"الكتاب اليمني" يتغلب على التحديات ويصل إلى معرض الشارقة

الأربعاء 08 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 1305

 

تشارك الدار اليمنية الحديثة في فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب بمجموعة جديدة من الإصدارات التي تعنى باليمن وهو ما عزز حضور الثقافة اليمنية في الفعاليات رغم ما تمر به من ظروف وتحديات، وذلك بحسب ما ذكرته وكالة الانباء الاماراتية "وام" اليوم .

وقال أشرف صبحي عبد العاطي مدير جناح الدار " سعدنا كثيرا بعدة أمور.. منها المشاركة بالمعرض الذي يعد الأهم في المنطقة والعالم..

وبالحفاوة والدعم البالغ الذي تلقيناه من قبل إدارته والجمهور الكثير الذي زار جناحنا وهو يسأل عن اليمن ناسا وفكرا وحضارة".

وأضاف كانت هناك صعوبة بالغة في إخراج الكتب من البلاد بسبب ممارسات الحوثيين.. لكننا استطعنا عرض نحو 300 عنوان حديث عن اليمن لقيت في مجملها إقبالا من جمهور المثقفين والطلبة الذين احتاجوا الكثير من المصادر لإتمام دراساتهم الجامعية عن بلادنا.. وسنواصل مع بقية الناشرين توسيع مساحة حضور الثقافة اليمنية في ظل الدعم الأخوي العربي اللافت.

وحول واقع الكتاب في اليمن حاليا.. أشار عبد العاطي إلى أن الثقافة اليمنية لا تعوقها الظروف المختلفة التي تحول بينها وبين الكتاب سوى الظروف الاقتصادية التي تعيق الكثير من اليمنيين من اقتناء ما يرغبون منها وهناك محاولات شخصية فردية لمثقفين كبار في إشاعة وحضور الكتاب في الحياة اليومية من خلال فتح المكتبات الشخصية للجمهور أو المساهمة بفتح مكتبات جديدة أو مدها بالمصادر المهمة التي تؤدي فيه وظيفتها الثقافية بنجاح.
ويحفل الجناح اليمني الوحيد المشارك بمعرض الشارقة الدولي للكتاب هذا العام 2017 بمجموعة من الإصدارات القيمة التي تستعرض جوانب مختلفة من فكر وثقافة وتاريخ وأدب البلاد بينها " الإكليل في أخبار اليمن " و" تاريخ حضرموت " و" الإمام الشوكاني حياته وعصره " و" المثقفون اليمنيون والنهضة " و" تحفة الزمن في أنساب بيوت الهاشميين في اليمن " و" اليمن بلدي أنا " والعديد من الإصدارات المتنوعة الأخرى.

 

اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن