آخر الاخبار

خمس اختلافات أساسية بين الرجل والمرأة تعرف عليها انفجار صراع عنيف بين مهدي المشاط ومحمد علي الحوثي على منصب القائد العام للقوات المسلحة ووثيقة تكشف مخاوف جدية على حياة عبدالملك الحوثي في ذكرى ”نكبة 21 سبتمبر“.. اليدومي “ يُذكر ”الخونة والمتآمرين“ ويتوعدهم: ”خياناتكم موثقة بالصوت والصورة والتاريخ لا يرحم“ مأرب: التوقيع على اتفاقية بين السلطة المحلية والوكالة اليمنية الدولية للتنمية وزارة الخزانة الأمريكية تكشف وثائق سرية تعري المعاملات المشبوهة بالإمارات لدعم إيران منفذ يمني يعلن السماح للمسافرين اليمنيين إلى السعودية وفق هذه الشروط دولة خليجية تحبط مؤامرة خطيرة عبر عملية تفجير ضخمة وتعتقل «خلية قاسم سليماني شاب سعودي يفتك بعمال الصيانة رميا بالرصاص وأجهزة الامن تتدخل شركة سبافون تعلن تحررها من المليشيات الحوثية وتزف بشري لمشتركيها 15 يوم الاتصالات مجانا وتبشر بالجيل الرابع فضيحة في طائرة تطيح بالحارس الشخصي لوزير الخارجية البريطاني

بنطلونها الجينز أثار ضجة الحكومة الفرنسية
بقلم/ متابعات
نشر منذ: 8 سنوات و 4 أشهر و يومين
السبت 19 مايو 2012 04:35 م
 
 

حضرت وزيرة الإسكان الفرنسية الاجتماع الاول لمجلس الوزراء الفرنسي الجديد بقصر الاليزيه مرتدية "سروالا من الجينز" فى حين ارتدى باقى الوزراء البالغ عددهم 34 وزيرا ثيابا رسمية أنيقة وهو ما اثار ضجة داخل اوساط المجلس .

وذكرت "العربية نت" ان سيسيل ديفلو رئيسة حزب الخضر، هي الوحيدة التي ارتدت سروالاً من الجينز في أول اجتماع مع الرئيس فرانسوا هولاند وهي الوحيدة التي تصل لحضور الاجتماع وتغادره باستخدام المواصلات العامة. .

ومن جانبها قالت نادين مورانو التي كانت وزيرة حتى تولي اليسار السلطة هذا الأسبوع: "أنا أتحدث بصورة شخصية فعندما تكون ممثل للشعب الفرنسي يجب عليك أن تفرق بين ملابس اجتماع مجلس الوزراء وملابس عطلة نهاية الأسبوع".

وفي المقابل حصلت الوزيرة على دعم لائق من زميلتها، روزلين باشلو التي تتولى حقيبة الصحة، إذ كتبت تغريدة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي قائلة: "بصراحة إذا كان السروال الجينز الذي ارتدته ديفلو صُنع في فرنسا فقد أحسنت صنعاً بارتدائه في اجتماع مجلس الوزراء".

يذكر أن هولاند الذي فاز على المحافظ نيكولا ساركوزي في الانتخابات التي جرت في السادس من مايو/أيار، أشار أكثر من مرة إلى أنه يريد أن يكون زعيماً عادياً بعد سنوات من نمط البهرجة الذي طبع عهد ساركوزي.