احزن أيها الظالم
بقلم/ صدام الشميري
نشر منذ: 9 سنوات و 4 أشهر و 15 يوماً
السبت 03 ديسمبر-كانون الأول 2011 05:15 م

بل احزن على من عاهدك على الصدق والتضحية والوفاء في كل الشدائد ثم ضحى بك وقدمك كبش للفداء

بل احزن على كل من كانت تعلوا لك أصواتهم وتطأطئا لك جباههم وتبتسم لك شفاهم ثم فأجوك بأن قالوا لك (جيت أوت )

بل احزن على كل من كانت تعبيرهم لا تخلوا من ذكر اسمك ثم أصبحت عندهم اليوم صفرا على الشمال

بل احزن على من كان يهتف لك با لأناشيد

أعلي مالك من دون الأنام فتا   في الشرق والغرب ممن ينطق الضاد

لو كان يعبد من دون الأنام فتا  كنا لشخصك دون الناس عباد

ثم بدلو النشيد إلى أغاني ماجنة

هُــزّوا الـشـوارعَ يــا شـبـابُ وأرعِـدوا صيحوا، اهْتِفوا، ادعوا، تَباكَوا، أنشدوا

(لــن يـسقُطَ الـصنَمُ الـكبيرُ ولـم تَـزَلْ فـــي الــقـومِ أصــنـامٌ صــغـارٌ تُـعـبَدُ) فأن الأبيات لا تعبر على الشاعر

بل احزن على كل من جعلك أضحوكة بتهمة الوفاء والتمسك بالشرعية فأنهم سوف يدموك إلى المشنقة

بل احزن على كل من كانوا يغنون لك ويرقصون ويزغردون ثم اكتشف نفسك بأنك لا شئ في عيونهم

بل احزن على من عرف نقاط ضعفك وعجزك ثم تفنن في إسقاطك وتدمير نظامك

بل احزن على كل من استأمنته بكل شئ من أسرارك واجتماعاتك ثم يهددك ويد وعدك بفضح تلك الأسرار

بل احزن على كل من بنا مجده على حسابك واعتلى واغتنى عن طريقك ثم أضاف النزاهة له والسرقة والنهب لك

بل احزن على من وجدته يتعمد تحطيمك وإلغاء حضورك وإلقاؤك في مزبلة التاريخ فهذا دليل على تورطك معه في جرائم ضد هذا الشعب المسكين

بل احزن إذا أغلقت أمامك أبواب الرئاسة ومنعوك من دخولك القصر وحرمت السيارة الفارهة فعلم أنك مطارا من قبل هذا الشعب

في النهاية من حكم با الظلم فمصيره الظلم والجزاء من جنس العمل (ولكل ظالم نهاية ) (لــن يـسقُطَ الـصنَمُ الـكبيرُ ولـم تَـزَلْ
فـــي الــقـومِ أصــنـامٌ صــغـارٌ تُـعـبَدُ)