متابعات
عبد الكريم الإرياني
متابعات
نشر منذ : 9 سنوات و شهر و 17 يوماً | السبت 25 أكتوبر-تشرين الأول 2008 04:53 م

يعتبر الدكتور عبد الكريم الإرياني الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي العام واحدا من أذكى وأخبر السياسيين الذين عملوا في منصب وزير حكومي دون انقطاع تقريبا منذ عام 1974 في الجمهورية العربية اليمنية أولا ثم في الدولة الموحدة.

الميلاد والنشأة

عبد الكريم الإرياني 

ولد عام 1934 في قرية إريان بمنطقة الجبال الوسطى في محافظة إب لواحدة من أوجه الأسر. عمه المرحوم عبد الرحمن الإرياني، كان رئيسا للجمهورية في بداية السبعينيات. متزوج وله ستة أبناء.

التعليم

قبل دخوله معترك السياسة، درس الإرياني الكيمياء الحيوية وعلم الوراثة في الولايات المتحدة الأميركية حيث نال شهادة الدكتوراة في جامعة ييل عام 1968 ومايزال مهتما بتخصصه. فقد قام ذات مرة برحلة خاصة إلى جامعة كامبريدج، أثناء زيارة رسمية له إلى بريطانيا، لرؤية المكان الذي تم فيه اكتشاف الحمض النووي ( DNA ).

الحياة السياسية

باعتباره من التكنوقراطيين، فقد تقلد الإرياني عدة مناصب حكومية شملت وزارة الزراعة ووزارة التخطيط والتنمية ووزارة التربية والتعليم ووزارة الخارجية ورئاسة الوزراء. وهو عضو في أكبر حزب سياسي "المؤتمر الشعبي العام".

يعتبر الإرياني أحد أقرب مستشاري الرئيس علي عبد الله صالح وقام بدور حاسم في تطوير الإستراتيجية السياسية لليمن الشمالي قبل وأثناء الحرب الأهلية.

ملخص السيرة الذاتية

المولد: 12 أكتوبر/ تشرين الأول 1934، في إريان بمحافظة إب.

التعليم: بكالوريوس زراعة من جامعة جورجيا، الولايات المتحدة عام 1962، ثم الماجستير من نفس الجامعة عام 1964، ودكتوراة في الكيمياء الحيوية وعلم الوراثة من جامعة ييل عام 1968.

1968-1972: مدير مشروع زبيد الزراعي.

1972-1974: رئيس هيئة التخطيط المركزية.

1974-1976: وزير التنمية ورئيس هيئة التخطيط المركزية.

1976-1978: وزير التربية والتعليم ورئيس جامعة صنعاء.

1978-1980: مستشار صندوق الكويت للتنمية الاقتصادية العربية.

1980-1983: رئيس الوزراء.

1983-1984: رئيس المجلس الأعلى لإعادة إعمار مناطق الزلزال الذي ضرب مناطق الجبال الوسطى في اليمن.

1984-1990: نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية.

1990-1993: وزير الخارجية.

1993-1994: وزير التخطيط.

1994-1997: نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية.

يونيو/ حزيران 1995: الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي العام.

مايو/ أيار 1997: عقب الانتخابات البرلمانية أعيد تعيينه نائبا لرئيس الوزراء ووزيرا للخارجية.

29 أبريل/ نيسان 1998: عين رئيسا للوزراء بالوكالة عقب استقالة الدكتور فرج بن غانم. وتأكد التعيين بعد أسبوعين.

 * الجزيرة نت

 

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 7
    • 1) » وهو من اقفل المعاهد الدينيه
      اسمي مطلوب ليش.. ليس غريب على بن امريكا ان يقفل المعاهد الاسلامية..فلقد نشأ وتربى على ايديهم..

      الله اعلم ماخسره الوطن من اقفال تلك المعاهد..

      مانقول الا الله يرد كيد كل خائن للوطن في نحره..
      9 سنوات و شهر و 15 يوماً    
    • 2) » رجل عظيم من امراءة عظيمة
      رجل عظيم من امراءة عظيمة رجل عظيم من امراءة عظيمة حكيم لو ان هنك 50 رجلا منه لنهظة اليمن
      9 سنوات و شهر و 13 يوماً    
    • 3) » العظمة لله وحده
      ابن اريان الظمة لله ايها المعلق المنافق العظمة لله وحدة لاشريك له اما الارياني فى يزال تحت الشبهة بافعاله واقوله وانتمائه نعم انه ينتمي الى عائلة يهودية 100%
      9 سنوات و شهر و 11 يوماً    
    • 4) » ياجبل مايهزك ريح
      سبأوذوريدان يكفى الدكتو عبد الكريم الأرياني انه عمل بأخلأص ونزاهه لم يجمع ثره ولأقصور ومزارع ولم يهتم بحطام الدنيابالرغم انه من اسره معظمهم قضاه و ملأك اي انه عاش من صغره عيشه كريمه وكان مكافحا منذو نعومة اضفاره حتى انهى تعليمه العالى وعاد يبنى الوطن ويألف القلوب ولم يفرق يوما بين اليمنين بحسب القبيله والمنطقه بالرغم انه اليوم متقاعد عن العمل ويقدم المشوره اذا طلب منه الأ انه لأيزال رجل المهمات الصعبه واذالدوله خصصت مقعد بالحكومه لبيت الأرياني فهذا لأيعني انه اشترطه لأسرته ولم ينظر الى من حوله من الكفأت من مختلف المناطق بل ان هذاعتراف من الدوله بدور اسره وطنيه منذوالقدم ولم يثبت ان اريانيا تأمرعلى الوطن اوتحالف مع قوى خارجيه ضد النظام .
      9 سنوات و شهر و 10 أيام    
    • 5) » يتنع
      سبأوذوريدان كما ان بيت الأرياني لم يستغلو وتوغلهم بالنظام وفي ارجى اليمن وعملو على اشاعة النعرات الماطقيه والدعايات المغرضه ضد احدوانما كانو رموز الوطنيه والأستقرار واذا هناك حمله من الطابور الخامس ضدهم فهذا مايزيد الأتأكيد اهمية دورهم.
      9 سنوات و شهر و 10 أيام    
    • 6) » لك ألف تحية
      التعزي الحر لك من كل الجموع في تعز مليارات القبل والتحايا والاحترام.
      أنت فعلا ما كانت اليمن تحتاج الية في السنوات الماضية ويا ريتك كنت رئيسا لمجلس الوزراء أيام ما باعت حكومة النظام الفاشل أراضي اليمن للشقيقة الكبري السعودية، فلو كنت موجود والله لن يتم التنازل عن شبر واحد في ارض اليمن لاي من كان يا دااااااااااهية اليمن وعمودها الفقري وذروة سنامها وحكيمها ومفكرهاااا وقائدهاااا.
      كلمات من القلب إلى القلب لك يا دولة رئيس الوزراء المخضرم لن ننسي ما قدمتة لليمن يا فخر كل اليمن يا صخرة التحدي في أيام الخضوع وطئطئة الراس.
      سيدي لن يضرك الهجمة الشرسة التي تطالك وتطال اسرتكم الكريمة المناضلة اليمنية القحطانية الاصيلة من أوغاد هذا العصر أشباة الرجال وأبواق المنافقين.
      نحن معكم وسدد الله خطاكم.
      الأسم/التعزي الحر
      المدينة/الحالمة تعز
      الكنية/عرين الاسود وقلاع المناضلين الشرفاء
      9 سنوات و شهر و 5 أيام    
    • 7) » ومن لم يحكم بما أنزل الله ...
      مسلم ألا يحق أن نقول عن حكومة لا تحكم بما أنزل الله بما قاله الله ( فأولئك هم الكافرون) ؟؟
      وأي خبرة للإيرياني استفادها الشعب اليمني منه سوى هندسة الجرعات المفقرة على عهده !! .
      واليوم يتكلم الإيرياني عن أسباب الحرب ويتغافل أن سنة الله لا تحابي ، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : [ .. وما لم تحكم أئمتهم بما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم] فالعلة معروفة ، والأعراض موجودة ، والدواء مرير عليهم ، وفضلوا جرعة أمريكية [ ويحشر المرء مع من أحب ] .. وتذكروا (( ولن تجد لسنة الله تبديلا )) !! .
      7 سنوات و 10 أشهر و 6 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية