امير سعودي يشعل مواقع التواصل ..!
مأرب برس - CNN
الأحد 22 يونيو-حزيران 2014 الساعة 03 مساءً

شكّلت عودة الأمير بندر بن سلطان للظهور برفقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في زيارته إلى مصر، حدثاً بحد ذاتها لدى المغردين على موقع تويتر، حيث علّق العديد منهم على الموضوع وربطوه بالأحداث الجارية في المنطقة.

وكان الملك عبدالله قد أجرى، خلال توقف قصير بمطار القاهرة في طريق عودته إلى السعودية قادماً من المملكة المغربية، جلسة مباحثات ثنائية مع الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي. يذكر أن المباحثات جرت على متن الطائرة الملكية مساء الجمعة، وقد قدم خلالها الملك عبدالله التهنئة للسيسي على توليه مهام رئاسة الجمهورية.

ووفق موقع "سبق" فإنّ عودة الأمير بندر للظهور كان أمرا متوقعا نظرا لاحتفاظه منصب الأمين العام لمجلس الأمن الوطني منذ سنوات، لكن مرافقته للملك عبدالله بن عبدالعزيز أثناء زيارته لمصر تعد حدثا له دلالات متعددة، وفق الموقع الذي نسب لمعهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى توقّعه أن "يحافظ الأمير بندر بن سلطان على منصبه كأمين عام المجلس الوطني السعودي نظراً لثقة المسؤولين السعوديين به."

 وفيما يلي بعض التغريدات التي تناولت عودة الأمير بندر:

@ almsher611 : خرج الأسد من عرينه. وبدأت فرائس الكلاب تتراعد.. بندر بن سلطان أسد من جملة أسود تحرس امن الوطن من العبث"

@ mazuadmaz : "ظهور الامير #بندر_بن_سلطان اسعدنا واثلج صدورنا والله يشفيه شفاء لايغادر سقما مما اصابه ويتم عليه صحته وعافيته."

@ iranianaffairs : "ظهور #بندر_بن_سلطان خلال توقف الملك في مصر ينتشر سريعا بالإعلام الإيراني، ربما خشية من عودته إلى الساحة السياسية."

@ bnnn2012 : "قلتها من قبل عندما أعفي من الأستخبارات #بندر_بن_سلطان السلاح السري لا يغيب بل يطلب عند الحاجة."

@ nnnnmmmm454 : "#خادم_الحرمين_الشريفين_يزور_مصر باعثا رسائل للاعداء ليس فقط بدعم #مصر كونها تسبق زيارة #السيسي #السعودية بل عودة #بندر_بن_سلطان والحدق يفهم."

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة عين على الصحافة
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال