ابو الحسنين محسن معيض
الأصل والظل ( مساجلة شعرية )
ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ : 7 سنوات و 6 أشهر و 7 أيام | الخميس 13 مايو 2010 04:36 م

هذه مقاطع مقابلات من قصيدة أبي تمام .. حبيب بن أوس الطائي

في مدح المعتصم بالله الخليفة العباسي صاحب النخوة الذي استجاب لمستغيثة عمورية .. وامعتصماه ..

وبين قصيدة ألقاها شاعر اليمن المبدع عبد الله البردوني بعنوان (( أبو تمام وعروبة اليوم )) القيت هذه القصيدة عام 1971م في مهرجان المربد بالعراق.. وهما من الروائع ..

 فليطلع عليهما من أحب ... وشتان بين همتهم وهمتنا ونخوتهم ونخوتنا وقد اقتطعت منه اجزاء فقط .. وكأنها مساجلة شعرية بينهما !ــ في زمن الخليفة المعتصم بالله العباسي تم الاعتداء على امرأة مسلمة في بلدة زبطرية من أعمال عمورية .

فنادت المرأة بصوت عال وامعتصماه فتناقلت الالسن الخبر حتى وصل الى الخليفة المعتصم

فأقسم بالله ان يفتح عمورية فنصحه العرافون والكهان بألا يفعل لان عمورية لن تفتح الا فى أوان نضج الفاكهة فلم يسمع لهم وتوكل على الله وتوجه الى عمورية وفتحها ...

ـ فمن للصارخات اليوم في فلسطين والعراق وبقاع الأرض المسلوبة !!

يقول أبو تمام :

السيف أصدق أنباءً من الكتب

في حده الحد بين الجد واللعب

بيض الصفائح لا سود الصحائف

في متونهن جلاء الشك والريب

ويقول البردوني :

ما أصدق السيف! إن لم ينضه الكـذب

وأكذب السيف إن لم يصـدق الغضـب

بيض الصفائح أهـدى حيـن تحملهـا

أيـد إذا غلبـت يعلـو بهـا الغـلـب

ابو تمام :

والعلم في شهب الأرماح لامعةً

بين الخميسين لا في السبعة الشهب

أين الرواية بل أين النجوم وما

صاغوه من زخرفٍ فيها ومن كذب

البردوني :

وأقبح النصر... نصـر الأقويـاء بـلا

فهم.. سوى فهم كم باعوا... وكم كسبوا

أدهى من الجهـل علـم يطمئـن إلـى

أنصاف ناس طغوا بالعلـم واغتصبـوا

ابو تمام :

فتح الفتوح تعالى أن يحيط به

نظمٌ من الشعر أو نثرٌ من الخطب

فتح تفتح أبواب السماء له

وتبرز الأرض في أثوابها القشب

يا يوم وقعة عمورية انصرفت

عنك المنى حفلاً متسولة الحلب

أبقيت جد بني الإسلام في صعدٍ

والمشركين ودار الشرك في صبب

البردوني :

اليوم عـادت علـوج (الـروم) فاتحـة

وموطـنُ العَـرَبِ المسلـوب والسلـب

مـاذا فعلنـا؟ غضبنـا كالرجـال ولـم

نصدُق.. وقد صـدق التنجيـم والكتـب

فأطفـأت شهـب (الميـراج) أنجمـنـا

وشمسنـا... وتحـدى نارهـا الخطـب

وقاتلـت دوننـا الأبــواق صـامـدة

أما الرجـال فماتـوا... ثَـمّ أو هربـوا

ابو تمام :

لم يغز قوماً ولم ينهد إلى بلدٍ

إلا تقدمه جيشٌ من الرعب

لو لم يقد جحفلاً يوم الوغى لغدا

من نفسه وحدها في جحفلٍ لجب

رمى بك الله برجيها فهدمها

ولو رمى بك غير الله لم يصب

البردوني :

حكامنـا إن تصـدوا للحمـى اقتحـمـوا

وإن تصدى لـه المستعمـر انسحبـوا

هم يفرشـون لجيـش الغـزو أعينهـم

ويدعـون وثوبـاً قـبـل أن يثـبـوا

الحاكمـون واشنطـن حكومتـهـم

واللامعون.. ومـا شعّـوا ولا غربـوا

ابو تمام :

تسعون ألفاً كآساد الشرى نضجت

جلودهم قبل نضج التين والعنب

يا رب حوباء لما اجتث دابرهم

طابت ولو ضمخت بالمسك لم تطب

ومغضبٍ رجعت بيض السيوف به

حي الرضا من رداهم ميت الغضب

البردوني :

تسعـون ألفـاً (لعمـوريـة) اتـقـدوا

وللمنجـم قـالـوا: إنـنـا الشـهـب

قبل: انتظار قطاف الكرم مـا انتظـروا

نضـج العناقيـد لكـن قبلهـا التهبـوا

واليوم تسعـون مليونـاً ومـا بلغـوا

نضجاً وقـد عصـر الزيتـون والعنـب

تنسى الرؤوس العوالـي نـار نخوتهـا

إذا امتطاهـا إلـى أسـيـاده الـذئـب

ابو تمام :

خليفة الله جازى الله سعيك عن

جرثومة الدين والإسلام والحسب

بصرت بالراحة الكبرى فلم ترها

تنال إلا على جسرٍ من التعب

إن كان بين صروف الدهر من رحمٍ

موصولةٍ أو ذمامٍ غير منقضب

فبين أيامك اللاتي نصرت بها

وبين أيام بدرٍ أقرب النسب

أبقت بني الأصفر الممراض كاسمهم

صفر الوجوه وجلت أوجه العرب

البردوني :

حبيـب مـازال فـي عينيـك أسئلـة

تبـدو... وتنسـى حكاياهـا فتنتـقـب

وماتـزال بحلـقـي ألــف مبكـيـةٍ

من رهبة البوح تستحيـي وتضطـرب

يكفيـك أن عـدانـا أهــدروا دمـنـا

ونحـن مـن دمنـا نحسـو ونحتـلـب

سحائـب الغـزو تشوينـا وتحجبـنـا

يوماً ستحبل مـن إرعادنـا السحـب؟

ألا تـرى يـا أبـا تمـام بارقـنـا

(إن السمـاء ترجـى حيـن تحتجـب)

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 8
    • 1) » ان السماء ترجى حين تحتجب
      الزبيري لا آله الا الله
      القيت في عام 1971 والله كانها تخاطبنا اليوم ونحن نرى ضألة حكامنا وجبنهم
      ونحن نسمع خطبهم وجعيرهم
      ونشاهد اجتماعاتهم في قمم الانهزام
      اسمع :
      حكامنـا إن تصـدوا للحمـى اقتحـمـوا

      وإن تصدى لـه المستعمـر انسحبـوا

      هم يفرشـون لجيـش الغـزو أعينهـم

      ويدعـون وثوبـاً قـبـل أن يثـبـوا

      الحاكمـون واشنطـن حكومتـهـم

      واللامعون.. ومـا شعّـوا ولا غربـوا

      ولكن متى ينزل الغيث ؟
      قريبا فسمائنا ملبدة بالخير الكثير
      لله درك ابا الحسنين
      فانت واخوانك امل الامة القادم
      ورجائنا في الخير بعد الله عز وجل
      7 سنوات و 6 أشهر و 6 أيام    
    • 2) » البردوني لم يتغنا للحكام
      علي ابوحيدر رحمك اللة ياعبداللة البردوني مااروعك وكئنك تعلم بحالنا المزي اليوم فانت لم تتغا بشعرك للحكام الطواغيت رحمك اللة
      7 سنوات و 6 أشهر و 6 أيام    
    • 3) » صدقت يا ابا الحسنين
      حتى الجذور مدانة بذنوب انجاب المناظرة ممتازة وقد ابدعت في تنسيقها .ولكن لا حياة لمن تنادي
      7 سنوات و 6 أشهر و 6 أيام    
    • 4) » في حده الحد بين الجد واللعب
      بيبو تسلم يابن معيض 00
      زمان كان رجال قول وفعل 0000

      مااليوم باقي انصاف الرجال 0

      تسعـون ألفـاً (لعمـوريـة) اتـقـدوا

      وللمنجـم قـالـوا: إنـنـا الشـهـب

      قبل: انتظار قطاف الكرم مـا انتظـروا

      نضـج العناقيـد لكـن قبلهـا التهبـوا

      واليوم تسعـون مليونـاً ومـا بلغـوا

      نضجاً وقـد عصـر الزيتـون والعنـب

      تنسى الرؤوس العوالـي نـار نخوتهـا

      إذا امتطاهـا إلـى أسـيـاده الـذئـب 00
      بن دوح
      وفي اليمن الرئيس الماضي والحاضر والمستقبل والقدر المحتوم والماء وكل شي0
      7 سنوات و 6 أشهر و 5 أيام    
    • 5)
      محمد الأغبري أقول مؤمناً ومستيقنً ما قاله البردوني:
      إن السماء ترجى حين تحتجب.....
      شكراً أبو الحسنين....أبدعت وهذه عادتك....
      7 سنوات و 6 أشهر و 5 أيام    
    • 6)
      مراقب قال عمر أبو ريشة رحمه الله بعد نكبة فلسطين 48
      رب وامعتصماه انطلقت ملء أفواه الصبايا اليتم


      لامست أسماعهم لكنها لم تلامس نخوة المعتصم
      7 سنوات و 6 أشهر و 4 أيام    
    • 7) » اكثر من رووووووعه
      صلاح الخليفي احسنت ابو الحسنين
      صح لسانك0
      هاانت تتحفناء من جديد
      باجمل القصايد لااجمل الشعراء0
      ياريت الرجال يتعبرومن الاولين0
      الى الامام دوم ايوه الكاتب0000
      7 سنوات و 6 أشهر و 4 أيام    
    • 8)
      فادي العسيلي ماشاء الله عليك يابو الحسنين
      مبدع في كل ماتكتب
      ولكن لاالمقالات ولا الاشعار
      ستحرك او تغيراحد
      7 سنوات و 6 أشهر و 3 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية