الإفراج عن الرائد المختطف.. وأبناء القاعدة ينددون بإعمال شيخ الجعاشن

الأربعاء 12 إبريل-نيسان 2006 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس / خاص / إب / عبد الولي الوهبي
عدد القراءات 2584

أفادت مصادر مطلعة لمراسل ( مأرب برس ) في مدينة القاعدة بأنه تم الإفراج عن الضابط الذي قام جنود تابعون لشيخ الجعاشن مساء يوم السبت الموافق 8/4/ باختطافه من أمام منزله ليلاً واقتياده إلى سجن خاص بالشيخ في منطقة الحيله وأضافت تلك المصادر أن الرائد ( محمد الخولاني ) الذي أثارت عمليه اختطافه ردود أفعال غاضبة من قبل أبناء القاعدة قد أفرج عنه بعد ضغوط شديدة من جهات أمنية عليا كونه ينتمي لمؤسسة أمنية منوطه بإحلال الأمن ومن الخطأ التعامل معهم بهذا الأسلوب الذي وصفوه بالتعسفي . 

وكان أبناء القاعدة قد أصدروا يوم الأحد 9/4 بياناً عبروا فيه عن استنكارهم وتنديدهم بعملية الاختطاف التي كان ضحيتها الرائد ( الخولاني ) وجاء في البيان الذي حصلت ( مأرب برس ) على نسخة منه : 

" في غياهب الظلام الدامس الذي عاشته مدينة القاعدة يوم السبت 8/4/2006م كالعادة يفاجأ المواطنين بقوات كبيرة قوامها أربعة أطقم احدها يحمل رشاش وعليها اكتر من خمسة وثلاثون فرداً بلباس مدني وعسكري مدججين بالسلاح تابعين لشيخ الجعاشن ( محمد منصور) حيث قاموا بطريقة همجية باختطاف الرائد ( محمد على الخولاني ) من أمام منزله بطريقة لا إنسانية " 

ووصف البيان تلك العملية بأنها " إجرامية وإرهابية " واعتبرها تحد سافر لتوجيهات رئيس الجمهورية الأخيرة أثناء لقاءه بالقيادات الأمنية والتي أكدت أن لا سلطه فوق القانون والجميع يخضع للقانون . 

إزاء هذه الأحداث والوقوف صفاً لحماية المواطنين من تعسفات شيخ الجعاشن . 

ومما تجدر الإشارة إليه أن موقع ( مأرب برس ) كان قد تناول الحادثة عند بداياتها الأولى ومعل على تفعيلها باعتبارها تمس جهة أمنية سيادية بأكملها أكثر من مسها شخصية تنتمي إلى هذه الجهة وقد عبر ( الخولاني ) لمراسل ( مأرب برس ) عن شكره وتقديره لهذا المواقف الإنساني واعتبر ما قام به الموقع هو الرسالة الإعلامية الصادقة  


كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة تغربة الجعاشن