ابو الحسنين محسن معيض
ما أشبه الليلة بالبارحة
ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ : 6 سنوات و 10 أشهر | الجمعة 17 ديسمبر-كانون الأول 2010 05:55 م

ـلله سنن ثابتة في الكون لا تتغير ولا تتبدل إلا وفق مشيئته سبحانه .. ومنها سنة التدافع بين الحق والباطل .. الصراع بين الخير والشر .. وعلى مر العصور وتقلب الزمان نلمح تشابها وتماثلا لأطراف الصراع والمواجهات ولكل طرف شبيهه وقدوته التي بتمثلها ويسير على خطاها ونهجها .. وفي قصة موسى عليه السلام وفرعون وقومهما في كتاب الله الكريم يتضح هذا التشابه لأمثالهم في عصرنا الحاضر :

1 ـ الطغاة وفرعون 2 ـ الشعوب وبني إسرائيل 3 ـ الدعاة وموسى وهارون .. سلبا وإيجابا .. نفيرا وتثاقلا .. استجابة وعنادا .. وفي ثلاث حلقات وبمقتطفات سريعة سنرى التشابه في المواقف والشخصيات وكأنها تحدث اليوم

( 1 ) فرعون مصر وفراعنة العصر

فرعون عنوان التكبر والتعالي والجبروت على مدار الزمان .. شبه الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) أبا جهل بأنه فرعون هذه الأمة وكبر حين قُتِل الطاغية .. وفي يومنا هذا صار لدينا من بني جلدتنا فراعنة يسوموننا سوء العذاب .. قتلا واضطهادا وتسخيرا وتشريدا .. يتشابهون معه في كثير من المواقف إن لم يتفوقوا عليه في جوانب عديدة :

1ـ تشابه في التسلط والعلو والاستكبار :

ـ قال تعالى على لسان فرعون : (( ما علمت لكم من آله غيري )) وقال : (( فحشر فنادى فقال أنا ربكم الأعلى )) وقال : (( ما أريكم إلا ما أرى )) ـ هذا فرعون يرى أنه بلغ درجة الإلوهية وقمة العناد والتسلط , وأشباهه اليوم فاقوه عنادا واستكبارا وتسلطا وربوبية وان لم يقولوها صراحة إلا أن أحدهم يجلس على كرسي الحكم فلا يخرجه منه إلا موت عضال أو انقلاب دامٍ وكأنما هم مخلدون ولا يصلح لها غيرهم .. ولولاهم لخربت مالطة ولضاعت الأمة ـ أشباهه اليوم هم القانون بل فوقه .. تطأطئ لهم الرؤوس وتنحني لهم الرقاب .. رأيهم لا يُعلى عليه وأمرهم لا يرد أو يناقش .. وتفوقوا على فرعون بان الإلوهية والتسلط على العباد يرونها حقا مكتسبا لهم ولذريتهم من بعدهم .

شعارهم المتواصل ما أريكم إلا ما أرى .. فلو كان قراري خاطئا لأصبح صوابا لأنه وفق رؤيتي السليمة ولو كان باطلا فهو حق لأنه صادر من عقليتي الحكيمة .. المهم سريان قوانيني وتنفيذ قراراتي وبعدها فليكن ما يكون ..

2 ـ تشابه في الاستخفاف بالرعية والمن عليهم :

ـ قال تعالى واصفا فرعون : (( فاستخف قومه فأطاعوه إنهم كانوا قوما فاسقين )) وقال : (( يا قوم أليس لي ملك مصر وهذه النهار تجري من تحتي أفلا تبصرون )) ويخاطب موسى (( الم نربك فينا وليدا ولبثت فينا من عمرك سنين )) ـ قوم فرعون مطيعون فاسقون .. يصفقون لخطابه ويمدحون رأيه .. خوفا أو طمعا أو تلبيسا ونفاقا .

ـ وفراعنة اليوم هكذا استخفوا بعقول شعوبهم فصاروا لهم ممجدين بلا أفعال .. مصفقين بلا أعمال .. يعلمون كذبهم في خطبهم وزيف وعودهم ولكنهم يهللون لهم وترتفع أصواتهم بالشعارات : بالروح بالدم .. وقد امتص دمهم كاملا

يعدهم بالخيال وتبليط الرمال .. وظيفة لكل امرأة ورجل.. لعبة لكل طفل ..ويمُنُ عليهم ألم أشيد لكم البنايات وافتتح الجامعات وأشق الطرقات .. عرايا فأكسيناكم .. جوعى فأطعمناكم .. ألا ترون منجزاتي العظيمة وعطاياي الكريمة .. بلى نراها ويدوي التصفيق الحاد .. عاش الرئيس كريم الخصال .. ويخرج المهلل المسكين وقد ارتفعت الأسعار وهبطت قيمة الريال .. وصارت الوظيفة بدفع المال وكل شي فاق الخيال فيردد ما تدرب عليه : عاش عاش عاش ؟!

3 ـ تشابه في التهكم والسخرية من المعارضين :

ـ قال تعالى على لسان فرعون : (( أم أنا خير من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين )) وقال: (( إنّ هؤلاء لشرذمة قليلون وإنهم لنا لغائظون )) ـ هذا فرعون مصر يسخر من موسى وطلباته ويقارن وضعه الرفيع ووضع موسى الوضيع من وجهة نظره القاصرة ويسخر من معارضيه بأنهم قلة والقصد من خروجهم إغاظتنا فقط ...

ـ واليوم فراعنة العصر هكذا يتعاملون مع معارضيهم والذي يطالبون بحقوقهم المسلوبة .. زوبعة في فنجان .. حثالة .. فرق مارقة .. خونة .. عملاء .. أعداء للوطن .. وتنشر صحف الولاة ما يساعد على زيادة فجوة البعاد

4 ـ تشابه في تغيير الحقائق وتضليل الناس والكذب عليهم :

قال تعالى : (( وأضل فرعون قومه وما هدى )) وقال على لسان فرعون (( إني أخاف أن يبدل دينكم أو أن يظهر في الأرض الفساد )) ـ لا آله إلا الله .. موسى سيضل قومه ويظهر في الأرض الفساد .. وماذا تُسمي قتلك الأطفال واستحياء النساء .. استعباد الناس وتنصيب نفسك ربا لهم .. أهذا عدل ؟! أهذه حرية .. بئس الحاكم أنت !!!

ـ وفراعنة العصر يضللون الناس ويغيرون الحقائق .. كيف لا والإعلام معهم وبيدهم .. فجعلوا الإسلام وأهله البسطاء إرهابيين .. وصارت حماس المجاهدة سببا في قتل الفلسطينيين الأبرياء وحجر عثرة للسلام العالمي

وجعلوا المطالبين بحقوقهم أهل فتنة وخروج ودعاة ضلالة وشر .. استطاعوا قلب الحقائق فصار الأمن المتفلت والوضع المتدهور دعاية من الأعداء وإلا فإن كل شي متطور ومزدهر ولا وجود لقطع الطرقات ولا لتهجير العائلات والفساد المستشري في مفاصل البلاد كذبا يروج له الخونة وإلا فكل شي يسير وفقا للنظام والقانون ولا يوجد من يخالفه من رجال الدولة .. وعدم رغبتك في تداول الحكم سلميا مهزلة يروج لها بياعو الكلام وإلا فالشعب لا يريد إلا إياي ويصر على ابني حاكما من بعدي .. وسجن الغربال الإبرة لأن فيها ثقبا !!

5 ـ تشابه في البطش واستعمال القوة ضد المعارضين :

قال تعالى : (( قال سنقتل أبنائهم ونستحيي نسائهم وإنا فوقهم قاهرون )) وقال على لسان الطاغية : (( ذروني أقتل موسى وليدع ربه )) وقال : (( فلأقطعن أيديكم وأرجلكم من خلاف ولأصلبنكم في جذوع النخل ولتعلمن أينا أشد عذابا وأبقى )) هذه القرارات العشوائية والتهديد بالعنف علامة إفلاس ويأس لكل حاكم فرعوني لم يستطع أن يستوعب شعبه .. أبدلا من حمايتهم روعتهم ؟! وبدلا من العدل بينهم سجنتهم وأرهبتهم ؟!

ـ وفراعنة اليوم على نفس الموال ـ سجون واعتقالات .. مصادرة وإغلاق صحف ومجلات .. محاكمات ظالمة .. والويل لمن عارض أو قال ما لا يجب أن يقال في رمز البلاد وموحد العباد

6 ـ يتشابهون في بطانة السوء وشلة الفساد :

ـ قال تعالى على لسان بطانة فرعون :(( أتذر موسى وقومه ليفسدوا في الأرض ويذرك وألهتك )) وقال : (( يا هامان ابن لي صرحا إلى السماء لعلي ابلغ الأسباب )) وقال عز وجل على لسان السحرة قبل إسلامهم : (( أئن لنا لأجرا إن كنا نحن الغالبين قال نعم وإنكم لمن المقربين ))

ـ لماذا لم تكن بطانة فرعون بطانة صلاح وتقى تبذل النصح له بدلا من تأجيج صدره على موسى وقومه وتوجيهه للتنكيل بهم .. لأنهم هكذا يريدون عرض الدنيا وعدم صلاح البلاد واستقرار الأمور واجتماع الأمة على أمر فيه خيرها .. وبطانة فراعنة اليوم على منوال واحد .. يشيرون عليهم بالقضاء على المعارضين فإنهم خطر على الوطن وأعداء لمنجزات الثورة ويريدون قلب نظام الحكم .. فاقض عليهم وأرهم قوتك وعذبهم فيكونوا لك خير رعية !! إياك أن تريهم رقة أو لينا .. ادخل الانتخابات وحدك فأنت لها وكلنا معك.. أرهم العين الحمراء وستراهم عند قدميك سجدا .. والنتيجة السير بالبلاد نحو الهاوية ومزيدا من التباعد والتناحر بدلا من التقارب والتآلف .. و لك الله يا وطن

7 ـ تشابه في اللجوء للمعارض عند المصلحة أو شدة الحاجة

ـ حينما ضاقت بفرعون ورجاله الحال من الرجز الواقع بهم لجأ إلى موسى ليدعوا ربه على وعد أن يتبع بعدها الله في علاه .. قال تعالى : (( ولما وقع عليهم الرجز قالوا يا موسى ادع لنا ربك بما عهد عندك لئن كشفت عنا الرجز لنؤمنن لك ولنرسلن معك بني إسرائيل فلما كشفنا عنهم الرجز إلى أجل هم بالغوه إذا هم ينكثون ))

ـ واليوم إذا ضاقت بهم السبل رجعوا إليهم إلى من كانوا يسمونهم بالأمس معارضة وخونة ومارقين فلانوا لهم في الكلام وأطنبوا في الوعود الجميلة .. وحينما تحققت المصلحة كان فعلهم كفعل قدوتهم .. نسيان الوعود ونقض العهود .. سبحان الله ما أقوى التشابه بين أمس ويوم .. لقد تعلموا من فرعون لعبة الكروت استخداما وإحراقا

8 ـ يتشابهون في عدم جدوى الحوار معهم والندم بعد فوات الأوان :

قال تعالى : (( اذهبا إلى فرعون انه طغى فقولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى )) وقال : (( فأتياه فقولا إنا رسولا ربك فأرسل معنا بني إسرائيل ولا تعذبهم )) أليس هذا مطلبا شرعيا أم انه انفصال وشر وخروج على الحاكم !!! وبدلا من إجابتهم إلى طلبهم الشرعي .. بدأ في إضاعة الوقت ومحاولة الالتفاف عليهم وتمييع القضية الأساس .. (( فمن ربكما يا موسى )) و (( فما بال القرون الأولى )) ومع كل إجابة شافية من موسى .. تكون النتيجة النهائية (( ولقد أريناه آياتنا كلها فكذب وأبى )) .. ويُقبِل العقاب ويريد الطاغية أن يتوب : ((حتى إذا أدركه الغرق قال أمنت أنه لا آله الا الذي أمنت به بنو إسرائيل وأنا من المسلمين )) ولكنها مرفوضة ((آلأن وقد عصيت قبل وكنت من المفسدين )) هكذا تأتي النهاية المحتومة والمتوقعة لكل طاغية .. الهلاك .. فيندم ويريد إصلاحا ومعالجات ولكن هيهات لقد فات الأوان .. كان بمقدورك فعل الكثير من الخير ولكنك استكبرت وأبيت .

ـ وفراعنة العصر على خط سير واحد مع المعلم الأول .. الشعوب تطالب بمطالب حقيقية بسيطة .. أمن وعدل .. مساواة واستقرار .. عيشة طيبة .. وهم يراوغون بحجج واهية وأعذار غير مقبولة .. حوارات كاذبة .. وساطات منحازة .. وعود عرقوبية .. ومن اعتصام إلى مظاهرة .. ومن منظمات حقوقية إلى هيئات إنسانية .. والوضع في انهيار وتدهور .. ويرفع المظلوم يده للسماء : (( أني مغلوب فانتصر )) . وتشابهت البدايات وحتما النهاية متشابهة

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 23
    • 1) » ما اجمل قصص القران
      ابراهيم فعلا انها قصص لمن يعتبر ولكن لا حياة لمن تنادي





      اللهم ارنا فيهم يوم اسودا كيوم فرعون وجنوده
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 2) » ما اكثر الفراعنة
      ابو ايمن نعم ان فراعنة اليوم كثر ولكن اين موسى ؟ اين من يقف في وجه الظلم؟اين من يقف مع الحق؟ في هذا الزمان كثر الفراعنه وقل بل ندر موسى-نسأل الله ان يرينا الحق حقا ويرزقنا اتبعاه ونقول جزاك الله خيرا يابن معيض على ماتكتب_نشتي تعليق بدوي من شبوه لان كلامه يضحكنا قده بدوي!!!!ههههههههه
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 3) » روعه يا أبا الحسنين
      أبو قتيبة والله إن هذا المقال أروع وأجمل ما قرأته في حياتي .. لله درك يا أبو الحسنين ..دائما مبدع ..وجزاك الله على كل حرف تكتبه خير الجزاء..والله يحفظك ويرعاك..
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 4) » فرعون الأكبر
      زاهد لعل فرعوننا أي فرعون اليمن أكبر وأطغى وأظلم من أي فراعنه الأرض لأنه يمتاز بالمكر والخداع ..يشبك بين قبيله ضد قبيله وجماعه ضد جماعه ..فهنيئا لكم يا أبنا اليمن السعيد ..
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 5) » اللهم ااهل فراعنة العصر
      علي العلهي اولا تحيه من الاعماق الى ابن معيض فلله درك من رجل ومن كاتب شجاع وحكيم .لقد بينت ووضحت وابدعت في مقالك هذا اي ابداع نعم اننا نواجه فرعون العصر اهلكه الله عاجلا غير اجل .صدقني ان المقارنه والتشابه 100% ولكننا نحتاج الى رجل عظيم ينتشل البلاد من ظلم وجور فرعون العصر .
      تحياتي لعقلك الراجح وتفكيرك النير وكلماتك المعبره يابن معيض الهلالي .
      كثر الله من امثالك ونفعنا بعلمك وحفظك الله دوما مبدعا موفقا .
      اخوك على العلهي الهلالي
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 6) » مقال يجب ان يدرج في مناهج التعليم
      سفير سابق وعجوز متقاعد إقتباس رائع من قلم الدكتورة أروى عثمان: لعل بعض الحل لمشكلة اليمن، سوف يتأتى من ابتعاد عشاقها المهوسين عنها قليلاً، فالاحتضان بقوة كسر ضلوعها، وكتم أنفاسها. ولأن ذهان عشاقها وتخريفاتهم المرضية ادخل اليمن في قعر أعينهم، فأغمضوا عليها بقوة الامتلاك والاستحواذ، فلم يتركوها تتعرض للشمس، ولا للهواء، ولا للضوء، فكان من الطبيعي أن تتكسح وتصيبها الهشاشة في بنيانها وعظامها، وأن تصل الى التعكز وتركن في " الزوّة " حتى يأتيها الموت!

      - وأنا اقول لقد انتهت فعلاً الحقب الإشتراكية والصالحية والإصلاحية بالموت السريري، لأنهم بدأوا بلا أفق يعني بأمور الفلاح الإقتصادي، واستمروا بلا معنى لأحوال الناس، وانتهت حقبهم لأنهم ليسوا سوى سراب. وما نراه اليوم ليس سوى تخبط الفاشلين.

      فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض كذلك يضرب الله الأمثال.

      كثر الله من امثالك شيخنا الجليل.
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 7) » بارك الله فيك
      مراقب شيخي أبو الحسنين
      يعجز القلم بكل معنى الكلمة عن الرد عليك لأنك لم تدع مجال للرد أو الإضافة أو النقد ، فكل كلمة طرحتها في هذا المقال سدت ثغر من ثغور الفكر وألجمت كل خطيب وسابقت كل فصيح وجارت كل أديب
      كلامك كالمطهر على الجرح
      وعباراتك كحد الصارم المسلول
      والأمل يبقى في أن يجد هذا المقال آذان صاغية وقلوب واعية ونفوس بها بقية من خوف وخشية ومراقبة لله عز وجل
      بارك الله فيك مرة أخرى وكثر الله من أمثالك وجعلك نبراسا للهدى بلبلا صداحا بالحق
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 8) » معارضة ومرتزقة
      الحق يقال اقتباس ..
      واليوم فراعنة العصر هكذا يتعاملون مع معارضيهم والذي يطالبون بحقوقهم المسلوبة .. زوبعة في فنجان .. حثالة .. فرق مارقة .. خونة .. عملاء .. أعداء للوطن .. وتنشر صحف الولاة ما يساعد على زيادة فجوة البعاد
      وما أدراك يا أخي أن هؤلاء المعارضين ليس لهم أجندة ومصالح خاصة بهم
      بل أنني أكاد أجزم بأن الحراك الجنوبي كله عبارة عن مرتزقة وأصحاب مصالح استغلوا حاجة الناس وفاقتهم فجندوهم ووعدوهم بالمواعيد الزائفة والدولة الرائدة حتى إذا ما وصلوا إلى مبتغاهم داسو الشعب بالنعال وارتقوا سلالم المجد على ظهور المواطنين البسطاء
      فمثل هؤلاء وجب على الدولة و فرعون سحقهم وإبادتهم عن آخرهم لأنهم ضرر على الوطن ومواطنيه
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 9) » فرعون بلسان يمني مبين
      الضبيبي انا عندما اقراء قصة سواء في القرآن والا في غيره عن فرعون- يتبادر الى ذهني شخص معين تدروا من هو ........... انتم عارفين- لانه مشى على نفس الخطا التي خطاها فرعون .شكل فرعون كتب له وصية واحنا مش عارفين لكن مهما تكبر وطغى وظلم لابد من يوم يعيش فيه المأساة التي عشها فرعون . اشكرك ابا الحسنين كثير الشكر على هذه المواضيع الرائعه جعلها الله في ميزان حسناتك
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 10) » هنا بيت القصيد.
      أحمد البابكري بسم الله الرحمن الرحيم

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      أخي الفاضل هنا بيت القصيد " (( فاستخف قومه فأطاعوه إنهم كانوا قوما فاسقين ))
      هنا مكمن الخلل في هذا الشعب وقيادته الفاسدة.
      هنا تظهر للإنسان الغير متعلم غطرسة الطغاة وفراعنة العصور الأستخفاف بالقوم والأمة .
      نسأل الله أن لا نكون مثل قوم فرعون وما وصفهم به الله عز وجل.
      اللهم نسألك هلاك المفسدين ومن والاهم وناصرهم وسعى في الأرض فساداً.

      وفقك الله إلى ما فيه الخير والصلاح وثبتك على طريق الحق وجعلك من أهل الجنة ودعاة الخير في يمننا الحبيب.

      سلامي
      6 سنوات و 10 أشهر    
    • 11) » لله درك
      المسافرة لله درك أخي الفاضل أبو الحسنين

      لك قلم من ذهب يعبر عما في نفوسنا من حسرات فعلا ما أشبه ظالم الأمس بظلمة يومنا هذا لكن أخي أين موسى وهارون ؟؟
      أسأل الله العظيم أن لا يشبه غدنا أمسنا ولا حاضرنا وأن يوجد سبحانه في أبناء الشعوب العربية المظطهدة من يرفع الصوت قائلا :"حقيق على أن لا أقول على الله إلا الحق "

      دمت في حفظ المولى ورعايته
      6 سنوات و 9 أشهر و 30 يوماً    
    • 12) » العقل زينة
      ابن الشمال أريد أن أسأل الكاتب وأريد أن يجيب على سألي في مقال قادم أن شاء الله أخي الكريم أنت تكلمت عن فراعنه العصر ولكن فراعنه العصر هؤلاء هل أتوا إلى السلطه أقوياء أم ضعفاء هذا أولاً أما ثانياً لا بد من مرزح أي مسند فهؤلاء الفراعنه وللأسف كان مسندهم هم الأسلاميون هم من قالوا للفرعون العصر أنت أنت لا قبلك ولا بعدك وأنت أكيد ذكي وتعرف أيش أقصد حيث وتعلم أنه قبل الوحدة بإن المساواة والعدل والعيشه الطيبه كانت موجودة في الجنوب بشكل منظم أولادك يدرسون في مدارس نفس المدارس الذي يدرس فيها أولاد قاده الحزب أم اليوم فحدث ولا حرج فالكلام كثير لكن الوقت قصير وشكراً أعترفوا بغلتكم وصلحوا علطكم وشكرا الأعتراف بالذنب فضيله
      6 سنوات و 9 أشهر و 30 يوماً    
    • 13) » ولكن لا حياة لمن تنادي
      ابو حسان احسنت يااستاذي الفاضل في طرحك للموضوع وكما عودتنا في جميع كتاباتك ونتمنا لك التوفيق
      واما بنسبة لعشبنا العظيم ينطبق علية قول الشاعر :
      لقد أسمعت لو ناديت حياً
      ولكن لا حياة لمن تنادي
      6 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً    
    • 14) » وين فطاحلة التعاليق
      الخليفي موضوع جميل وتشابه مثير يحسب هذا الربط للمبدع ولدنا العزيز وينقص من حلاوته عدم وجود التعليقات المثيرة لبدوي شبوة والسياسي الكبير ولميا وصاحب الاعجوبات متابع اما ابن الشمال قد شغل اسطوانتة المعروفة
      6 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً    
    • 15) » مسعر حرب لوكان معه رجال
      صاحب هكذا أنت دائماٍياالخليفي جريء في قول الحق لاتخشى لومة لائم كماقال الحبيب والقائدمسعرحرب لوكان معه رجال بني اسرائيل حتى لاهم جبناء حصلوا قايد يقودهم وانتصروا وانتوا وين قيادتكم تتنبون لمن ؟
      اوماشي قايدفي هذه البلاديخارج الشعوب من فراعنة واجدين
      6 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً    
    • 16) » تحية ابو الوليد
      الشبواني ربط جميل بين اركان الموضوع وتوظيف دقيق لمعطيات المقال يدل على احتراف للصنعة وفهم للقضية مبارك هذا القلم الشبواني وحفظك الله من زوار الفجر وكتبة تقارير الغسق فانك تتجاوز الخطوط الحمراء ولكن جعل الله ايامك كلها بيضاء وخضراء
      6 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً    
    • 17) » وسجن الغربال الإبرة لأن فيها ثقبا
      مختار عبد الحميد بارك الله فيك يا استاذنا ...
      سيعلمون غدا من الكذاب الاشر
      الاستخفاف بعقول الناس هو ما يقوم به السلطة وكتًابها وصحفها الرسمية
      6 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً    
    • 18) » عجبني المقال ولكن فيه شئ من لؤم الحراكيش
      محمد سالم نحن معك سيدي الفاضل إذا كان الغرض لله ولمصلحة البلاد ووحدة البلاد والعباد وتبيان الاختلالات وتصحيحها ونرجو من الله أن يأجرك على التوضيح وإن كانت لك أغراض اخرى فنسأل الله أن يرد كيدكم الى نحوركم وأن يحفظ اليمن وأهل اليمن شماله وجنوبه من شركم
      6 سنوات و 9 أشهر و 29 يوماً    
    • 19) » مقال رائع
      بلال القحيف بارك الله فيك
      ونعيذك من الأمن السياسي والقومي والعملاء الأجانب منك كل صنف ولون
      6 سنوات و 9 أشهر و 28 يوماً    
    • 20) » من حقائق نصرة الحق ان التاريخ يعيد نفسة
      الاصيل ماشاء الله ياابوالحسنين فكر نير وفهيم عميق
      التاريخ يعيد نفسة لانة تاريخ الانسان والانسان كذات واصل لم يتغير وان تغيرت الاسباب والامكانات فعلا ذلك لابد وان تتكرر صور كثيرة للحق وللباطل للطرق النصر او الهزيمة على ذلك يصبح التاريخ مجال نضر واستفادة لاخذالعبرة والعظة ولعدم والوقوع في نفس الخطا والله تعالى نبة على ذلك في كتابة فامر بالنظر في سالف ماحصل للامم السابقة للاستفادة
      ومن النظر للتاريخ يتبين ان التاريخ يقوم شاهد على نصرة الحق بما جرى فية من احداث بين الصفين الحق والباطل وبما نتج عن ذلك الصدام من نصرة الحق
      فالمنهج واصالتة وملائمتة والتاريخ وشهادتةوالصف المعطى ومتانتة ومعونة الله وحفظه ورعايته كل ذلك من ضمانات نصرة والحق وجنده
      6 سنوات و 9 أشهر و 28 يوماً    
    • 21)
      الهلالي قال يافرعون ايه اللي فرعنك قال ما لقيت حد يحوشني او كما قال الاخوة المصريين
      هذا هو بدا مسكين وخائف ومرعوب وانتهى به المطاف الى ما هو عليه ..
      ولكن اعتقد ان اللذين( سيحوشونه) قد ظهروا وما هو الا وقت وتكون سقطة الصنم كسابقة والمشانق امام عينيه هو ومن تبعه وعذاب ربك اكبر
      اللهم ارنا فيهم يوما اسودا واخرج البلاد والعباد من عذابهم سالمين
      6 سنوات و 9 أشهر و 28 يوماً    
    • 22)
      الهلالي طبعا فخور باستاذنا العزيز محسن معيض ومن المتابعين دوما لكتاباته ولكن نقول له مزيدا من العطاء مهما كانت النتيجة ومهما كلفت
      6 سنوات و 9 أشهر و 28 يوماً    
    • 23) » لله درك
      ماجد بن سريع احسنت ابو الحسنين وجعل الله كل كلمه حق ف ميزانك

      شكرا لك
      6 سنوات و 9 أشهر و 26 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية