بعد رفضه للمرة الثالثة تسليم الاسلحة المنهوبة.. استدعاء أممي لنجل صالح للتحقيق معه

الخميس 03 يوليو-تموز 2014 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - صنعاء
عدد القراءات 10669

كشف مصدر دبلوماسي أجنبي في العاصمة صنعاء اليوم أن لجنة العقوبات الدولية الخاصة باليمن بموجب قرار مجلس الآمن قررت استدعاء نجل الرئيس السابق السفير اليمني في دولة الإمارات أحمد علي عبد الله صالح.

وقال المصدر، أن سبب استدعاء نجل صالح للتحقيق معه بما نسب آلية من تورطه بنهب الأسلحة من مخازن الحرس الجمهوري الذي كان يقوده على عهد عسكرية خلال عمله قائد الحرس الجمهوري (القوات الخاصة) لم يقوم بتسليمها.

وأشار المصدر الى ان الاستدعاء الأممي جاء عقب رفض السفير أحمد علي للمرة الثالثة تسليم ما عليه من عهد وأسلحة والاستجابة لتوجيهات رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء، في الوقت الذي رفض ايضا فيه وساطة إماراتية لحل الأمر بينة وبين دولته.

وكانت السلطات العليا اليمنية كانت قد استدعت رسميا نجل صالح بشأن الأسلحة التي قام بنهبها من مخازن الحرس الجمهوري الذي كان يقوده، وتم نقل تلك الأسلحة إلى معسكر ريمة حميد وتوزيع بعضها على أتباع المخلوع وأنصاره وبيع جزء منها في السوق السوداء.

في 18 يونيو الحالي وجه رئيس الوزراء محمد سالم باسندوة مذكرة إلى وزير الخارجية نصت على إبلاغ السفير «أحمد علي» بسرعة العودة إلى صنعاء من أجل تسليم ما بحوزته من عهد مختلفة للدولة ووزارة الدفاع.

وبحسب المذكرة فأن الاستدعاء تم بناء على قرار مجلس الوزراء في جلسته التي عقدت برئاسة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي يوم الخميس 12 يونيو الحالي بدار الرئاسة.

 

كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة يمنيون في المهجر