ماذا فعلنا لأجل شوقي شفيق..؟!
بقلم/ علي أحمد جاحز
نشر منذ: 8 سنوات و شهرين و 4 أيام
الإثنين 01 أكتوبر-تشرين الأول 2012 02:57 ص

ما إن أفقت من فاجعتي ومصيبتي في رحيل زوجتي, حتى فجعت بنبأ إصابة صديقي وزميلي العزيز الشاعر الكبير شوقي شفيق بجلطة..

الشاعر شوقي شفيق يستحق أن يكون محل تضامن واسع و ضغط جماهيري ونخبوي وثقافي متواصل..

ليس مقبولًا ولا معقولًا أن يترك شاعر مبدع وقامة وطنية بحجم شوقي شفيق يواجه الموت وبرود الجهات الحكومية المعنية..

ليس مقبولًا ولا معقولًا أن يتكرر سيناريو الشاعر محمد الجبلي والشاعر احمد سليمان وأيضًا زوجتي وغيرهم ممن كانوا ضحايا المرض القاتل والبرود الحكومي التجاهل..

يا وزارة الثقافة.. يا رئاسة الوزراء.. يا رئاسة الجمهورية.. يا اتحاد الأدباء.. يا أيها الأدباء المشتتون والمتفرقون والغثاء.. ماذا فعلتم لأجل شوقي شفيق الذي فعل الكثير لأجل اليمن وأثرى اليمن بشعره ورسم صورة مشرفة للمبدع اليمني في الساحة العربية والعالمية وترك بصمة اليمن في ذاكرة الحداثة وأعطى القصيدة روحًا إضافية وشبابًا جديدًا..؟!

شوقي شفيق محتاج إلى قرار سريع وطارئ وضغطًا عاليًا من كل المبدعين والمهتمين.. ما أصاب شوقي قد يصيب أي واحد منا في أي لحظة.. والسرير الذي يرقد عليه شوقي قد يرقد عليه أحدنا في أي وقت..

إلى متى ستظل النظرة الدونية إلى المبدع والمثقف..؟ إلى متى سيظل المعنيون يتعاملون مع المبدعين والأدباء كأنهم كائنات ثانوية وهامشية.. بينما السياسي والنافذ والسارق والمفسد والمتخم يتم التعامل معهم كأنهم كائنات أساسية ومهمة..؟

ينبغي على الأقل أن يتم التعامل معه كواحد من النافذين والمتخمين والمفسدين الذين تتحرك طائرة خاصة حين يصابون بالزكام.. فشوقي شفيق أهم بأضعاف من كل أولئك الذين أنهكوا البلد بفسادهم وتسلطهم.. أو على الأقل يتم التعامل معه كما لو كان – حاشاك يا شوقي - واحدًا من «فتالي» بعض السرق والمفسدين الذين تتحرك طائرات خاصة لإسعافهم..

شوقي شفيق الذي أعتز بأنه واحد من أعز أصدقائي.. كان يبادر للسؤال عني وعن زوجتي بين الحين والآخر وكان في كل مرة يعبر عن تفاعله وتألمه لألمي وحزني ويمدني بالنصح وبالعزيمة في كل مرة يتصل بي..

لذلك فأنا اليوم أشعر بحرقة وألم شديدين؛ سيما أنني آخر من يعلم, ولم أستطع فعل شيء لأجله في هذه اللحظات.. كما أن تلفونه يرن ولا أحد يرد..

أسأل الله أن يلطف به ويشفيه وأن لا يفجع المشهد الإبداعي واليمن الإبداع والعطاء والتميز في شوقي شفيق..

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
صالح احمد الفقيهدروس من ذكرى الاستقلال
صالح احمد الفقيه
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عمار صالح التام
الثاني من ديسمبر الفرحة والحزن معاً
عمار صالح التام
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
هيثم الشهاب
ليلة القلم في سجن الحوثي
هيثم الشهاب
كتابات
كمال الحارثيفي وطننا حوثي
كمال الحارثي
أحمد ناجي أحمدقاموس الضَّوء
أحمد ناجي أحمد
مشاهدة المزيد