صحيفة سعودية : فوضى الحوثيين تحتاج إلى إجراءات حازمة وقانونية للتصدي لهم
مأرب برس - صنعاء
الخميس 21 أغسطس-آب 2014 الساعة 09 صباحاً
 
 

قالت صحيفة عكاظ السعودية ان ما يحدث في اليمن من فوضى يقودها الحوثيون، يحتاج إلى إجراءات حازمة وقانونية للتصدي لتلك الحركة التي بدا واضحا بأنها تحاول فرض إرادتها بالقوة داخل صنعاء.

واشارت الصحيفة الى ان هذا يؤكد إصرار جماعة الحوثيعلى العبث بالأمن والاستقرار اليمني، مشيرة الى ان إفشال مخططات تلك الجماعة يحتاج من جميع الفصائل والأحزاب السياسية في اليمن إلى الالتفاف حول حكومتهم الشرعية وتوحيد صفوفهم لتحقيق أهداف المبادرة الخليجية التي رسمت خارطة طريق توافقية لتحقيق عملية الانتقال السياسي بعيدا عن العنف والتشرذم اللذين لا يقدمان الحلول من أجل يمن مستقر آمن.

وتابعت الصحيفة بالقول : إن الأحداث الأخيرة التي يقودها الحوثيون على مشارف صنعاء والشعارات التي يرفعونها لإسقاط الحكومة تحتاج من المجتمع الدولي إلى مزيد من الحزم الذي يتجاوز حدود الإدانة والتصريحات إلى تحرك ملموس يدعم حكومة الوفاق ويعزز احترام القانون وحفظ النظام بعيدا عن الفوضى التي تهدد بإغراق اليمن في المزيد من حمامات الدم والانقسامات والاضطرابات.

ودعت الصحيفة الحوثيين كحزب سياسي الى احترام القانون وأن يضعوا مصلحة اليمن أولا من خلال الإسهام مع بقية الفصائل والجماعات في حفظ النظام ورسم المستقبل المشرق لليمن من خلال المشاركة السلمية الواضحة في الحياة السياسية، وهذا لن يتم دون الحوار بعيدا عن لغة العنف والشعارات والتهديدات التي وضعت اليمن أمام مستقبل غامض وخطير ينذر بهدم جميع مكتسبات المرحلة الانتقالية ويبدد كل الجهود والمبادرات الرامية إلى احترام إرادة الشعب، وتطبيق القانون وحفظ النظام.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 1
    • 1) » السعودية اساس الفوضى
      محمد السعودية تلعب مع داعش والنصرة ولها والمتشددين وتمدجسور علاقات مع انصار الله ثم تضعهم جميعهم في قائمة الارهاب كيف هذا التناقض لا ندري انها ادوار مزدوجة؟؟؟
      3 سنوات و شهر و 30 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة عين على الصحافة
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال