منظمة شركاء ـ اليمن تدشن اللقاءات المجتمعية في محافظتي مأرب وشبوة

الثلاثاء 09 نوفمبر-تشرين الثاني 2010 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس - علي الغليسي
عدد القراءات 5562

بدأت في محافظتي مأرب وشبوة مطلع الأسبوع الحالي فعاليات اللقاءات المجتمعية التي تنظمها منظمة شركاء اليمن لمراجعة مقترحات مشاريع المنظمات المحلية المنبثقة عن برنامج تعزيز قدرات منظمات المجتمع المدني ( ycsp ) الممول من السفارة الهولندية والذي تم تدشينه في شهر مارس من العام الجاري ،حيث تلقى خلاله أعضاء المجالس المحلية وقيادات عشرين منظمة محلية في محافظات مأرب والبيضاء وإب وشبوة برنامج تدريبي كبير حول التخطيط الاستراتيجي وكتابة مقترحات المشاريع .

ووفقاً للأستاذ / عبد القادر الصالحي مدير البرنامج فإن اللقاءات المجتمعية التي عقدت في وقت سابق بمحافظتي إب والبيضاء ، ويجري تنظيمها حالياً في ثلاث مديريات بمحافظة مأرب هي (المدينة ، الوادي ، الجوبة)، بالإضافة إلى مديريات عتق والصعيد وحبان في محافظة شبوة ، تأتي في إطار إيجاد البيئة المناسبة والنموذجية لتبادل الآراء والمعلومات والتي يتم طرحها من قبل مجموعة متنوعة من المشاركين بغرض تحديد المصادر ووضع الأهداف وخطط العمل بغرض إشراك المجتمع المحلي في الإشراف والمتابعة وحشد الدعم للمشاريع المقدمة من قبل المنظمات المحلية.

وقال الصالحي : قمنا في محافظة مأرب خلال اليومين السابقين بعقد ورشة تعريفية تم خلالها تشكيل الفرق الاستشارية للقاءات ، حيث تم تحديد مهام تلك الفرق وتوضيح أدوات الإشراف والمتابعة للقاءات المجتمعية ،وآلية مراجعة وتنقيح مقترحات المشاريع المقدمة من الجمعيات المنضوية في إطار البرنامج وهي (جمعية المستقبل للتنمية والسلم الاجتماعي ـ جمعية الميثاق ـ جمعية التيسير ـ جمعية حواء ـ إدارة تنمية المرأة الريفية)، ويتم حالياً عقد سلسلة اللقاءات المجتمعية وفق جدول زمني ينتهي الخميس القادم ، وقد وجهت دعوات المشاركة لحضور تلك اللقاءات من قبل الفرق لجمهور المستفيدين من فئات الشباب وكبار السن ورجال الدين وموظفي القطاع الخاص ورجال الأعمال والمزارعين وممثلي المنظمات المدنية والجهات الرسمية ، الذين سيتم الاستماع إلى آرائهم حول مقترحات مشاريع المنظمات مع مناقشتها وإثرائها بالأفكار والمعلومات الناتجة عن التغذية الراجعة ، كما سيتم إطلاعهم على السقف المالي المحدد لكل منحة والذي يصل إلى خمسة آلاف دولار أمريكي منها 20% مساهمة المجتمع بمبلغ يصل إلى (1075$) أو ما يعادله مساهمة عينية من المجتمع المحلي والفئات المستفيدة الذين يعمل المشروع على إشراكهم في آليات العمل، ونحن نأخذ بعين الاعتبار أن تكون خطة الاستدامة واضحة وملموسة بالمشاريع خصوصاً فيما يتعلق بإشراك أبناء المناطق المستفيدة في عملية التنفيذ.

هذا وكان اختيار المنظمات والمقترحات قد خضع لأسس تنافسية أحيطت بقدر كبير من الشفافية والمصداقية من قبل منظمة شركاء ـ اليمن ، حيث تم تشكيل لجنة مكونة من ثلاثة أشخاص هم ممثل عن منظمة شركاء الدولية ، وخبير استشاري محلي وموظف من منظمة شركاء ـ اليمن ، حيث جرى خلال مرحلة الإعداد والتحضير إعداد قائمة أولية بالمنظمات المتقدمة وشروط التأهيل المطلوبة والمتمثلة في أن تكون المنظمة حاصلة على ترخيص مزاولة النشاط من قبل وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ، مع ضرورة أن تكون من المنظمات التي تم تدريب أعضائها في المرحلة السابقة من البرنامج ، وأن تكون لديها خبرات سابقة في تنفيذ مشاريع تنموية مجتمعية ، كما يجب أن يكون مقترح المشروع له علاقة ببرنامج بناء وتعزيز قدرات المجتمع المحلي ، وقد تم تطبيق معايير التأهيل واختيار المشاريع على المنظمات المتقدمة بشكل متساو وبطريقة تنافسية شفافة ودقيقة ، وذلك عقب مراجعة وفحص بيانات المنظمات ودراسة مقترحات المشاريع وتفريغ النتائج واحتساب النقاط في النماذج المعدة لذلك من قبل البرنامج الهولندي لتنمية وتعزيز القدرات .

يذكرأن اللقاءات المجتمعية التي تختتم في ست مديريات بمحافظتي مأرب وشبوة تعمل على ربط مقترحات المشاريع بالاحتياجات الفعلية الملموسة للمجتمع ، مع وضع برنامج ومني للتنفيذ خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام القادم2011م ، ويتوقع أن تكون تساهم المخرجات النوعية في خدمة المجتمع من خلال سعي المشاريع إلى تحسين وضع الصحة والتربية والمرأة والشباب في المناطق المستفيدة بواسطة بناء وتعزيز القدرات في ظل رؤية واضحة لخطة الاستدامة تراعي الأثر البيئي للمشاريع.  

 
إقراء أيضاً

اكثر خبر قراءة المنتديات الحوارية