إصلاح ذمار ينعي خامس قياداته ويحمّل الانقلابيين مسؤولية اغتياله (بيان)
مأرب برس - ذمار
الخميس 10 أغسطس-آب 2017 الساعة 09 مساءً

نعى المكتب التنفيذي لحزب التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة ذمار، اليوم الخميس، القيادي عبدالرزاق الصراري، ا لذي اغتيل عصر اليوم أمام منزله في قرية بدش بمديرية الحداء شمال المحافظة بعد أدائه صلاة العصر.

وحمل التجمع اليمني للإصلاح بذمار المليشيات الانقلابية للحوثيين وأنصار الرئيس المخلوع مسؤولية اغتيال القيادي الصراري.

وجاء في بيان نعي الشهيد الصراري: "إن المكتب التنفيذي لحزب الإصلاح بذمار وهو يزف بفخر واعتزاز فارسه الخامس الذي ترجل عصر اليوم في مديرية الحداء بعملية اغتيال قذرة نفذتها أيادي الغدر والخيانة وأنهت مسيرة حياة حافلة بالكثير من المواقف الوطنية الجسورة والشجاعة للأستاذ الصراري ليلحق بموكب رفقائه الشهداء العظماء الذين سبقوه وسقطوا جميعاً في عمليات اغتيال جبانة وغادرة خلال العامين الماضيين".

وأضاف البيان: "نحمل مليشيات الحوثي والمخلوع بمحافظة ذمار كامل المسؤولية عن هذه الجريمة النكراء، وباقي الجرائم السابقة التي طالت قياداته والضلوع المباشر في تنفيذها، وذلك في إطار مساعيها تصفية قيادات وكوادر الحزب، بعد أن غدرت بالوطن وعبثت بأمنه واستقراره وجرته إلى حروب طاحنة جلبت له الويلات، مفضلة التعامل مع خصومها السياسيين بالعنف والقتل والتصفيات بدلاً عن التعايش والسلام والتفاوض والحوار".

وأكد إصلاح ذمار أن "جرائم القتل والتصفيات والتنكيل والاختطافات التي تطال قيادات الإصلاح وقواعده وأنصاره في جميع مديريات المحافظة، لن تثنيه عن مواصلة دوره النضالي في طريق استعادة الدولة المختطفة من قبل تحالف الانقلابيين، وتثبيت دعائم الشرعية الدستورية في ربوع الوطن".

واعتبر المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة ذمار أن "هذه الجرائم البشعة التي تستهدف مدنيين آمنين في منازلهم بأنها جرائم حرب لن تسقط بالتقادم وسيحاسب مرتكبوها أمام المحاكم المحلية والدولية طال الزمن أو قصر".

 

نص البيان:

 

بنفوس مكلومة يعصرها الألم، وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، ينعي المكتب التنفيذي لحزب التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة ذمار اليوم، رئيس فرع الحزب بمديرية الحداء الأستاذ عبدالرزاق الصراري، الذي استشهد في عملية اغتيال غادرة طالته عصر اليوم أمام منزله في قرية بدش بمديرية الحداء شمال المحافظة بعد أدائه صلاة العصر.

 

إن المكتب التنفيذي لحزب الإصلاح بذمار وهو يزف بفخر واعتزاز فارسه الخامس الذي ترجل عصر اليوم في مديرية الحداء بعملية اغتيال قذرة نفذتها أيادي الغدر والخيانة وأنهت مسيرة حياة حافلة بالكثير من المواقف الوطنية الجسورة والشجاعة للأستاذ الصراري ليلحق بموكب رفقائه الشهداء العظماء الذين سبقوه وسقطوا جميعاً في عمليات اغتيال جبانة وغادرة خلال العامين الماضيين، فإنه يحمل مليشيات الحوثي والمخلوع بمحافظة ذمار كامل المسؤولية عن هذه الجريمة النكراء، وباقي الجرائم السابقة التي طالت قياداته والضلوع المباشر في تنفيذها، وذلك في إطار مساعيها تصفية قيادات وكوادر الحزب، بعد أن غدرت بالوطن وعبثت بأمنه واستقراره وجرته إلى حروب طاحنة جلبت له الويلات، مفضلة التعامل مع خصومها السياسيين بالعنف والقتل والتصفيات بدلاً عن التعايش والسلام والتفاوض والحوار، مؤكداً أن يد الغدر والخيانة التي امتدت إلى الأستاذ الصراري وزهقت روحه بدون وجه حق هي نفس اليد التي امتدت من قبل لقياداته الوطنية في المحافظة ابتداءً من العنسي ثم اليعري فالعنهمي والكامل وذلك استكمالاً لمشروعها الإجرامي الرامي لتصفية كل القيادات والشخصيات الاجتماعية والنخب السياسية المؤثرة في المحافظة.

 

كما يؤكد أن جرائم القتل والتصفيات والتنكيل والاختطافات التي تطال قيادات الإصلاح وقواعده وأنصاره في جميع مديريات المحافظة، لن تثنيه عن مواصلة دوره النضالي في طريق استعادة الدولة المختطفة من قبل تحالف الانقلابيين، وتثبيت دعائم الشرعية الدستورية في ربوع الوطن.

 

ويعتبر مثل هذه الجرائم البشعة التي تستهدف مدنيين آمنين في منازلهم بأنها جرائم حرب لن تسقط بالتقادم وسيحاسب مرتكبوها أمام المحاكم المحلية والدولية طال الزمن أو قصر.

 

 ويطالب إصلاح ذمار، من السلطة المحلية والأجهزة الأمنية والقضائية وسلطة الأمر الواقع في المحافظة، بتحمل مسؤولياتهم الوطنية والقانونية والأخلاقية، والتحرك لملاحقة خلايا الموت والاغتيالات التي تتحرك بحرية تامة في جميع مديريات المحافظة، والعمل على حماية المدنيين من خطر القتل والتصفيات الذي تنفذها تلك الخلايا ...محملاً إياها مسؤولية أي تقصير في ملاحقة القتلة والمجرمين أو التهاون في ضبطهم وتقديمهم للمحاكمة لينالوا جزاءهم الرادع على ما اقترفته أياديهم الآثمة.

 

وفي الأخير، يعبر المكتب التنفيذي لحزب التجمع اليمني للإصلاح بمحافظة ذمار عن خالص التعازي القلبية، وأصدق المواساة لأبناء الشهيد وأقاربه وكافة أفراد أسرته ومحبيه بهذا المصاب الجلل.

 

سائلاً الله العلي القدير له الرحمة والمغفرة وأن يتقبله مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين ..إنا لله وإنا إليه راجعون

 

صادر عن المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بذمار اليوم الخميس بتاريخ 10 أغسطس / 2017

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال