ابو الحسنين محسن معيض
للدعاة : دواء وعلاج من الإسراء والمعراج 2-2
ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ : 7 سنوات و 3 أشهر و 6 أيام | الأحد 11 يوليو-تموز 2010 06:28 م

عندما أخذت الدعوة تشق طريقًا بين النجاح والاضطهـاد وبـدأت نجـوم الأمل تلمح في آفاق بعيدة وقع حادث الإسراء والمعـراج‏ الفوائد : ـ لابد من أمل في قلب اليأس ولا بد من بصيص نور يشق حلكة الظلام الدامس .. إشارات وحوادث من الله أنكم لن تنهزموا وانه لن يخذلكم أبدا .. حماس إشارة .. صحوة الإسلام في تركيا إشارة .. إسلام المئات من الغربيين إشارة .. التزام الملايين من المسلمين والعودة للحجاب إشارة فان كانت رحلة الإسراء والمعراج تكريم من الله لنبيه على جهده وإخلاصه , فهي والله تكريم لكم كدعاة تسيرون على نهجه وسنته النص : قال ابن القيم‏:‏ أسري برسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) من المسجد الحرام إلى بيت المقدس راكبًا على البُرَاق صحبة جبريل (عليه السلام ) فنزل هناك وصلى بالأنبياء إمامًا ثم عرج به تلك الليلة من بيت المقدس إلى السماء الدنيا فاستفتح له جبريل ففتح له فرأى هنالك آدم أبا البشر فسلم عليه فرحب به ورد عليه السلام وأقر بنبوته ، وفي الثانية رأى يحيى بن زكريا وعيسى ابن مريم وفي الثالثة رأى يوسف وفي الرابعة رأى إدريس وفي الخامسة رأى هارون بن عمران وفي السادسة لقي موسى بن عمران وفي السابعة لقي إبراهيم ( عليهم جميعا السلام ) وكلهم يرحبون به ويقرون بنبوته , ثم رفع إلى سدرة المنتهى ثم رفع له البيت المعمور وإذا هو يدخله كل يوم سبعون ألف ملك ثم لا يعودون‏ ثم أدخل الجنة فإذا فيها حبائل اللؤلؤ وإذا ترابها المسك‏ وعرج به حتى ظهر لمستوى يسمع فيه صَرِيف الأقلام‏ الفوائد : ـ تأمل اخي الحبيب الحالتين في الرحلتين ( الطائف والإسراء والمعراج ) وما فيهما من االمكارم من الله :

في الطائف ذهب ( صلى الله عليه وسلم ) ماشيا .. وفي الإسراء راكبا على البراق ـ إلى الطائف يعينه ويحميه زيد بن حارثه ( رضي الله عنه ) وفي الإسراء والمعراج مع جبريل القوي الأمين (عليه السلام ) ـ في الطائف يستقبلونه بالرجم والسفاهة .. وهنا يستقبله الأنبياء وملائكة الله الكرام بالترحيب والبشاشة ـ لم تؤمن الطائف وأنكرت نبوته .. وهنا صلى بالأنبياء إماما واقر الجميع بنبوته ( صلى الله عليه وسلم ) ـ لم تفتح له الطائف ... وهنا فتحت له أبواب السماء ـ جلس حزينا مقهورا في الحائط يدعو الله .. وهنا رفع معززا مكرما مجابا من الله ـ دخل مكة محميا من المطعم بن عدي .. وهنا دخل سدرة المنتهى والجنة في حمى ربه القوي ـ صلى ركعتين في البيت الحرام بمكة على خوف .. وهنا رفع له البيت المعمور يدخله 70 ألف ملك ـ فروق عظيمة وكريمة .. هذه ثمار الإخلاص والجد والاجتهاد وبذل النفس والوقت والمال من اجل لا اله إلا الله .. وهي لك كذلك إن سال عرقك ودمك من أجلها .. واحترق قلبك على هذا الدين وتحسرت نفسك على حال المسلمين النص : ثم عرج به إلى الجبّار جل جلاله فدنا منه حتى كان قاب قوسين أو أدنى فأوحى إلى عبده ما أوحى وفرض عليه خمسين صلاة، فرجع حتى مرّ على موسى فقال له ‏:‏ بم أمرك ربك‏؟‏ قال ‏:‏ ‏(‏بخمسين صلاة‏) قال‏:‏ إن أمتك لا تطيق ذلك ارجع إلى ربك فاسأله التخفيف لأمتك فالتفت إلى جبريل كأنه يستشيره في ذلك، فأشار‏ :‏ أن نعم إن شئت فعلا به جبريل حتى أتى به الجبار تبارك وتعالى فوضع عنه عشرًا ثم أنزل حتى مر بموسى فأخبره فقال‏:‏ ارجع إلى ربك فاسأله التخفيف فلم يزل يتردد بين موسى وبين الله حتى جعلها خمسًا فأمره موسى بالرجوع وسؤال التخفيف فقال‏:‏ ‏( ‏قد استحييت من ربي، ولكني أرضى وأسلم‏ ) فلما بعد نادى مناد‏:‏ قد أمضيت فريضتى وخففت عن عبادي .

الفوائد : ـ الصلاة .. الصلاة .. لما لها من أهمية فقد فرضها الله مباشرة ولم ينزل بها جبريل وحيا على نبينا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) .. هذه الصلاة التي ربما فرط في المحافظة على تكبيرتها كثير من الدعاة بل ومن قادتهم وعلمائهم بحجج توطن في نفوسهم أن لها الأولوية وأنهم يؤدون عملا فيه طاعة لله ويبحثون فيه مصالح الدعوة والمسلمين .. وأقول والله إن هذا من تلبيس إبليس اللعين علينا .. فلا بركة في أي عمل ولا فائدة من أي نقاش بعد أن نسمع صوت المؤذن يصدح أن حي على الصلاة .. ولذا وجب على الجميع ترك الأوراق والنقاشات والأطروحات وغيرها والتوجه إلى الصلاة .. نقول أننا دعاة ونطلب مرضات الله فمصداقية ذلك .. الصف الأول دائما .. التلاوة قبل إقامة الصلاة .. شهود تكبيرة الإحرام .. هذا المصداقية تكسبنا رضا الله وتمنحنا ثقة الناس حينما يروننا نزاحمهم على الموقع خلف الإمام .. ولكن حينما يسلم المصلون المتعلمون والعوام ويلتفتون فإذا بأغلب الذين قاموا لأداء ما فاتهم هم من الخطباء والوعاظ وشباب الدعوة .. ويتسألون أي عمل هذا الذي أخرهم عن سرعة إجابة نداء الرحمن ؟! فعلينا بالصف الأول وسترى كيف سيبارك الله في أعمالنا وأوقاتنا بسرعة تلبية ندائه وببركة طاعته ـ المشاورة والمراجعة بين المتعلم وشيخه وبين الأخ ومسئوله يجب أن تسلك الصبر وحسن الإنصات والإصغاء وعدم تذمر المسئول بالتكرار والإصرار من طالب العلم على فهم أو تعليل لمسألة ما .. بل ويجب على الأخوة القادة الذين ولاهم الله قلوب ورقاب إخوانهم أن يتقوا الله فيهم .. فلا يكلفوهم ما لا يطيقون .. ولا يتفيهقون عليهم بالكلام التنظيمي المتكلف فيه والعبارات الضخمة المهولة .. كوجوب السمع والطاعة .. والبيعة في الأعناق .. و ... و... أما ترى موسى (عليه السلام ) كيف عرف بخبرته ودرايته بالنفس البشرية أننا لن نطيق 50 صلاة ولم يقل أنتم لها رجال .. وأما ترى جبريل (عليه السلام ) يقول للنبي نعم إن شئت ويرفعه إلى الجبار عز وجل ولم يقل لا تفعل ذلك بل اسمع وأطع وتكلف فوق ما تطيق .. أما ترى الله في عليائه أجاب سؤال النبي ( صلى الله عليه وسلم ) ولم يضق أو يغضب من كثرة التكرار وطلب التخفيف ـ أحبتي الدعاة والمربين والقادة : انتم تتعاملون مع نفس بشرية وليست آلة حديدية .. فادرسوها وراعوها وأرفقوا بها .. وأعطوا كل نفس ما هي له ارغب ولأدائه أتقن .. وليس كل من قال لك يوما ( لا ) عاص أو متفلت .

النص : قال ابن القيم‏ :‏ فلما أصبح رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) في قومه أخبرهم بما أراه الله عز وجل من آياته الكبرى فاشتد تكذيبهم له وأذاهم عليه وسألوه أن يصف لهم بيت المقدس فجلاه الله له حتى عاينه فطفق يخبرهم عن آياته ولا يستطيعون أن يردوا عليه شيئًا وأخبرهم عن عيرهم في مسراه ورجوعه وأخبرهم عن وقت قدومها وكان الأمر كما قال فلم يزدهم ذلك إلا نفورًا، وقال أبوبكر ( رضي الله عنه ) حينما اخبروه بذلك : لئن قال فقد صدق , ويقال‏ :‏ سُمى أبو بكر صديقًا لتصديقه هذه الوقعة حين كذبها الناس‏ الفوائد : أخي الداعية لا تبتئس بإعراض البعض عنك وتشكيكهم في منهجك وطريقك واتهامهم لك بالكذب حينا وبعدم المصداقية حينا وبأننا أهل دنيا ومصالح .. وبرغم معاينتهم اليومية لصدقك في مسجدك وجمعيتك ومكان عملك ووجودك قربهم في السراء والضراء .. وبرغم عدم استطاعتهم الرد على ما تقوم به من خير تجاههم إلا أنهم دائما مشككون فيك ومهاجمون لك ومتحاملون عليك ..لا تبتئس ولا تتكدر فتلك سنة الله الثابتة في الدعوة إليه إقبالا ونفور .. تصديقا وتكذيبا .. استجابة وإعراضا استمر بقوة وسيأتيك نظائر أبي بكر وهم بفضل الله كثير الخلاصة : أنت مكرم من الله حين تعمل من أجل نصرة دينه وتبليغ آياته .. وحين تقف بين يديه 5 مرات وأكثر تسأله التخفيف والتوفيق والفوز فيقول لك بكل حب لبيك عبدي وسعديك .. فاعمل بقوة وهمة وثقة فإنك عل الحق المبين .. ولئن انكسرت نفسك وتألم قلبك اليوم فغدا برحمة الله تتداوى جراحك وتذهب آلامك وتطيب نفسك حينما تمتع عينيك بلذة النظر إلى وجه الله الكريم.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 18
    • 1) » الى اخي ابو الحسنين
      عبدالله فارس  
      ‎ابو الحسنين، اسمحي لي أولاً أن أخاطبك باسمك الأول مجرداً من جميع الألقاب التي يجب أن تنُثر على رأسك كما تُنثر وريقات الزهور وبراعم الفل على رؤوس العرسان، فأنا أنادي جميع من أحبّهم باسمهم الأول‫.‬

      طوبى لك اخي الكريم ذلك البوح العميق في كلمات منيرة تبعث الأمل في اروقة اليأس وتهدي كا‫لنجوم في عتمة الليل. فكلماتك يا أخي الكريم، عبق روحاني فواح بالأريج كما ‬نسمات عبير‫‫ الزهور في حقول الربيع.

      وطوبى لك تلك المسحة الإيمانية الصافية في وجهك الذي يبعث على الطمأنينة والسكينة والسلام الإجتماعي‫. - ما أسعد وطن يكتنف عبقريتك، وبوركتا أُمٍ وأُمة كريمتان انجبتاك‫.
       ‬
      7 سنوات و 3 أشهر و 6 أيام    
    • 2) » ما هذه البلادة يا مارب بريس
      الفاضل موقع رايع وكاتب جميل لكن تكرار تعليق ثلاثمرات علشان تعملو زحمة عيب واين المراقب ولاسهران وما عادش بيركز
      7 سنوات و 3 أشهر و 6 أيام    
    • 3) » الى اخي ابو الحسنين
      عبدالله فارس   
      ‎ابو الحسنين، اسمح لي أولاً أن أخاطبك باسمك الأول مجرداً من جميع الألقاب التي يجب أن تنُثر على رأسك كما تُنثر وريقات الزهور وبراعم الفل على رؤوس العرسان، فأنا أنادي جميع من أحبّهم باسمهم الأول‫.‬

      طوبى لك اخي الكريم ذلك البوح العميق في كلمات منيرة تبعث الأمل في اروقة اليأس وتهدي كا‫لنجوم في عتمة الليل. فكلماتك يا أخي الكريم، عبق روحاني فواح بالأريج كما ‬نسمات عبير‫‫ الزهور في حقول الربيع.‬‬

      وطوبى لك تلك المسحة الإيمانية الصافية في وجهك الذي يبعث على الطمأنينة والسكينة والسلام الإجتماعي‫. - ما أسعد وطن يكتنف عبقريتك، وبوركتا أُمٍ وأُمة كريمتان انجبتاك‫.
      7 سنوات و 3 أشهر و 5 أيام    
    • 4)
      فياضي جزاك الله خير اخي العزيز ابا الحسنين على ما خطت يمينك ونسال الله العلى الكريم ان يجعل ذلك في ميازين حسناتك وان يكتب لك القبول
      7 سنوات و 3 أشهر و 5 أيام    
    • 5) » سعادة المهندس شكرا
      ابو الحسنين أخي الكريم / سعادة المهندس عبد الله عبد الكريم فارس
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      أخي الحبيب .. من قال لأخيه جزاك الله خيرا فقد أبلغ في الثناء
      فجزاك الله خيرا لما خطته أناملك الرقيقة الكريمة في بيان اعجابكم بما نكتب .. وحينما يكتب نابغة مثلك ( واسمح لي ان لا ارفع التكليف )ولو كلمة ود عن شخص مثلي كل ما يقدمه كلمات متناثرة ولا يملك الا شهادة الثانوية العامة القديمة
      فذلك فخر وشرف اعتز به ما حييت .. فماذا استطيع أن اصف او انثر من عبارات اعجاب وثناء في حقكم
      وانتم أهل صدقا وحقا ( لا مجاملة ) لما نقوله ونكتبه عنكم ..
      يعجز القلم ويتوقف البيان وتختلط العبارات كل واحدة تريد ان تنال شرف تقديرك ..
      فلا أجد الا كلمة واحدة ... شكرا ..
      7 سنوات و 3 أشهر و 5 أيام    
    • 6) » شكرا شيخنا الجليل
      سفير سابق شكرا شيخنا الجليل على استقراء أسلوب الدعوة، وكيفية التعامل مع الناس، والتأمل في المسيرة التي انتهجها الرسول وأصحابه في حمل الدعوة إلى الاسلام، تكشف لنا أنّ الرسول عليه افضل الصلاة والسلام كان يدعو بالحكمة والموعظة الحسنة، ويتبع أسلوب الحوار الفكري والإقناع العلمي ولم يستعمل العنف ولم يشرع باستعمال القوة، بإستثناء جوازها فقط عندما يتعرض دار الإسلام للحرابة أو إخراج أهلها من ديارهم.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 7) » لو كنت فظا غليظ القلب
      نعوم العدنية ميه الميه (ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك) صدق الله العظيم.

      بإعتبار القرآن لكل زمان ومكان، فأنني أرى صدق المولى عز وجل في اسلوب الشيخ بن معيض الذي تنسال كلماته كسلسبيل يروي عطش النفس الظمآء، وفعلا لو كان فظا غليظ القلب كمحمد الحزمي وغيرهم لأنفض الناس من حوله.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 8) » لقد طغى فرعون ياسيدي
      زياد فرج بن غانم "اذهبا إلى فرعون إنه طغى فقولا له قولاً لينا لعله يتذكر أو يخشى."

      نشهد على انك قد اديت الأمانة وبلغت من قبل، لكن لا مكان للتقاعس. حيث اننا نرى ان الله سبحانه وتعالى قد اسبغ عليك الحلم والعلم وفصاحة القول والحجة، فلا تتردد في الذهاب والإياب والمرور على قصر الفرعون!

      إنه ياسيدي طغى، وأي طغيان اكثر اثرا من تملك رقاب العباد وسوء التصرف بمال بيت المسلمين وعسكرة الحياة وحصار المدن بالمجنزرات وتشريع التوريث؟!

      جعل الله لك في كل كلمة من فيض حسناته حسنات ونسأله بجلال اسمائه ان يعفو عنا وعنك ويضاعفها لك في الميزان وان يكسبك القبول والرفعة في الدنيا والآخره.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 9) » ايه والله انع طغى
      منصور المنصور افصح لسانك يابن غانم. هل انت ابن المرحوم الرجل العظيم ام تشابه بالاسما. ان كان نعم والنعم وان لا فنعم الاسم ياصاحبي
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 10) » عبد المجيد محمد الغيلي
      من مقال للغيلي حقيقة أننا نرطن كثيرا بامتلاكنا لأدوات التغيير، ولكنها أدوات مدرسية، وآليات تلقينية، تعجز عن إنتاج تغيير حقيقي، فأقصى ما تطمح إليه هو تغيير أشخاص أو أنظمة، دون النفاذ الحقيقي إلى جوهر التغيير، تنوير النفوس من داخلها.

      فهل لا زلنا نتعلق بزلزال سياسي يغير خريطة الواقع، أم أننا قادرين على تخطي عتبات التفكير المتعفن الذي يشبه وجه عجوز في التسعين من عمرها؟

      نحن بحاجة إلى زلزال يهز أعماقنا قبل أن يهز أنظمتنا.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 11) » نريد زلزال
      جهبذ كلاما لا موقف فيه، كلاما لا يُغضب، لا معنى له عاطفي لا وفاء فيه، بل هو تنصّل وتهرّب من قول كلمة الحق المُكلفة.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 12) » تحية لك مهاتما ومانديلا اليمن
      د. الناشري وانت لاتملك سوى الكلمة سلاحا، تثبت لنا ان الحكمة والوسطية رقما صعبا في الحياة كذلك. في رأيي أن غياب الصقورية من خطابك هي التي تعمل على توسيع قاعدة المعجبين بك.

      بالنسبة لي، فان متابعة مقالاتك بكامل فصولها منذ ان دخلت ميدان الكتابة هنا لاتعني لي شيء من الناحية الإيدولوجية التي يبدو انها تتحكم في دفة افكارك، بل تعني لي أكثر، قراءة مكامن قوة غائبة عن أذهان كثير من الناس في بلدنا - الآن ادرك اكثر وعن قرب اين كانت تكمن قوى المهاتما غاندي ونيلسون مانديلا.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 13) » إنسان وأي إنسان
      د. حميد الإرياني اعتقد ان الشيخ ابو الحسنين بن معيض انسان انفصل بروحه وكيانه عن عالم الزيف والنفاق وازدواج المعايير، ليحلق في عالم القيم والنقاء والصفاء، فطوبى له كما في تهنئة زميلي المهندس عبدالله فارس.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 14) » دعوة للدعاة أم أقوال مأثورة
      زبيده احترت لماذا للدعاة فقط؟ الكلام جميل ويفيد الكل /// على كل حال شكرا لهذه الجمل المأثورة للكل.
      7 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام    
    • 15) » لله درك
      محمد بحيبح كلمات احتلت قلوبنا لما لا وهي خرجت من قلبك منبع الصفاء والنقاء

      لا بد ان يبتلى المسلم فكل مؤمن يبتلى على قدر ايمانه
      اما الذين ظلموا انفسهم فيمتعهم الله متاعا قليلا وما متاع الدنيا الا متاع الغرور
      فصبروا يا طالبين الجنة
      قال تعالى ( إن تنصروا الله ينصركم و يثبت أقدامكم )
      7 سنوات و 3 أشهر و 3 أيام    
    • 16) » ابحث لكلماتي عن مكان
      مازن بعد ان وجدت نخبة من الكتاب والمهندسين والدبلوماسيين والمخلصين

      تعبر عن رأيها بحريو وبحرقة وصراحة " فما معنا إلا الكلام"

      وجدت أن تواجدي وسط هذة الكوكبة ولو بدون كلام " يكفي ان فرعون طغى صارت حقيقة"

      هو فائدة وشرف وواجب علي

      وجزاك الله خيرا اخي الكريم ابو الحسنين
      7 سنوات و 3 أشهر و 3 أيام    
    • 17) » عميد الدعاة
      عبد المنعم الشيباني عبد المنعم الشيباني
      عميد الكتاب والدعاة
      الى عميد الدعاة الأديب أبي الحسنين أرغب في حديث طويل معكم لولا مشاغل البحث........وأرى أن الدكتور حسن الترابي قد طرح العديد من قضايا تخلف المسلمين وكيفية النهوض وهي إضافات إثرائية أهم مما جاء به الإخوان ونتمنى من كل فصائل العمل الدعوي الإخواني والتجديدي النهوض بواقع الأمة (إرجعوا الى سلسلة حوارات ومؤلفات الدكتور الترابي) سترون أن أغلب خطاب الفقه والدعوه ينحى منحى غير حميد ويبتعد عن أصول التوحيد وأغلبهم فقهاء للسلطةالحاكمة وشهواتها ما عدا نخبة الإخوان ولكن ينقصهم المزيد من التجديد وأنا أرى (كخباز من بني شيبة) أن الترابي هو ابن تيمية هذه الأمة الذي يرجمونه بالكفر كما رجموا ابن تيمية من قبلهذه الأمة التي ينقصها 7 قرون حتى تفهم وتخرج من تخلفها وتعيد الحديث عن كيف ننبني للإسلام دولة كما بناها عمر بن عبد العزيز كما قال الترابي
      7 سنوات و 3 أشهر و يومين    
    • 18) » إن لله رجالا إذا أرادوا أراد
      عبدالوهاب عبدالكريم فارس لافض فوك شيخناالفاضل فلاأستطيع التعبيرعن مدي الإعجاب باسلوب وطريقة تدرج صياغةالرسالةمماجعلهامحاكات وحي لإحياءنفوس شباب الأمه الإسلاميه التائه في البحث عن ضالته بعدان أختلطت عليه ارواق واجباته الدينيه في زمن الشتات الفكري الموجه .فهنيئاللجميع بهذاالتناغم المتألق صوب منعطف جادوجديديخلومن كل شوائب العصر
      7 سنوات و شهرين و 21 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية