متابعات
سقطرى أصبحت قاعدة أمريكية
متابعات
نشر منذ : 6 سنوات و 11 شهراً و 25 يوماً | الأحد 24 أكتوبر-تشرين الأول 2010 05:10 م

قال خبير استراتيجي مصري أن جزيرة سقطرى اليمنية أصبحت قاعدة عسكرية جوية ضخمة للجيش الأمريكي، رابطا بين هذا التواجد الأمريكي غير المعلن في الجزيرة اليمنية والمطامع الإسرائيلية منذ السبعينيات للسيطرة على جزر البحر الأحمر في الجنوب بمساعدة أثيوبيا للتحكم في الملاحة البحرية وإمدادات البترول والتأثير على قناة السويس.

وأكد اللواء الدكتور عبد الحليم المحجوب الخبير في الشئون الإستراتيجية العسكرية في الندوة التي عقدها المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط على مدار يومين تحت عنوان "تحديات الأمن القومي العربي"، على أن الانتشار الأمريكي المتزايد في المنطقة وأطماع تل أبيب المتكررة تهدد الأمن القومي برمته، مضيفاً أن اليمن بحكم موقعه الإستراتيجي المطل على الممرات الملاحية بالبحر الأحمر يجعله مطمعاً دائماً لكل من تل أبيب وواشنطن لفرض نفوذهما على المنطقة، داعيا القادة والزعماء العرب إلى أن يضعوا التهديدات المحيطة بأمن البحر الأحمر نصب أعينهم، خاصة الطموح الصهيوني المتزايد للسيطرة عليه ومواجهة القرصنة بشكل عملي.

وعدد اللواء المحجوب أزمة اليمن في خمس نقاط، أولها أزمة النظام السياسي نفسه بسبب الفساد الإداري وسوء إدارة الموارد الاقتصادية بصورة عادلة على الشعب، وثانيها الحراك الجنوبي في جنوب اليمن والتهديد بالانفصال، وثالثها حروب الحوثيين بسبب تفشى الفقر، ورابعها انتشار تنظيم القاعدة في الجنوب وتحالفها مع بعض القبائل، خاصة بعد عودة "الأفغان العرب اليمنيين الأصل" مرة أخرى لليمن، وخامسها التواجد العسكري الأجنبي في اليمن، خاصة بجزيرة "سقطرى"..

منا أكد عدد من الخبراء السياسيين والإستراتيجيين الذين تحدثوا في الندوة أن "الأمن القومي العربي" سينهار عاجلاً أم أجلاً، وأن المسألة لا تتعدى مرور الوقت فقط، وذلك بسبب توافد العديد من العناصر الخطيرة بالمنطقة العربية التي تهدد أمن المنطقة وزعزعة استقرارها.

وقال الدكتور محمد شفيق زكى رئيس المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط، إن مفهوم الأمن القومي لم يعد قاصراً على الأمن بمعناه الضيق، أي حماية أراضى الدولة في مواجهة أية اعتداءات خارجية، بل اتسع المفهوم بحيث يمكن القول بأن المقصود بالأمن القومي العربي، هو الإدراك العميق للمخاطر التي يمكن أن تهدد الأمن والاستقرار بالمنطقة.

* عن صحيفة إيلاف

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 10
    • 1) » لاجديد
      سعيد الكندي اين الجديد في الخبر وعن اي كذبة اسمها الامن القومي العربي تتحدثون
      فاين هذا الامن من العراق ومايجري فيه من احتلال وتدمير الم يكن المتشدقون بالدفاع العربي المشترك الم يكونوا هم السباقون الى دعم القوات الامريكية في احتلالها للعراق وتسليمه لايران
      اين هذا الامن القومي من السودان الذي سيتقسم الى شمال وجنوب وشرق وغرب
      ياسيادة اللواء ان القصور الجمهورية والملكية والسلطانية ولاميرية في الوطن العربي ماهي الا مراكز للاستخبارات المركزية الامريكية والمطارات العربية ماهي الاقواعد عسكرية للطيران الامريكي فما بالك بسقطرى
      6 سنوات و 11 شهراً و 25 يوماً    
    • 2) » بيع وطن
      مجمد ما سر توقف اليمنيه رحلاتها لسقطره هل هو دليل على صحه الخبر اين مجلس النواب لا يمكن ان يكون الخبر صحيحا
      6 سنوات و 11 شهراً و 24 يوماً    
    • 3) » القرىن هو الحل
      يمني وطني لقد صدق السيد حسين بدر الدين عندما تكلم عن اطماع امريكا لاحتلال اليمن
      ووجوب قيام الناس بترديد الشعار الله اكبر .. الموت لامريكا .. الموت لاسرائيل .. اللعنة على اليهود .. النصر للاسلام
      فاننا نرى اليوم ان كل سياسة لوقفهم لاتنفع اذ انهم اصحاب مكر وخداع ذكره الله بالقرآن ولن نستطيع ان نردعهم إلا إذا رجعنا للقرآن وتحت قيادة اعلام الهدى من ال محمد
      يكفي تضحيات لقد ضحت الامة الاسلامية كثيراً لاجل ان نجرب هذا ونجرب هذا ، الم يحن الوقت لنجرب القرآن!! الم يان للقلوب ان تخشع لذكر الله!!
      اليهود متكاتفين على منهج واحد وهو منهج الاستعمار والاستذلال للعرب والمسلمين
      فلماذا لانتحد على منهج القران ونشر الحق وزهق لباطل
      انصح كل يمني مسلم غيور على عرضه وارضه ان يتجه لسبيل الله مع اخوته المجاهدين انصار الله
      والنصر لدين الله رغم كيدهم وتضليلهم
      6 سنوات و 11 شهراً و 23 يوماً    
    • 4) » الى يمني وطني
      سعيد الكندي الى الاخ يمني وطني
      هل انت مقتنع بكلامك ام مخدوع بالشعارات
      فمنهم انصار الاسلام الذين تتحدث عنهم وهل صدقت شعاراتهم الموت لامريكا الموت لاسرائيل وماذا بعد لاشي فهم احباب امريكا المدللين وما الشعارات الا غطاء والدليل في العراق فمن الذي يحكم في العراق اليوم اصحاب هذا الشعار عملاء ايران فقد كرمت امريكا ايران واعطتها العراق فهل بعد هذا لازلت مصدقا بان هناك عداوة بين ايران وامريكا
      ثانيا ذكرت بان علينا الرجوع الى القران وهذا واجب فهل تظن بان من تقول بانهم انصار الله يؤمنون حق الايمان بالقران
      فكيف يؤمنون بالقران وهم ينكرون ويؤولون بعض اياته على حسب اهوائهم
      كيف يؤمنون بالقران وهم يطعنون في عرض رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وصحبه
      كيف يؤمنون بالقران وهم يلعنون صحابة رسول الله الذين رضي الله عنهم ورضو عنه
      اماالشعارات فنحن جميعا نقول الموت لامريكا واسرائيل وايران فلا فرق بينهم
      6 سنوات و 11 شهراً و 20 يوماً    
    • 5) » الى يمني وطني
      ابن اليمن (لن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم).......

      اخي العزيز ::

      اليهود والنصارى كلهم للن يرضوا عنك الئ قيام الساعه...
      ثانياالحوثيون هم امتداد لليهود والنصارى ؟؟؟ لماذا ؟؟؟ لأنهم شركاء في العداء ضد الاسلام والمسلمين والسنة ...

      اخواني هل تعلمون باني شاهذة صوره لأحد علماء الشيعه في العراق وهو يقبل احد جنود الامريكان (يبوس)..

      وكذالك رئيس ايران عندما انتها من القائة كلمه امام شعبه وعندما انتهى سلم على يهود كانوا حاضرين في الاجتماع وحضنهم...

      لماذا نضحك على انفسنا ونقول ان اليهود والنصارى والشيعه اعداء فيما بينهم .. بل هم اعداء على المسلمين والسنه بالذات..

      اللهم زلزل الارض من تحتهم وارفع رايتك راية الاسلام عاليا وسنة نبيك محمد عليه الصلاة والسلام اللهم امين....

      اشهدوا ان لا إله إلا الله وان محمدا رسول الله
      6 سنوات و 11 شهراً و 20 يوماً    
    • 6) » قلك شمس
      النصف لا تصادق أنصاف الأصدقاء، لا تقرأ لأنصاف الموهوبين، لا تعش نصف حياة، لا تختر نصف حل، ولا تقف في منتصف الحقيقة،إذا صمتّ.. فاصمت حتى النهاية، وإذا تكلمت.. فتكلّم حتى النهاية، لا تصمت كي تتكلم، ولا تتكلم كي تصمت.
      وإذا رفضت.. فعبّر عن رفضك، لأن نصف الرفض قبول.. النصف هو حياة لم تعشها،وهو صداقة لم تعرفها.. النصف هو ما يجعلك غريباً عن أقرب الناس إليك، وهو ما يجعل أقرب الناس إليك غرباء عنك، النصف هو أن تصل وأن لاتصل، أن تعمل وأن لا تعمل، أن تغيب وأن تحضر.. النصف هو أنت، عندما لا تكون أنت.. لأنك لم تعرف من أنت. النصف هو أن لا تعرف من أنت .. ومن تحب ليس نصفك الآخر.. هو أنت في مكان آخر في الوقت نفسه!!..
      نصف طريق لن يوصلك إلى أي مكان، ونصف فكرة لن تعطي لك نتيجة.. النصف هو لحظة عجزك وأنت لست بعاجز.. لأنك لست نصف إنسان. أنت إنسان.. وجدت كي تعيش الحياة، وليس كي تعيش نصف حياة!!
      6 سنوات و 11 شهراً و 16 يوماً    
    • 7) » السعوديه
      محمد اليمني ان التهديد الخطير هوا عدم اتحاد الكلمة
      وتوحيد الصف فاذا وصلت اسرائيل الى سقطر
      فهذا يعني ان اسرئيل وصلت الى بدايت طريقها وخطتها التي تهدف الى تدميرالمسلمين اقتصادين ومن ثما عسكريا
      6 سنوات و 11 شهراً و 15 يوماً    
    • 8) » كلام
      هذه هلها كـلام حالى عسل
      لتنظـير فقـط
      اذا كان عمر اقصر رئيس فى الحكم
      لاتقل عن (30) سنه ان لم يكن جديد واخذ
      خبره بهذا العمر
      لماذا لا يعملون من اجل الامن القومي العربي من ذوا البدايه هاهل مكه ادرا بشعوبها!!!
      6 سنوات و 11 شهراً و 10 أيام    
    • 9) » احتلال اليمن
      يمني وافتخر يمني وافتخر امريكا تريد احتلا ل اليمن بخطت الارهاب وهم اصل الارهاب
      6 سنوات و 11 شهراً و 9 أيام    
    • 10) » سقطرة لاهلها
      بن عفرير مرة يقولوا سقطرة اصبحت قاعدة روسية ومرة قاعدة امريكية وحين اخر يقولوا ان السفير الصومالي في الهند يدعي ان سقطرة في الجرف القاري الصومالي.(تخلف ما بعده تخلف)
      ياسادة منذو اكثر من 700 سنه وسقطرة والمهرة تكونا عيني بن عفرير(بن عفرار) وعندما اتى اليه الكابتن هانس في 1838 قال له جدنا نحن لا نؤجر ارض اجيالنا القادمة وهذه الجملة مسجلة في المتحف البريطاني..

      ولكن ما نفعل لاهلنا؟؟؟؟ عند الاستقلال ضموا سقطرة الى محافظة عدن ومفروض تكون مع المهرة.. وبعد الوحدة ضموا سقطرة الى المكلا حضرموت ومفروض تكون مع المهرة.. والان في افكار يقولك يضموها مع صنعاء؟ طيب ما دام انتم بتنكروا اصل المهرة وسقطرة الواحد فما على الصومالي من خطاء اذا ادعا بتبعية سقطرة...
      الامور لن تصلح الا بعودة كل شي لاهله بما فيها عمارة المقطري للمقطري وبيت البس للبس.واسم جزيرة العمال يرجع جزيرة العبيد وجبلي النهدين الى جبلي حدين.
      6 سنوات و 11 شهراً و 9 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية