إصابة 3 من أفرد اللجان الشعبية
مقتل وإصابة اثنين من أفراد الحراسة الشخصية للفضلي في اشتباكات دارت في زنجبار بأبين
مأرب برس – خاص:
السبت 10 نوفمبر-تشرين الثاني 2012 الساعة 12 مساءً
 
اُلتقطت هذه الصورة لـ طارق الفضلي واثنين من أبنائه بداية العام 2011
 

أكدت مصادر خاصة في اللجان الشعبية لـ مراسل مأرب برس في أبين مقتل أحد أفراد الحراسة الشخصية للشيخ طارق الفضلي, يُدعى محمد سالم حسين, فيما أصيب حارس آخر يُدعى عبدالسلام الصبيحي.

وكان ثلاثة أشخاص من أفراد اللجان الشعبية قد أصيبوا, صباح اليوم السبت, جراء الاشتباكات الدائرة بين اللجان وحراسة الشيخ طارق الفضلي حول منزل الأخير في مدينة زنجبار بمحافظة أبين, جنوب اليمن.

وقال مراسل «مأرب برس» إن اشتباكات بالأسلحة الخفيفة دارت بين حراسة الفضلي المحاصر في منزله وعناصر من اللجان الشعبية التي تفرض حصارًا عليه منذ 6 أيام.

وعلم «مأرب برس» من مصادر مطلعة أن 3 من أفراد اللجان الشعبية أصيبوا في الاشتباكات فيما لا تتوفر معلومات عن حجم الإصابات في الطرف الآخر.

وأفادت المصادر ذاتها أن المصفحات العسكرية التي كانت تحاصر منزل الفضلي انسحبت فجر اليوم وتركت المهمة لأفراد اللجان الشعبية؛ الأمر الذي زاد من حدة التكهنات حول تواطؤ بعض القيادات العسكرية في الدولة.

وكانت اشتباكات عنيفة جرت بعد منتصف الليل؛ قرابة الساعة الواحدة, بين أطراف اللجان وحراسة الفضلي استخدمت فيها مضادات الطيران وقذائف RBG وأسلحة متوسطة أخر أثارت الرعب في صفوف المواطنين على خلفية تعرض نقطة أمنية تقع أمام معهد «الأوراس» على بعد 200 م من منزل الفضلي لإطلاق نار؛ ولم يتسن معرفة حجم الخسائر من الجانبين.

وأفادت معلومات خاصة, وفقًا لما ورد في تقرير نشره «مأرب برس» أمس الجمعة, أن عودة الفضلي وراءها قيادات عسكرية كبيرة في الحرس الجمهوري زودته بأسلحة مختلفة ودعمًا لوجستيًا وطالبته بضرورة العودة إلى منزله؛ وهو ما أحداث نوعًا من البلبلة والفوضى في زنجبار, ويخشى المواطنون أن تمهد الأحداث الأخيرة لعودة عناصر القاعدة مجددًا إلى مدينة زنجبار.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 9
    • 1) » حكم عقلك وبروح ما بعدك روح
      ابن الجنوب ان الفضلي صار لعبة بيد المخلوع وسوف يخسر الكثير ان لم يكن سوف يخسر رائسه
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 2) » لماذا نسيتم الفرقة ?
      خالد كل مشكلة تقول الحرس الجمهوري وقائد الحرس
      اذا وقع زلازال في امريكا اعلام الاصلاح الحرس الجمهوري يقف خلفه
      الفرقة هي من تسير القاعدة في اليمن والدليل القاضي الذي قتل ايام كان ضابط كبير في الفرقة ولديه علاقات شخصية بعلي محسن
      الحرس الجمهوري والفرقة وجهان لنظام صالح البائد الذي مازال يسيطر على اليمني
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 3) » للرجولة علامات
      طارق الفضلي على الجميع البحث عن الرجولة الحقيقية قبل ان تموت معانيها في قلوبنا ,وانصح اخواني في اللجان الشعبية بالعمل بحكمة قبل فوات الاوان .
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 4) » اللجان المرتزقة
      Abyan 1220 انصار الشريعة اينكم لقد افتقدناكم منذ ذهابكم حلت الفوضى والخراب وعم الفساد أبين .
      أين شرع الله لقد مللنا من اللجان المرتزقة واشكالهم؟
      لاحول ولا قوة الا بالله؟
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 5) » الى اللجان الشعبيه
      مسلم مثلكم كمثل الصحوات في العراق بعد انتهاء دوركم في خدمه اعداء الاسلام سيتم القضاء عليكم ,
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 6) » عدن
      عولقي الفضلي لازم يقتل وبتحتل المشاكل في ابين لانه هو سببها وهو وراء القاعده والواقفه في ابين وادا فلت هدي المره بيسوي مشاكل اكبر فرصتكم ان لا يفلت منكم
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 7) » الحظة الحاسمة
      يمني في المهجر طبعا ترك الحراسة من الجيش ليس يدل علي انتهاء الدعم العسكري
      بل هو انتهي اللعبة وجاءت ساعة الصفر وسيتم ضرب المنزل بطائرة بدون طيار
      لانه قد تم زرعت الشرائح حول المنزل
      وداعا
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 8) » ستجد ماعملت امامك
      الحربي كل خاين سيجد ماعمل امامه وينفضح امره ويتخلى عنه كل من كان يدعمه وطارق الفضلي وبعد عودة من افغانستان احترموه اهل ابين ولكن تجبر وتكبر على ابناء جلدته وهدامصير كل من طغى على ابناء بلده
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
    • 9) » ريموت عفاش .
      وحدوي يافعي . الفضلي كان يتصور للجميع انه اكبر من ذلك . ولكن الايام كشفت انه المحرك لعفاش في منطقة ابين خاصه والجنوب عامه . ويتغلب كمثل الحربأ . تحركات الفضلي هي بحسب الاوامر العفاشيه . يظهر للشعب يوم بصورة تقي ويوم بصورة شيطان . ولكن نقول الله يهديه ويعود الى الشعب لان المصالح سوف تتقلص تتدريجيآ اما الوطن فهوا الباقي والله المستعان ؟
      4 سنوات و 11 شهراً و 8 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة الحرب على القاعدة
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال