بإشراف عناصر لبنانية وإيرانية.. الكشف عن معسكرات في أفريقيا لتزويد الحوثيين بالمقاتلين (فيديو)
مأرب برس - صنعاء
الخميس 09 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 11 مساءً

كشفت اعترافات أحد الأسرى الأفارقة، المقاتلين إلى جانب الحوثيين في اليمن، عن معسكرات تدريبية لاستقبال المقاتلين القادمين من أفريقيا، تقع في الجزر الأفريقية المحاذية لليمن، قبل أن يتم نقلهم للقتال في صفوف الميليشيات.

وأفاد المركز الإعلامي، التابع للمنطقة العسكرية الخامسة، اليوم الخميس، أن قوات الجيش الوطني تمكنت من أسر أحد المقاتلين من أصول أفريقية، وتحديداً من دولة جيبوتي، على جبهة ميدي الساحلية في محافظة حجة، شمال غرب البلاد.

وقال المركز الإعلامي، في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إن قوات الجيش أحبطت محاولة تسلل للعناصر الانقلابية إلى مواقع الجيش الوطني، وخلال المواجهات، تمكنت القوات من أسر المقاتل الأفريقي، وهو يقاتل في صفوف الميليشيات، فيما تم قتل عنصرين آخرين من المجموعة ذاتها.

وجاء في الاعترافات الأولية، التي أدلى بها الأسير الأفريقي، “أن ميليشيات الحوثيين، تدرّب عناصر أفريقية، تضم عددًا من الجنسيات الأفريقية المختلفة، في معسكرات تدريبية تقع في الجزر الأفريقية المحاذية لليمن، بإشراف من عناصر لبنانية وإيرانية”، وفقاً لما نشره المركز الإعلامي.

وكان المتحدث باسم الجيش اليمني في تعز، العقيد منصور الحساني، أكد في أبريل/ نيسان، من العام الماضي، أن قوات الجيش قبضت على 28 مسلحاً يحملون الجنسية الإثيوبية، كانوا يقاتلون في صفوف الانقلابيين في مختلف جبهات تعز.

ويواصل آلاف القادمين من القارة الأفريقية اللجوء إلى اليمن، رغم حالة الحرب الدائرة فيه منذ أكثر من عامين، حيث تقول مفوضية الأمم المتحدة، إن نحو 6 آلاف مهاجر أفريقي، ما زالوا يقصدون اليمن كل شهر.

 

*لمشاهدة الفيديو.. اضغط هنــــــــــــــــا

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال