متابعات
هاكرز إيرانيون يهاجمون القرني
متابعات
نشر منذ : 9 سنوات و شهرين و يوم واحد | الأربعاء 15 أكتوبر-تشرين الأول 2008 04:36 م

دمَر قراصنة يفترض أنهم إيرانيون، مجموعة من المواقع الالكترونية السنية، منها موقع «الإسلام نت» الالكتروني الذي يتبع للدكتور عائض القرني الداعية السعودي، وموقع آخر يعنى بعلوم السنة النبوية، وغيرها من المواقع، في حملة يعتقد أنها تأتي ردا على حملة مماثلة قادها قراصنة سنة على مواقع الكترونية شيعية.

ورسم الهاكرز، العلم الإيراني على وجه غير معروف، وصدَر صفحة الموقع بالآية القرآنية التي تقول «فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم»، باللغتين العربية والفارسية؛ وذلك في إشارة إلى أن حملتهم هذه تأتي من منطلق «رد الفعل».

ووضع القراصنة الإيرانيون، على المواقع الالكترونية المدمرة، علما إسرائيليا وقد قسم إلى نصفين، لجانب صورة للخليج العربي، كتب عليها «الخليج الفارسي»، كما رسم على الوجنة اليمنى للوجه الملون بألوان العلم الإيراني، شعار قريب من شعار الوكالة الدولية للطاقة الذرية، التي تنتقد عدم تعاون طهران معها في ملفها النووي. وانتقد عائض القرني في اتصال هاتفي اجرته معه «الشرق الأوسط»، إقدام قراصنة إيرانيين، على تدمير موقعه. وقال «إن موقع الإسلام نت، قد أتلف بالكامل، وفقد كل محتوياته». ووصف الداعية السعودي، خطورة تدمير المواقع الالكترونية، بـ «الأسلوب القبيح والعدواني»، وقال إن مثل هذه الأساليب تتعارض مع كل دعوات طهران بمد جسور التعاون والتعايش السلمي بين السنة والشيعة.

وكان القرني، قد أيد الشيخ يوسف القرضاوي في موقفه الذي تصدى فيه إلى المد الشيعي الذي بدأ يغزو البلدان ذات الغالبية السنية. ويعتقد الداعية القرني، أن ما تعرض له موقعه الالكتروني، كان نتيجة دفاعه عن الشيخ القرضاوي، ضد من اتهمه بأنه «عميل للموساد»؛ وذلك خلال اتصالات هاتفية تلقاها الشيخ في أحد البرامج التلفزيونية التي تعرض خلال شهر رمضان المبارك. وقال «تلقيت اتصالات من العراق، في برنامج حياتنا الذي يعرض على قناة (إم بي سي)، تسأل عن موقفي من كلام القرضاوي حول المد الشيعي، قبل أن يتهم أحد المتصلين الشيخ بالعمالة لليهود».

ودافع الدكتور القرني عن القرضاوي، بشكل كبير. وقال «هو ليس ضد الحوار مع إيران والشيعة، بل هو مع هذا الأمر، ولكنه ضد عمليات التشيع التي تجري حاليا في بعض البلدان الإسلامية السنية، ولا أعتقد أن أحدا لا يوافق الشيخ على وجهة نظره تلك». وأضاف «هل يعقل أن تحول مصر التي وقفت في وجه الفاطميين الذين حكموها، وتصدت للعدوان الثلاثي، بهذه البساطة إلى دولة شيعية».

وتحدث القرني، عن أن استمرارية الخلاف بين السنة والشيعة، وتحديدا في هذه المرحلة، واستخدام الأساليب العدوانية في ضرب كل منهما الآخر، من شأنه أن «ينكأ الجراح، ويفرح أتباع الصهيونية العالمية»، على حد تعبيره

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 6
    • 1) » ان تنصروا الله فلا غالب لكم
      المحمدي ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
      انا اعتقد انهم اخطر من اليهود والنصارى على ديننا الاسلامى .
      قاتلهم الله انى يؤفكون
      9 سنوات و شهر و 28 يوماً    
    • 2)
      الحميري تخافون من ايران وتنقدون ايران وايران لم تفعل مافعلتة امريكا؟؟؟؟؟
      اين المشائخ اين العلماء اين روساء الدول عندما هجمت امريكا على العراق واسرائيل على لبنان كم ذبحوا اليهود والنصارى من المسلمين ماذا فعلوا باعراضنا باموالنا بارضناء بكل شي
      على ااقل ايران مسلمة وصحيح انها تكمن كل العداء والكرة والبغضاء للسنة ولاكن ليس اخطر من اليهود والنصارى
      9 سنوات و شهر و 26 يوماً    
    • 3) » الفتنة
      موسي الصدر الذي هاجم موقع القرني هم الاسرائيليون فهم يثيروا الفتنة بين المسلمين
      ويجيدون اللغات عيب يامسلمين صحوا النوم
      9 سنوات و شهر و 25 يوماً    
    • 4) » لافضل طايفة على اخرى الكل مسلم
      حمد العتيي ياقرني لاتعملو فتنة انت والقرضاوي في الوسط الاسلامي فالشيعة موجودين حتى في مكة والمدينة لماذا لاتنصحوا السعودية برفع الظلم عنهم او المدينة ومكة من ملكية سنة عمر وابو بكر وراجعوا السعودية ايضا من وهبنة افغانستان والشيشان ايها الحاقدين على علي
      9 سنوات و شهر و 24 يوماً    
    • 5) » غربان الخراب في وادي الرفدين
      أحمد اليماني نعم إنهم غربان الخراب في وادي الرافدين فهم من رحب بالأمريكان لدخول العراق وهم أحطر من اليهود والنصارى بل بل إن إختلاف إيران مع أمريكا وإسرائيل مع من يدعي نفسة حزب الله (بل حزب الكذب على الله)إختلاف مصالح ليس إلا أما الأهداف لديهم جميعا واحدة وإن ما يحصل في صعدة بإمداد إيراني فارسي حاقد إنما هي شوكة خراب ويد ضاربة على دولتي اليمن والسعودية في آن واحد فلتصحوا يا ملة محمد صلى الله عليه وسلم يا من يدعوكم بالوهابية والنواصب يا من يحل دماؤكم الشيعة أحذروا منهم فإنما يدخلون بالعاطفة والمسيات الكاذبة ليغررونا بها وحين يرون اللحظة المنابة يقضون علينا ولتعتبروا من ما يحصل في العراق من مجازر على سنة العراق ولاجئوا فلسطين إلى العراق من السنه ماذا حصل لهم من قبل أذيال اليهود (الشيعة - الفرس )فكيف لا يعملون ما عملوه في مواقع إلكترونية السنه(أتباع محمد (ص) وأصحابه وأتباعه من التابعين
      9 سنوات و شهر و 16 يوماً    
    • 6) » شيعة أعداء الإمام علي
      ابو الخطاب نعم هذا جزاء القرضاوي اللذي دعا إلى الحوار و التقارب مع الشيعة فيفابل بهذه الحملة الشعواء هو وبقية علماءنا الأجلاء نعم هؤلاء الرافضة وهذا هو ديدنهم ومن قبل هجومهم على الصحابة وعلى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب البطل الشجاع الذين يتهمونه بالخور والجبن وعجزه عن الدفاع عن زوجته السيدة فاطمة و سكوته على إغتصاب إبنته أم كلثوم كما تدعي كتبهم و رفضهم الإمام زيد وسبهم أمنا عائشة نعم هم لا يجيدون غير التخريب و السب
      9 سنوات و شهر و 11 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية