استياء ضباط وأفراد الجيش الثوري بعد ضمهم للفرقة الأولى
مأرب برس - أمين دبوان
السبت 10 نوفمبر-تشرين الثاني 2012 الساعة 10 مساءً

قال المقدم أحمد صالح زاهر قائد الجيش الثوري بساحة التغيير بصنعاء بأنهم يرفضون الانضمام الى الفرقة الأولى مدرع كونهم رفضوا الانضمام الى أي جهة عسكرية من قبل وبقوا في الساحة تحت مسمى الجيش الثوري.

وأضاف زاهر بأنه على يقين بحرمة شخصنة الجيش ومحاصصته وأن قطع رواتبهم لمدة 19 شهراً لن يزيدهم إلا ثباتاً على موقفهم.

وأشار بأن رئيس الجمهورية عبد ربه منصور قد وجه بترتيب أوضاعهم وصرف رواتبهم قبل التوزيع وإعادتهم الى وحداتهم العسكرية الا أنهم تفاجئوا بضم رواتبهم ضمن كشوفات الفرقة الأولى مدرع وعددهم (61) ضابط وجندي ولم تصرف لهم رواتبهم السابقة.

وطالب زاهر بسرعة هيكلة الجيش وفقاً للأسس الوطنية بعيداً عن الشخصنة والمحاصصة وقال بأن الجيش الثوري قدم رؤية لذلك.

وقال مجاهد النويره قيادي في الجيش الثوري ان إنقطاع الراتب طوال فترة الثورة مؤشر سلبي من القوى الثورية تجاه الثوار والجيش الثوري.

وناشدت قيادة الجيش الثوري رئيس الجمهورية ووزير الدفاع بسرعة إعادة النظر في وضعهم ومستحقاتهم المالية.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 3
    • 1) » الحديده
      منيف المشولي مثل هؤلأ الرجال كان من الضروري على الحكومه الجديده ورئيس الجمهوريه تكريمهم والأهتمام بهم وصرف مستحقاتهم بأقصى سرعه كونهم ضحو بأنفسهم ومواقعهم العسكريه وواجهو عنجهية وبلطجة الجيش العائلي.
      اما وانهم مازلوا يعانو حتى اليوم فهذه كارثه ووصمة عار على اصحاب القرار الجدد
      4 سنوات و 11 شهراً و 4 أيام    
    • 2) » الثوره في مهب الريح
      محسن النسي ذلحين ذولا المساكين الي صبرو من اجل الثوره انقطع رواتبهم ولا بايعوضهم عبدربه منصور هادي والله ان احسن لهم ينضمون مع علي عبدالله صالح كانهم مرتاحين من الشرذمت الثوره
      4 سنوات و 10 أشهر و 4 أيام 1    
    • 3) » شارع الثلاثين
      عيسى أحمد عثمان الشيخ ذلين ذولا المساكين إلي صبرو من أجل الثوره انقطع رواتبهم ولا بايعوضهم عبدربه منصور هادي والله أحسن لهم ينضمون مع علي عبدالله صالح كانهم مرتاحين من الشرذمت الثوره ونشاءالله بايعوضهم لو يرشحوا نجل الزعيم أحمد علي ريئسآ لليمن السعيد
      4 سنوات و 7 أشهر و 26 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة الثورات الشعبية
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال