيدهم إلى الجمهورية وبهذا تكون الفرحة فرحتين والعيد عيدين والاستقلال استقلاليين وبهذا تكون حققت أعظم نصر ويظل يذكرك أبناء اليمن ويسجلك التاريخ ضمن قائمة الثوار الأحرار.ويحتفلون بها مع أغلى ذكرى وهي ذكرى استقلال الوطن. فرصتك التي لن تتكرر وان لم تفعل فسوف تندم و كنت قد نصحتك من قبل بهذا  في ذكرى ثورة أكتوبر المجيدة ولكنك لم تفعل فماذا تنتظر,وأي مصلحة للوطن في بقاء الجيش بيد العائلة وعدم الهيكلة !!أم هي مصلحتك الشخصية في التمديد حتى تكمل الهيكلة لا تحلم بذلك لا تحلم بالتمديد ,إذا لم تحقق شيء لشعب أو انجاز يذكر فنحن في المرصاد لكل تمديد وتوريث وما لم نقبله من علي لن نقبله هادي مهما اختلف الاسمي.

الثانية إلى الشعب اليمني العظيم يجب أن تكون هذه الذكرى ليست مجرد ذكرى للاحتفالات بل هي لتجديد العهد على أن لا يسود مستبد ولا يعيش على أرضنا محتل وان تكون ذكرى استقلال النفس والعقل من كل تبعية عمياء لا تخدم الوطن , الاستقلال من الجهل والمرض , الاستقلال من كل العادات القبلية الضارة بالوطن ,الاستقلال من كل حزب أو جماعة لا تخدم اليمن او تضر بمصالح الوطن الاستقلال من التعصب الإعماء لغير الوطن .

الثالثة إلى الأحزاب والجماعات يجب عليكم في عيد الاستقلال أن تعلنوا استقلالكم من كل تبعية خارجية .وان تستقلوا من حبكم وتفكيركم في أحزابكم او جماعاتكم او مصالحكم الشخصية الضيقة الخاصة بكم فقط, إلى التفكر والارتباط الكامل بالوطن وحبة والاهتمام بالمصلحة العامة دون غيرها, ضعوا مصلحة الوطن فوق كل اعتبار قبل أن يستقل عنكم الموطن ويضعكم في الهامش الغير معتبر.

الرابعة إلى كل من تفكر له نفسه باحتلال او استغلال اليمن نقول له شعب أكتوبر ونوفمبر مستعد ولن يسمح لأحد أن يحتل او يستغل ارض أو إنسان اليمن.

لنجعل من أعيادنا ومناسباتنا الوطنية محطات نصحح فيها الأخطاء وننظف بلدنا الغالي مما علق به من أدران الفساد والمؤامرات والتخلف ولا نجعل منها مناسبات نحتفل بها فقط.

عشت يا وطني حرا أبيا وتحية شكر لكل من ناضل وبذل روحه من أجلك والويل والخزي لأعدائك.