عاهرة أمريكية تفتح ملفات ترامب العفنة
بقلم/ وكالات
نشر منذ: 3 أشهر و 11 يوماً
الخميس 08 مارس - آذار 2018 09:24 ص

 

تُقاضي ممثلة الأفلام الإباحية ستيفاني كليفورد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسب اتفاق لعدم الكشف عن علاقة جنسية مزعومة معها، وفقا لوثائق رفعت الثلاثاء إلى محكمة في لوس أنجليس.

وفي الشهر الماضي، أكد المحامي الشخصي لترامب مايكل كوهين أنه دفع شخصيا 130 ألف دولار إلى كليفورد، المعروفة أيضا باسم ستورمي دانيلز، مقابل صمتها على علاقة مزعومة كان ترامب قد أقامها معها قبل عقد من الزمان قبل توليه منصبه.

ووفقا لوثائق المحكمة التي نشرها المحامي مايكل أفيناتي على الإنترنت، تزعم الدعوى أن ترامب لم يوافق أبدا على تسوية كوهين، مما جعلها غير سارية.

وادعت الوثيقة أيضا أن كوهين استخدم “التخويف والتكتيكات القسرية” لإجبار كليفورد على التوقيع على بيان تقول فيه إن التقارير عن علاقتها مع ترامب كاذبة.

وكان كوهين قال في وقت سابق إن الرئيس “ينكر بشدة” أن له علاقة مع كليفورد.