متابعات
دبي مستنقع لأمراض الجنس
متابعات
نشر منذ : 8 سنوات و 7 أشهر و 3 أيام | الأحد 10 مايو 2009 07:03 ص

أعلن مسؤول طبي في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة ارتفاع الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا في الإمارة بمقدار خمسة أضعاف خلال الأعوام الأخيرة. وقال مسؤول في هيئة الصحة بدبي ، لوكالة الأنباء الألمانية(د.ب.ا) ، " ارتفعت الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا في الإمارة بمقدار خمسة أضعاف خلال الأعوام الأخيرة بسبب عدة عوامل أهمها تزا يد العلاقات الجنسية غير الشرعية ".

وأضاف "لا شك أن النساء اللاتي يمارسن الدعارة يساهمن في زيادة المصابين بالأمراض المعدية في الإمارة ".

وكانت شرطة دبي أعلنت هذا الأسبوع أنها ضبطت العام الماضي 2300 امرأة يمارسن الدعارة من جنسيات مختلفة بينهن 72 حالة مصابة بالايدز والزهري وأمرض معدية خطرة .

وذكر تقرير أصدرته هيئة الصحة بدبي "سجلت مستشفيات دبي الخاصة ما يزيد عن 8 آلاف حالة مصابة بأمراض معدية خلال العام المنقضي من بينها 695 إصابة بالايدز و1281 حالة التهاب كبدي بخلاف إصابات السيلان والزهري ".

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 2
    • 1) » اليمن ليس أفضل حالا
      اليمن ليس أفضل حالا نحن اليمنيين يجب أن ننتبه بأن اليمن مثلها مثل الخليج في قضايا الدعارة!

      ويجب أن نعلم أيضا بأن الأمن اليمني ليس مهتما بل ومشارك في مثل هذه القضايا الأخلاقية السيئة!

      ولذا يجب أن نقول بعمل جماهيري في هذه القضايا لنحمي أنفسنا وأجيالنا القادمة من هذه الأمراض الخبيثة! والأخلاق الدنيئة!
      8 سنوات و 6 أشهر و 30 يوماً    
    • 2) » نتيجة الأنفتاح
      العبيد هذه هي النتيجة الحتمية للتطور والمدنية المفتوحة بدون ضوابط والتأثر السريع والتقليد للغرب في مسيرتهم التي لا يحكمها دين .
      لا مانع في الاسلام من التطور والبناء والتعمير والابداع والصناعة والاختراعات.
      لكننا اقنعنا أنفسنا اننا لا نلحق بالركب الا اذا تعرينا من أخلاقنا وقيمنا وديننا.
      وكانت هذه هي النتيجة من الأمرض والاسقام التي لم يكشف لها الطب الحديث اي علاج.
      8 سنوات و 6 أشهر و 24 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية