تعرف على الرجل الذي أكل نفسه حتى الموت "صورة"
مأرب برس - متابعات
السبت 14 نوفمبر-تشرين الثاني 2015 الساعة 04 مساءً

ذكرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية بأن أضخم رجل في بريطانيا بلغ وزنه أكثر من 423 كيلوغرام توفي بشكل مأساوي الأحد الماضي، في منزله في مقاطعة كينت البريطانية.

وأضافت الصحيفة بأن كارل تومسون، 33 عاماً، كان لا يخرج من منزله ما يزيد عن عام، وخلال هذه المدة كان معتمداً على مؤسسة ( NHS ) التي كانت تقدم له الطعام والنظافة الشخصية.

وأكد بيان للمتحدث باسم الشرطة البريطانية وفاته، مضيفاً أنه "لا يعتقد بأن الوفاة مشبوهة".

وأشارت الصحيفة الى أن "تومسون تعهّد بإنقاص وزنه من أجل البقاء على قيد الحياة"، مضيفا أنه "تلقى سيلاً من التعاطف، بالإضافة إلى عروض المساعدة التي وردت في أعقاب مقابلات مع عدة وسائل الاعلام".

وصرّح تومسون متحدثاً عن محنته في الشهر الماضي، بأنه تعب من فكرة تغيير نمط حياته، بعد أن حذّره الأطباء من أن حالته الصحية سوف تقتله وأنه بهذه الطريقة يأكل نفسه.

وبحسب الصحيفة فقد بدأت حكاية تومسون مع الوزن الزائد، حينما فقد كارل تومسون والدته في عام 2012، وبدأ تعويض خسارته بالأكل، فعكف على تناول كميات ضخمة من الأطعمة غير الصحية ووصل عدد السعرات الحرارية التي تدخل جسمه يوميًا إلى 10 آلاف سعر حراري، الشيء الذي تسبب في زيادة وزنه، وألزمه بالبقاء في شقته.

ونقلت الصحيفة عن كارل قوله قبل وفاته بشهر، أنه بحاجة إلى مساعدة إختصاصيي التغذية وطبيب نفسي للتخلص من وزنه الزائد، خاصة بعدما دخل إلى المستشفى يعاني نوبة قلبية وتسممًا في الدم، وأضاف أنه سيموت ببطء إذا لم يغير من نظامه الغذائي.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة عين على الصحافة
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال