متابعات
محمد حسين عامر
متابعات
نشر منذ : 9 سنوات و 3 أشهر و 15 يوماً | السبت 05 يوليو-تموز 2008 11:20 م

الشيخ الكبير محمد حسين علي عامر الظاهري

ذمار. المحافظة

الحدا. المركز

الظواهرة. القرية

فقيه , مقرئ , منشد

التخصصات

15هـ / 20م القرن الذي عاش فيه العلم

1357 هـ / 1938 م تاريخ الميلاد

15 9 1419 هـ / 3 1 1999 م تاريخ الوفاة

ولد ونشأ في قرية (الظواهرة), في منطقة (حيد السواد), في مديريةوقبيله (الحدا), في محافظة ذمار, وتوفي في مدينة صنعاء.

مقرئ, حافظ, منشد. أصيب بالعمى في عامه الأول, وفي الشهر السادس منه تحديدًا؛ فاصطحبه أبوه مع أخيه الأكبر (أحمد حسين) - وكان أعمى أيضًا – إلى مدينة صنعاء سنة 1366ه/1947م؛ فدرسا القرآن الكريم, وحفظه صاحب الترجمة وهو في العاشرة من عمره, ثم درس علوم القرآن الكريم على يد عدد من العلماء؛ مثل: (حسن شندف), و(عبدالله الطائفي), و(حسين مبارك القيسي), و(العزي الجنداري), و(أحمد بن حسين الخولاني), ثم انتقل إلى مدرسة (دار العلوم)؛ فدرس فيها علم القراءات السبع, ومن شيوخه فيها: (حسين الجلال), و(محمد علي الأكوع), ثم عمل في تدريس القرآن الكريم, وأسس عددًا من مدارس التحفيظ في جامع (النهرين) في مدينة صنعاء وفي غيره من الجوامع والمساجد. تأثر بتلاوة المقرئ يحيى الحدائي إمام جامع المظفر بتعز، وحاكاه في التلاوة ونبرات الصوت وتفوق على القرّاء، وتميز بنبرات صوتية غير مسبوقة.

تخرج على يديه عشرات الطلاب؛ أشهرهم المقرئ (يحيى الحليلي).

اشتهر صاحب الترجمة مقرئًا من خلال إذاعة وتلفزيون صنعاء وعدد من الإذاعات اليمنية, وعبر أشرطة الكاسيت التي انتشرت حتى صار من أشهر المقرئين اليمنيين, وإلى جانب ذلك عُرف منشدًا دينيًا في الإذاعة والتلفزيون, وفي الأعراس التي كان يدعى إليها.

أصيب بمرض بلهارسيا الكبد, وظل يعاني منه حتى مات عن ولدين: (محمد), و(تقية), وكان قد تزوج مرتين, رحمه الله تعالى.

خرج في جنازته جمع غفير من الناس, يتقدمهم الرئيس (علي عبدالله صالح).[/ quote ]

--

لم يكن احد يعلم ان الطفل الذي فقد حاسة النظر في الشهر السادس بعد ولادته سيصبح احد أعلام القراءات القرآنية المميزة على مستوى العالم الاسلامي .

الشيخ المرحوم محمد حسين عامر الظاهري الذي ولد في منطقة السواد بمديرية الحداء محافظة ذمار عام 1938 م، أدخله والده برفقه أخيه الأكبر أحمد ( وكان اعمى ايضا ) الى صنعاء لدراسة القرآن الكريم وهو لايتجاوز التاسعة من عمره وبعد عام وأربعة أشهر حفظ المصحف كاملا .

ويعد الشيخ عامر من أبرز المؤسسين لجمعية المنشدين اليمنيين وعرف منشدا دينيا في الاذاعة والتلفزيون بتقديمه التواشيح الدينية , ورحل الشيخ الجليل الى ربه جل وعلا في الـ 15 من رمضان عام 1419هـ إثر مرض بلهارسيا الكبد الذي ظل يعاني منه حتى وفاته مخلفا إرثا وأثرا مميزا في الدين والثقافة سيظل ينهل منه حفظة القرآن الكريم الى ان يشاء الله .

وفي الذكرى التاسعة لرحيله يقول الشيخ يحيى أحمد الحليلي وهو أحد طلابه الذين درسوا على يديه ( إن رحيل الشيخ محمد حسين عامر خسارة كبرى على اليمن وعلى الدول العربية والإسلامية ) .. مشيرا الى انه كان رجل من الحفاظ الكبار ومن مشائخ الدين في القراءآت السبع .

ويضيف الحليلي (الشيخ عامر حفظ القرآن كاملا وأجاد تجويده وترتيله رغم اصابته بالعمى في وقت مبكر، لان العمى ليس عمى العينين ولكن العمى عمى القلب قال تعالى ( فإنها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور).

وأشار الحليلي الى أن الشيخ عامر كان مثالا يحتذى به في كل أعماله الدينية وكون اعظم ما خلده كتاب الله سبحانه وتعالى فهو الرجل العظيم في خلقه وسلوك والذكي في ثقافته عندما كان ينشد ويسمعنا من أصواته الشجية فهو افضل منشد في اليمن .

من جانبه يصف الوكيل المساعد لوزارة الاوقاف والارشاد صالح المسيبلي ان الشيخ محمد حسين عامر بالرجل العظيم، وأنه كان يتلي القرآن بالجامع الكبير ويعلم الشباب والناس القرآن وتلاوته وتجويده .. مشيرا الى ان الشيخ عامر رجل لن ينساه التاريخ ولن ينساه ابناء اليمن وما قدمه من اصوات ندية ومميزة في تلاوة القرآن .

ويؤكد المسيبلي ان الشيخ عامر خلف رجال عظماء في تلاوة القرآن وتجويده وترتيله منهم الشيخ يحيى الحليلي اطال الله عمره وجعله ذخرا لليمن وللامة .

يقول المسيبلي ( الشيخ محمد حسين عامر لن ننساه ولن ينساه اليمنيون ولن ينساه القراء والطلبة الذين دروسوا على يديه فهو لا شك ولا ريب، رحمه الله وادخله جنات تجري من تحتها الانهار، لانه كان يتلو القرآن اناء الليل واطراف النهار).

* صحيفة الجمهورية

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 12
    • 1)
      اسماعيل عبده رحمك الله ياشيخ رحمه واسعه وأسكنك فسيح جناته في الفردوس الاعلى مع النبيين والصديقين والشهداء وجعل اجرك جاري الى يوم القيامه
      9 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 2) » موقع المقرئ محمد حسين عامر
      عبدالله فايع رحم الله شيخ المقرئين محمد حسين عامر.

      ولمن أراد التحميل و الاستماع لصوتيات الشيخ محمدحسين عامر، هذا هو الموقع:

      http://www.quran-ye.com
      9 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 3)
      احمد الاشول الله يرحمك ياشيخ الامه العربيه والاسلاميه كلها ويدخلك الجنه ويجمعنا بالنبي وبك في الجنه محمد حسين عامر
      9 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 4) » الف رحمة على شيخنا الجليل
      بنت العريقي الله يرحم شيخنا الجليل رحمة واسعة ويسكنه الفردوس الاعلى ويبعثه مع النبين والشهداء والصالحين وحسن اولائك رفيقا
      اللهم اغفر له ولوالدينا والمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب **
      9 سنوات و 3 أشهر و 7 أيام    
    • 5) » صنعاء
      احمد الذاري رحم اللةالشيخ محمدحسين عامر كان اذا استمع الي قصيدة يحفظهامباشرة ويعطيها اللحن الناسب لها وكان ايظا قوي الذاكرةوكان مرحاودوداومؤدبا رحمه اللة رحمة الابرار واسكنةفسيح الجنان وجزاة اللة عنا خيرا0
      9 سنوات و 3 أشهر و 5 أيام    
    • 6) » صنعاء
      ااحمد عبد الرحمن الحسني لقدتاثرت بتلاوة الشيخ محمدحسين عامررحمه اللةوكنت مقرئ القرآن في مدرسة معاذبن جبل الابتدايئه في محافظة تعز وفي يوم من ايام الدراسه طلّ علينااحدقادة الاصلاح اليوم كان حينهامدرسافاستمع الي قرآة القرآن من طلاب الفصل فكنت اول من قراء بتلاوة الشيخ محمدحسين عامرثم استمع الي الآخرين بعدذلك اصدر قرارا باستبعادي من قرآة القرآن في طابور الصباح واوكل ذلك الي طالب آخرولم ادري ماهي الاسباب التي دعته لذلك فذهبت الي والدي الذي علمني قرآة القرآن وحفظه وقرات عليةنفس الايات وقال حسبناالله ونعم الوكيل اصبر يابني والان بعدمرورخمسة وعشرون سنه ادركت سبب استبعادي وهو ان التلاوة تخص المذهب الزيدي وليس المذهب الوهابي ومايؤكدكلامي المسابقات القرآنية التي تعقد في كل عام من رمضان فلاتجد احدامن المتسابقين يتلو باداءيمني رغم ان لدينا الكثير من المقرئن حسبي اللة ونعم الوكيل
      9 سنوات و 3 أشهر و 5 أيام    
    • 7) » الله يرحمك
      ا س م ا ع ي ل الله يرحمك رحمة الابرار ويدخلك مع خير نبي مختارفي جنات تجري من تحتها الانهااااااار
      9 سنوات و شهرين و 25 يوماً    
    • 8) » تأكيد لما جاء في التعليق
      ابن الجوف أنا أضم رأيي إلى صاحب التعليق رقم ستة. هناك عنصرية طائفية مورست وتمارس إلى اليوم ضد العلامة المقرئ محمد حسين عامر ـ رحمه الله وأسكنه فسيح جناته ـ من قبل غوغاء جهلة بالدين، يتشدقون بالآيات وهم لا يعلمونها... لقد حضرت مئات المواقف لتجمعات إصلاحية صغيرة وغفيرة وفي مختلف الظروف، وما رأيتهم قط بدأوها بتلاوة لهذا الصوت اليماني العطر المميز. نسمع فقط أصوات وهابية نشاز... نسأل الله أن يحاسبهم على قدر ما في قلوبهم... وستظل دوما وأبدا صوتا مميزا على مدى الأجيال يا شيخ محمد... وعليك السلام حيا وميتا وحين البعث.
      9 سنوات و شهرين و 14 يوماً    
    • 9) » ذكرى وفاة الشيخ محمد حسين عامر
      سعيد اليافعي رحم الله الشيخ بواسع رحمته وأدخله فسيح جناته وجعله في منزلة الصديقين والشهداء
      9 سنوات و شهر و 8 أيام    
    • 10) » رحمة الله تخشاه وقدس الله روحه
      زكريا مسعد القبالي الله يرحمه ويطيب ثراه في الجنه انا من محبيه وكم تمنيت ان اتعلم الانشاد على يديه فهو المنشد الوحيد الذي اثرانا باناشيده وكل من نستمع لهم في الساحه الانشاديه منهم من التقاء به فكان من تعليمه ان اصبح العلم الاول في اليمن للنشاد وهو الاستاذ عبد الرحمن العمري ومن هناء اهدي له افضل التحيه واخي العزي المنشد علي العمراني فهو وماشاء الله اقرب صوت للشيخ محمد حسين عامر
      8 سنوات و 5 أشهر و 9 أيام    
    • 11) » شيخ الشيوخ
      مامون محمد البرم رحمه الله تتنزل على روحه الطاهره نرجوا من الاخوه عدم التقصير بحق هذا العلم ويجمعوا المزيد من التسجيلات والاناشيد وتكون عرضه لكل الزوار اخوكم مأمون محمد البرم وانا من المعجبين جدا بهذا الصوت الذي يجمله صدقه بالايمان ولكم كل الشكر والتقديرولكم ايميلي للمراسلهmhma968@hotmail.com
      7 سنوات و 9 أشهر و 28 يوماً    
    • 12) » الشيخ في قلوبنا
      علي محمد عبد الله في يوم الخامس عشر من شهر رمضان كنا قد تعودنا على أن نودع شهر رمضان مع الشيخ الكبير ولكن في هذا اليوم شاء الله أن شهر رمضان هو الذي يودع هذا الشيخ الكبير ونحن بدورنا ودعناه ولكنه ظل في قلوبنا وصوته الذي اكرمه الله به أصبح على كل قلب يمني حتى بعد مماته فرحمة الله على شيخنا الكبير المرحوم العلامة /محمد حسين عامر واسئل الله الكريم اين يحشره في زمرة المصطفى وآله الطاهرين آمين اللهم آمين
      7 سنوات و 8 أشهر و 21 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية