الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعلق على اعتراض باليستي حوثي في سماء الرياض
مأرب برس ـ متابعات
الأحد 05 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 07 مساءً

علق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأحد، على اعتراض قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخًا باليستيًا أطلق من اليمن على العاصمة الرياض مساء أمس.

وقال ترامب للصحفيين على متن الطائرة الرئاسية، أثناء توجهه إلى طوكيو “وجهت ضربة من إيران، على ما أعتقد، إلى السعودية.. وأسقط نظامنا الصاروخ في الجو. لا يصنع أحد ما نفعله وهذا ما نراه الآن في جميع أنحاء العالم”.

وجاء تعليق الرئيس الأمريكي على اعتراض السعودية للصاروخ الحوثي، في سياق حديثه بشأن العتاد العسكري الأمريكي، وقدرة واشنطن على التصدي لتهديدات كوريا الشمالية.

وكانت وكالة الأنباء السعودية، قد قالت إن قوات الدفاع الجوي السعودي اعترضت صاروخًا باليستيًا أطلق من اليمن، فيما أكدت قناة الإخبارية، أن الصاروخ أسقط قرب مطار الملك خالد على الضواحي الشمالية للمدينة دون أن يسفر عن أي خسائر في الأرواح.

وذكر الدفاع المدني السعودي في حسابه الرسمي على تويتر، أن شظايا الصاروخ سقطت قرب أرض المطار لكن حركة الطيران استمرت كالمعتاد.

وكثيرًا ما اعترضت السعودية، التي تدعم حكومة اليمن المعترف بها دوليًا والمتمركزة في عدن، صواريخ تم إطلاقها من اليمن المجاور.

وأطلق الحوثيون والقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح عشرات الصواريخ على الأراضي السعودية على مدى عامين ونصف العام من الحرب منها صواريخ باليستية جرى إسقاطها قرب مكة في يوليو تموز.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال