الجالية اليمنية بماليزيا تقيم فعالية احتفالية بمناسبة العيد الـ23 للوحدة
مارب برس - خاص
الأحد 02 يونيو-حزيران 2013 الساعة 05 مساءً
أقامت الجالية اليمنية واتحاد الطلبة اليمنيين في ماليزيا , فعالية جماهيرية وفنية بمناسبة الذكرى الثالثة والعشرون لإعادة تحقيق الوحدة اليمنية ,وذلك في قاعة جامعة اكرام بحضور مئات من الطلاب الدارسين ورجال المال والاعمال والشخصيات السياسية .
وفي الحفل القيت القى عبدربة شوتر نائب رئيس اتحاد الطلبة كلمة اتحاد الطلبة اليمنيين, قال فيها إن الحوار الوطني هو احد مخرجات الثورة الشبابية وأنة السبيل الوحيد لحل مشاكل الوطن وأن دون ذلك هو الحرب والخراب , وقال شوتر أن الدولة اليمنية الحديثة هي مطلب كل القوى الوطنية الحالمة وشدد شوتر على اهمية التزام القوى بمهامها الوطنية المناطة بها كالتزام وطني لاحياد عنه.
في السياق نفسة القى الدكتور إقبال سعيد العلس المستشار الثقافي بالسفارة كلمة السفارة اليمنية بماليزيا , اكد فيها
 إن مسئولية الحفاظ على اليمن تقع على عاتق الجميع .
 كما القيت كلمة الجالية اليمنية , القاها سليم المغلس المسئول الثقافي للجالية , اشار فيها الى اهمية الوحدة كمشروع جماعي داعيا ابناء الجالية للابتعاد عن المشاحنات والبغض والكراهية التي من شأنها تعميق الشرخ بين ابناء البلد الواحد ,
 وقال علي صالح الويناني عضو الهيئة التنفيذية لاتحاد الطلبة في تصريح صحفي بعد الفعالية" أن ثورة الحادي عشر من فبراير قد أعادت الاعتبار للوحدة اليمنية المباركة ولنضالات ابناء الجنوب من اجل الحصول على حقوقهم غير منقوصة , وقال الويناني أن الشباب اليمني هو عامل الحسم في كل الخطوب والمحن التي مرت بها اليمن لذلك هو حجر الزاوية بالنسبة للمستقبل".
وفي الحفل قدمت براعم اليمن وصلات انشادية , قدمها ابناء المدرسة اليمنية في كوالالمبور , كما قدمت فرقة الدان الحضرمية العديد من الاغاني والرقصات اللحجية والشرح الحضرمي .
حضر الحفل عبدالله الجبوبي القنصل العام بالسفارة والقائم حاليا باعمال السفير اليمني، ومحمد سليم مدير فرع الخطوط الجوية اليمنية بماليزيا وجمع كبير من الطلاب وافراد الجالية اليمنية.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة يمنيون في المهجر
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال