مأرب: تحذير من تفجر الوضع بين القبائل السلطة المحلية بعد عودة المحافظ
مأرب برس- خاص
الإثنين 02 مايو 2011 الساعة 03 مساءً
 
تشهد مدينة مأرب توتراً شعبياً بعد عودة محافظ مأرب العميد ناجي بن علي الزايدي لاستئناف عمله اليوم. 

التوتر يأتي مع تحركات عدد من ابناء المحافظة الذين يطالبون بالدم بعد اطلاق المحافظ ومرافقيه النار على اعتصام سلمي امام المحافظة مارس الماضي وادى الى مقتل شخص واصابة اكثر من اربعين بينهم المحافظ.

وتحدث مصدر محلي ان طائرة خاصة اخرجت المحافظ من المجمع الحكومي بعد اعتزام شباب غاضبون للمجمع.

 وحذر مصدر محلي من فرضية انفجار الوضع عسكرياً بين القبائل والسلطة المحلية حيث اوصت تسوية بين الطرفين حينها تقضي بترك المحافظ للمجمع الحكومي.

واتهم المصدر المؤتمر الشعبي الحاكم باسقاط الاتفاق وان الوضع الان مفتوح على كل الاحتمالات.

اكثر خبر قراءة المحلية
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال