للمرة الثانية خلال أشهر معدودات
مجموعه قبليه في مأرب تقوم بإلقاء القبض على سياره محمله بالهيروين والمخدرات
مأرب برس / خاص /علي الغليسي
الثلاثاء 27 ديسمبر-كانون الأول 2005 الساعة 08 صباحاً

ألقت مجموعه قبليه من شباب الأشراف في ساعات المساء الأولى من الأمس على سياره محمله بالهيروين والمخدرات كانت في طريقها لتفريغ

حمولتها بمكان لم يتم الإفصاح عنه وقد ذكرت مصادر خاصه لـ(مأرب برس)أن شخصين من شباب (آل الأمير) كانا في طريقهمالمنازلهم حتى اشتبهوا

في سياره(صالون) إنطفأ نورها فجأه في وادي مهجور مليء بالأشجار لكثيفه وقاموا بإطلاق النار عليه لكنه لاذ بالفراروقالوا :بعد ذلك رأينا سياره في المكان نفسه قمنا بإطلاق النار عليها وكانت(هايلكس)موديل 85 وقد قمنا بإحتجاز السائق الذي ينتمى

( لحاشد من محافظة عمران) وأخذنا تلفونه وفتشنا السياره التي وجدنا فيها ما قدره(24)باكت من الهيروين والمخدرات

وكان مكتوب عليها(بودره أمريكي وبها رسوم صور أطفال)للتمويه.وفي ذلك الأثناء قمنا بإطلاق النار في الهواء لدعوة الناس الذين توافدوا إلى المكان وكان في مقدمتهم(مشائخ الأشراف)وأطلعوا على الأمر وقاموا بتفتيش المكانلتكتشف(3بواكت)جديده كانت مخبأه في شجره من(الأثل)حيث كان ذلك المكان هوالمخبأ السريلتجار تلك السلع خصوصا بعد عودة الصالون السابق من المكان نفسه وقد قام مشائخ الأشراف بالإتصال بإدارة البحث الجنائي التي وصلت إلى مكان الحادثليختلف رجال البحث مع المشائخ في كيفية التخلص من تلك البضاعه المشبوهه حيث رأىالمشائخ إحراق تلك الكميات بينما كان رأي البحث تسليمها حتى لا تختفي أداة الجريمه وقد اتفق الطرفان على الحل الأخير.هذا وقد قام المشائخ بتسليم السائق والسيارهوالهاتف النقال وكمية الهيروين والمخدراتللبحث ورجال الأمن ليقوموا بدورهم في متابعة القضيه بعد وجود أرقام هواتف الأشخاصذوي الصله في هاتف السائق المحتجزالعديد من مشائخ الأشراف عبروالـ(مأرب برس)عن استيائهم من إنتشار هذا الداءالخطيرو وجود من يروج له وقالوا ما عملناه يأتي في إطارحرصنا على المصلحه العامه ولا ننتظر شكر من أحدونطالب السلطات الأمنيه بأن تقوم بدورها في الحد من انتشار هذا المرض العضال وعدمالتساهل مع من يتم إلقاء القبض عليهم وأن ينالوا جزاءهم العادل ليكونوا عبره لغيرهم من من تسول لهم أنفسهم في الإنخراط مع العصابات التي تروج لتلك السموم.يشار الى أن افرادمن قبيلة آل عوشان عبيده مأرب تمكنوا في شهرمايو الماضي من القاء القبض على ثلاث سيارات محملة بالمخدرات وتم احراقها بحضور جمع غفير من المواطنين وقيادات السلطة المحلية والقيادات الامنية بالمحافظة فيما تمكنت القوات الأمنيةالأسبوع الماضي من القاء القبض على سيارة محملة بالحشيش قدرت قيمته بخمسين مليون ريال وتم احراقه وتسليم المروجين للجهات المختصة. كمالقي شخص سعودي الجنسية مصرعه في محافظة مأرب أواخر يونيو الماضي خلال تبادل لإطلاق النار مع افراد ينتمون لقبيلة عبيدة بمأرب .وقالت المصادر في حينها بأن محمد أبو رأس ( سعودي الجنسية ) متهم بتزعم عصابة ترويج مخدرات لقي مصرعه عندما قامت مجموعة قبلية في مأرب بمطاردته وأفراد العصابة في صحراء الربع الخالي وذلك إثرتبادل لإطلاق النار بين الجانبين أسفر عن مصرع أبو راس بالاضافة الى مقتل أحد أفراد المجموعة القبلية ويدعى احمد سالم بن سمرانالجديرذكره أن مبالغ ماليه مغريه يتقاضاها من يعملون في تلك التجاره حيث يحصل الواحد منهم مقابل إيصال الحموله على (نصف مليون ريال سعودي)أي مايزيدعن(25مليونريال يمني)وتعتبر السياره هديه له وهنا يتساءل الناس ما الذي قدمته الجهات الأمنيةلحماية أرض اليمن من هذا الوباء الخطير الذي ينبغي التعامل معه بنوع من الحزم والجدية؟!.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة المحلية
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال