تعرف على ما كتبته الصحف الأسبانية والألمانية عن لقاء البايرن وأتلتيكو الذي انتهى بفوز الأول وتأهل الأخير
مأرب برس-متابعات.
الأربعاء 04 مايو 2016 الساعة 04 مساءً


تصدر أتلتيكو مدريد بقيادة مدربه الأرجنتيني القدير دييجو سيميوني مجددا أغلفة الصحف الرياضية في إسبانيا، بعد ليلة تاريخية في دوري الأبطال الأوروبي خطف فيها تذكرة التأهل لنهائي البطولة من براثن بايرن ميونيخ الألماني.

 

ونجح الروخيبلانكوس في التفوق على بايرن رغم الهزيمة أمس على ملعب آليانز آرينا 1-2، لكن فوزهم ذهابا على ملعبهم فيسنتي كالديرون 1-0 كان حاسما ليقودهم إلى نهائي ميلان.

 

وذكرت صحيفة (آس) الرياضية في صدر صفحتها: "هذا الأتلتي أسطوري"، مشيرة إلى أن الهدف الذي سجله الفرنسي أنطوان جريزمان: "يدفن جرحاً استمر 41 عاما"، في إشارة إلى الانتقام من هزيمة الفريق المدريدي في نهائي 1974 أمام بايرن.

 

وامتدحت الصحيفة الأداء البطولي للحارس السلوفيني لأتلتيكو، يان أوبلاك، قائلة "أوبلاك حاسم، تصدى لركلة جزاء وتقريبا كل تسديدات بايرن"، مضيفة "إذا كانت المهمة سهلة لما قام بها أتلتيكو".

 

بينما عنونت صحيفة (موندو ديبورتيفو) صفحتها الأولى بـ"إلى ميلانو" ومعها صورة بلحظة احتفال أتلتيكو بالتأهل للنهائي.

 

وكتبت في صفحتها الأولى "أتلتيكو يمحو آثار سقوطه في 1974 ويقصي بايرن ويبلغ ثاني نهائي له في 3 أعوام" و"جريزمان وأوبلاك يحسمان مباراة ملحمية أهدر فيها مولر وتوريس ركلتي جزاء".

 

ونشرت (ماركا) في صفحتها الرئيسية "أنتم مُذهلون".

 

وكتبة أيضا: "شكرا، أتلتيكو"، مشيرة إلى أن "الهدف الحاسم لجريزمان في مرمى بايرن كان عظيما".

 

ولم تنس (ماركا) أن بايرن سقط في نصف النهائي خلال آخر 3 أعوام على يد أندية إسبانية.

 

بينما كتبت صحيفة (سبورت) عنوانا مواسيا للكتالوني جوارديولا: "هكذا هي كرة القدم" ومعها صورة للمدرب السابق لبرشلونة متحسرا، وأخرى لسيميوني وهو يحتفل ويرفع يده نحو السماء.

 

وأضافت: "أتلتيكو يحرم بيب من النهائي في مباراة ملحمية"، مذكرة بأنه ينتظر الفائز اليوم من مباراة ريال مدريد ومانشستر سيتي.

بدورها أثنت الصحف الألمانية اليوم الأربعاء على أداء بايرن ميونيخ أمام أتلتيكو مدريد الإسباني في إياب نصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي الليلة الماضية، معتبرة أن اللقاء انتهى بفوز "مرير" لم يكن كافيا ليتأهل الفريق البافاري لنهائي البطولة، ليحرم بذلك بيب جوارديولا مجددا من تحقيق الثلاثية قبل رحيله عن ألمانيا.

 

وعنونت صحيفة (بيلد) مقالها "الفوز الأشد مرارة على بيب"، واصفة المباراة بـ"المعركة الكبري".

 

وذكرت الصحيفة بأن فرصة التتويج بالتشامبيونز ليج إلى جانب البوندسليجا والكأس تهرب مجددا من المدرب الإسباني، حيث يتطلع للتتويج بالدوري مطلع الأسبوع الجاري، وكأس ألمانيا (النهائي في 21 مايو/أيار الجاري أمام بوروسيا دورتموند).

 

وفي موسمه الأخير على رأس الإدارة الفنية للفريق البافاري، وللمرة الثالثة على التوالي، ودع جوارديولا التشامبيونز ليج على يد فرق إسبانية بعد أن أقصاه ريال مدريد من البطولة في عام 2014 ثم برشلونة الموسم الماضي.

 

وعن هذه الهزائم الثلاثة المتتالية للمدرب الإسباني على يد فرق إسبانية في بطولة دوري الأبطال الأوروبي، عنونت صحيفة (كيكر) صفحتها الرئيسية "الهاتريك المرير" الذي حرم جوارديولا من الثلاثية.

 

وأردفت أنه عقب "ليلة كرة قدم عظيمة"، ولعب "درامي" جعل الكثيرون يفقدون أعصابهم، تذوق بايرن ميونخ للعام الثالث على التوالي مرارة الإقصاء في نصف نهائي التشامبيونز ليج بعد أن توج به للمرة الأخيرة في 2013.

 

من جانبها، ركزت صحيفة (زودويتشه تسايتونج) أيضا على جوارديولا الذي "بات يجلس وحيدا على مقعد المتهمين".

 

وأضافت "بيب جوارديولا، الذي يعتبره الكثيرون أفضل مدرب في العالم، لم يحقق الهدف. على مدار ثلاث سنوات، سعى إلى الفوز بالتشامبيونز ليج مع بايرن ميونخ"، لكنه "أقصى من نصف النهائي ثلاث سنوات متتالية"، مذكرة بأنه لم يتم التعاقد مع المدرب الإسباني للفوز فقط بالبوندسليجا وكأس ألمانيا.

 

وعلى جانب آخر، اختارت صحيفة (فرانكفورتر ألجماينه) عنوانها نقلا عن تصريح جوارديولا، حين قال "لقد وهبت حياتي لهؤلاء اللاعبين".

 

وأوضحت الصحيفة أن البايرن حل كـ"الإعصار" على الروخيبلانكوس خلال الشوط الأول، لكن الإسبان هم من ضحكوا أخيرا، في الوقت الذي وقف فيه البافاريون شبه عاجزون تقريبا عن استيعاب "سقوطهم في الهاوية" رغم أنهم قدموا "الأداء الأفضل لهم منذ أشهر".

 

ورغم خسارة الأتلتي إيابا الليلة الماضية على ملعب أليانز أرينا بهدف لاثنين، كان فوزه ذهابا في فيسنتي كالديرون بهدف نظيف حاسما ليتأهل إلى المباراة النهائية التي سيحتضنها ملعب سان سيرو بميلانو الإيطالية في 28 مايو/آيار الجاري، حيث سيواجه الفائز من موقعة ريال مدريد ومانشستر سيتي.


للاشتراك في قناة مأرب برس على التلجرام. إضغط على اشتراك بعد فتح الرابط            
       
 
https://telegram.me/marebpress1

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال