وفاة سجين يمني في أحد سجون السعودية.. وأهله يناشدون الدولة استلام جثته لدفنه في منطقته

الخميس 30 مايو 2013 الساعة 04 مساءً / صحيفة مارب برس - خاص
عدد القراءات 3180
قالت صحيفة مأرب برس إن مواطن يمني مصاب بمرض السكر توفي داخل سجن الاحتجاز بمنطقة جازان بعد انقطاع الدواء عنة لمدة يومين.
ونقلت الصحيفة عن مصادر محلية مطلعة القول بإن يوسف صديق مسحلي - 42 عامًا - من قرية المساحلة مديرية عبس محافظة حجة، فارق الحياة - أمس الساعة 8 صباحاً - بعد انقطاع الدواء الذي يستعمله لمرض السكر..
وأضافت المصادر: أن يوسف أُلقي القبض عليه من قبل سلاح الحدود السعودي في وادي أبو الرديف، وهو في طريقه إلى أراضيهم للعمل وبحوزته ملابس لا غير، وتم نقله إلى مكان الاحتجاز في سجن جازان بعد ان تأكدوا أنه ليس مهرب قات..
وفيما وصفت المصادر بأن مساحة السجن  7 أمتار في 8 أمتار وداخله أكثر من 200 شخص، أشارت إلى أن يوسف طلب من القائمين على السجن توفير العلاج الذي يستعمله لمرض السكر بشكل يومي لكن طلبه لم يحظ بتلبية منهم..
 محمد شقيق يوسف أكد "أن أخوه قتل في السجن بعد طلب الدواء الخاص بمرض السكر من المشرف على السجن، مؤكدا أن أخوه ليس مجرمًا وليس إرهابيًا حتى يقتل بهذه الطريقة غير الإنسانية.
وتابع: أن يوسف كان يتوسل للمشرف بسرعة الدواء لكن المشرف رفض، وقال: ليس من اختصاصي وعندما اشتدت حالة يوسف كان هناك شخص من منطقة الحديدة يصرخ بأعلى صوته للعساكر من أجل سرعة إسعاف أخي، لكن الجندي السعودي والمشرف على السجن رفضا وتلفظا على صاحب الحديدة بالسب والشتم ونقله إلى مكان آخر بعد أن رد عليهم بألفاظ مشابهة.
منوها الى أن معلومات وصلت إليهم أكدت لهم أن جثة اخيه تم نقلها إلى ثلاجة مستشفى جازان، وهم ليس لديهم أية طريقة للوصول اليهم لأخذ الجثة.. مناشدًا الدولة باستلام جثة أخيه لدفنه في منطقته..



كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة يمنيون في المهجر