مارب برس
تجارة الجنس في اليمن
مارب برس
نشر منذ : 9 سنوات و أسبوعين و 4 أيام | الخميس 30 أكتوبر-تشرين الأول 2008 12:09 م

ذكرت تقارير صحفية أن ثمة مخاوف من انتشار تجارة الدعارة في المجتمع اليمني، بعدما داهمت الشرطة منازل عديدة تعمل في هذه التجارة المحرمة. في حين أرجع البعض هذه الظاهرة إلى الفقر المدقع في البلاد الذي تصل نسبته إلى 36% من إجمالي السكان بحسب تقديرات دولية.

ونقلت صحيفة القدس العربي اللندنية في تقرير ة والجنس لا تزال من القضايا الاجتماعية الخطيرة التي يرفض المجتمع الاعتراف بها على رغم أن هناك حاجة علمية إلى الخروج من مأزق الرفض بالاعتراف بالمشكلة إلى قبول الواقع سعيا إلى معالجته.

ويرى أحد ضباط شرطة الآداب أن اليمن بلد محافظ والجميع يتحرج لمجرد الحديث عن موضوع كهذا، فاليمن لا يزال بعيدا عما يحدث في بعض البلدان لكن محاولات اختراقه مستمرة.

وخلال العام 2006 ، دهمت الشرطة اليمنية زهاء 80 منزلا بتهم ممارسة الدعارة في العاصمة صنعاء العام الماضي.

ونظرا إلى عدد القضايا التي تصل إلى أقسام الشرطة والمحاكم فإن بيوت الدعارة غير المنظمة تبدو من أكثر الأشكال في تجارة الجنس في اليمن وهي بيوت تدار في ظروف سرية من سيدات محترفات وأحيانا يشترك فيها رجال، وغالبا ما تتحدث النساء اللاتي يضبطن في حالات كهذه عن وقوعهن ضحايا عمليات استدراج أو إغراء بالمال وأحيانا بالترهيب من أخريات خصوصا من القاصرات فيما تكون الحاجة إلى المال والعوز أسبابا مباشرة لدى أخريات، كما يقول خبراء للصحيفة.

وأضافت: قليلون هم من يتحدثون بعلانية عن تجارة الليل في هذا البلد إذ لا يزال المجتمع يرفض الحديث في موضوع كهذا تماما كما يرفض الاعتراف بوجودها كمشكلة، لكن الوقائع المتناثرة التي تنشرها الصحف تؤكد وجودها وهو حال كثير من المجتمعات حتى أكثر المجتمعات المحافظة.

وارجع أحد ضباط شرطة الآداب انتشار الدعارة في البلاد إلى توارد عدد من العربيات اللاتي يحضرن للعمل أو لأية أغراض أخرى.

ويوضح أن شرطة البحث الجنائي تنظم حملات دهم عند وجود بلاغات بصورة دورية. وأغلب من يتم ضبطهن عربيات وأجنبيات يحضرن إلى اليمن لممارسة الدعارة ويتم عادة ترحيلهن الى بلدانهن. وما يؤسف له أن هذه الأماكن صارت تأوي يمنيات أيضا.

وتناول ملتقى المرأة للدراسات والتدريب كأول منظمة أهلية يمنية القضية بقدر كبير من الصراحة من خلال الدراسة الاستطلاعية التي أجرتها الدكتورة فوزية حسونة تحت عنوان تجارة الجنس أو الدعارة في اليمن.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 10
    • 1)
      ذو ريدان مريس الفقر وسياسة الاهمال والتفقير للمواطن بدأت تدوس في كرامة اليمنيين .
      نسئل الله اللطف بوطننا وأن نرسي خطى اجدادنا في الشرف والشهامه فالحرة تموت ولا تأكل ثديها .
      هكذا عودونا آبائنا واجدادنا في الحفاظ على اغلى كنزين بنا الشرف والكرامه .
      9 سنوات و أسبوع و 6 أيام    
    • 2) » اللهم احفظ اعراضنا
      الحميري دام وطنا الغالي العزيز اليمن الذي بذلوا اجدادنا ارواحهم في سبيلة لاخراجة من المستعمرين ومن الملكيين .. يعيش تحت حكم عصابة,, فاننا لن نرى النور الإ بعد تغيير هؤلاء الذين لايهمم الوطن والمواطن بقدر مايهمهم السيطرة والمال
      9 سنوات و أسبوع و 6 أيام    
    • 3) » نسى الله فانساهم انفسهم
      السيد لانكذب ولانتهم اليمنيات لانهم اشرف نساء
      ولاننكر وجود دعاره ولكن مالسبب
      بختصار هذي حاله سببها الرئيسي الفقر ولكن حتى وان كن فقراء فهل هذا يعني انه مسموح الدعره
      ياجماعه اذكرو الله وكل واحد ينتبه لي اهله بس وكل شي بيكون بخير
      اما العصابه راح يجي لها يوم ويومها قريب انشاءالله

      الرجاءالنشر
      9 سنوات و أسبوع و 3 أيام    
    • 4) » الوازع الديني أكبر من ذلك
      أم عصام ما زلت لا أصدق أن في اليمن دعارة أو أماكن للدعارة لأن اليمنيات مازل فيهن الوازع الديني حتى وهي تأكل الثرى منالجوع سوف تقوم بالشحاتة لكن إرتكاب المعاصي وأعوذ بالله من هذا لا يمكن للمرأة اليمنية ان تقوم بذلك مهما بلغت حاجتها للعوز ، في حالة أخرى وهي وجود فعلاً العربيات من أصوال أفريقية او أسيوية هن من شوهن سمعة اليمن وإلا من المستحيل أن تكون اليمنيات يتاجرن بشرفهن مهما بلغتالحاجة للمادة .
      9 سنوات و 6 أيام    
    • 5) » نسوالله فانساهم انفسهم
      محمدالشقيري انالله وانااليه راجعون الله يستر على الجميع ويصون اعراضناكلا يوبه لأهل بيته من هذه المصيبه
      9 سنوات و 4 أيام    
    • 6) » لااحد يلوم الحكومه
      يمنيود الكازمي انا مستغرب من اللي يبغى الحكومه تنتبه لنسوانه واهل بيته يااخي استحي على وجهك اذا انته مشغول يارمه او مخزن وتبغى الحكومه تنتبه لزوجتك عيب عليك
      انا كنت في السعوديه والله كل يوم يكشفون بيت دعاره وزي اليمن يقولون اجنبيات
      عذر جاهز والاصح ان نصفهن سعوديات على الاقل وبعدين علي عبدالله وجماعته ياالله ينتبهون لنسوانهم ماحد فاضي لك انته وزوجتك اللي تقول عسكري واذا كان على تراخيص المراقص حتى السعوديه نفس الشي وعلى بعد 100كيلو متر من الحرم من مهبط الرساله طبعا اسمها دره العروس في جده وتدخل ب600ريال وهيئه الامر ممنوعه من الدخول وتلوم اليمن طبعا احنا اي شي نقارنه بالسعوديه رافعين ضغطنا لاتصدقون امزح
      عذرا للسعودين
      8 سنوات و شهرين و 3 أيام    
    • 7) » دعارة
      اصيل عن ايش من دعارة بتتكلموز. الدعارة شي حضري يعبر عن التطور
      8 سنوات و أسبوع و 6 أيام    
    • 8) » الدعارة
      مراقب الذي مسمي نفسه دعارة.
      هل ترضى لاهل بيتك هذا التطور والتحضر؟
      7 سنوات و 4 أشهر و 25 يوماً    
    • 9) » الدعاره
      محمد سبب الدعاره هي الثقه الزايده في الابناء ايضا الفضائيات وضعف الوازع الديني عند الابناء
      7 سنوات و 4 أشهر و 4 أيام    
    • 10) » لايمكن
      الخليج لايوجد هذ الكلام في اليمن بالاطلاق وان ماهي من جنسيات اخري اسويات وفريقيات وغيرها اما بالنسبه لليمنيات هن شريفات نزيهات ومتعففات وبنات ناس محافضات علا اعراضها وشرفها وفي نفس الوقت لايمكن الشي هذا لانه باليمن اي واحده تخرج عن الاطار تعرف ايش عقابها انه القتل
      7 سنوات و 3 أسابيع و يومين    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية