حسين علي يحيى العماد
من يرأس التحرير في صحيفة الميثاق المؤتمرية ؟
حسين علي يحيى العماد
نشر منذ : 10 سنوات و 3 أشهر و 15 يوماً | الجمعة 31 أغسطس-آب 2007 04:15 م

أبكى فراق الحضرمي أوراقي من بعد إشراقي نوى طلاّقي

وعليه سال الحبر دمعا فارتوت صفحات من وجدٍ ومن إشفاقِ

ترجوه صفحاتي بأن يبقى لها فبديله متلون الأخلاقِ

رد الإله مكايدا منهم له خسروه حتى مالهم من ساقي

سل صحوة الإصلاح والثوري ودس تور الشموع بها دعاة شِقاقِ

لما رأت قرائها يتسابقوا بالأمس بعدي كلهم عشاقي

واليوم بالمجان أهدوني لهم لكنهم قالوا وأين الباقي ؟

واليوم عيد عند أحزاب اللقاء بعثت تهانيها من الأعماقِ

فجرت في الحزب القديم مدافع كالميسري أو ياسر الذواقِ

سهم أصاب الأمس كل منافق مِن كاتبٍ مُتَفَرِّدٍ سَبّاقِ

ألهمتني نشر الحقيقة فاشتكى وبكى النفاق نفاق بعض رفاقي

قلم يزين قوله بفعاله لا يُشترى أبداً على الإطلاقِ

لو كان يعرف كاتب الأبيات كم بين الحشا للحضرمي أشواقي

لأذاق حزب الكذب أبيات بها تبدأ زعامته إلى الإخفاقِ

فلئن ذهبت فقد مضيت ( لآخر ٍ) تكويهم من شدة الإحراقِ

وإذا بقيت فكل حر باقي يقلقل الكرسي بالإقلاقِ

من قال في ذاك النظام مخاطبا لم يخش إلا الواحد الرزاقِ

وضعوا له سقفا وخطا أحمرا فتجاوز الأحمر إلى الآفاقِ

لو كنت ترجع يا (بدون)لحاشدٍ لمحا ذنوبك قاسم الأرزاقِ

وكذا لأنك قد أصبت بلعنةٍ فأبوك هاشم طيب الأعراقِ

يا راحلاً عني فكن لي عاذرا إن عدت تحت الخبز والأطباقِ

يا حضرمي خالفت حزبك صابئاً فغدوت عبد الله باستحقاق

يا حضرمي لا تبتئس لبطالة ليست بطاله بل فراغ راقي

يا حضرمي ما جئت كي تنشر سوى ذكر الثناء والمدح للفساقِ

يا حضرمي ماذا تقول لفاسدٍ في الحزب لا يهوى سوى الصفاقِ

يا حضرمي قل تاب عبدك واعتذر فعسى الأمين يمن بالإعتاقِ

يا حضرمي عد تائباً متضرعاً في باب سلطان مع السواقِ

يا حضرمي أين التملق والدهاء فهما صفات الكاتب الأفَّاقِ

يا حضرمي كيف الرحيل ويا ترى من يرأس التحرير في الميثاقِ ؟


abohashemad@yahoo.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 7
    • 1) » مهما يكن
      معاوية مهما يكن من يرأس التحرير في الميثاق فهو الوعد بالإعتاق
      إعتاقها من ذل من امسى أسير الأمس والأنساب والأعراق
      قل لابن هاشم انت لست سوى شذوذ الفرع عن أصلٍ رفيعٍ راقي
      10 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 2)
      العالي ياحسين بطل حقك الوطنيات الغبية عبدالله الحضرمي بوق سلطوي ولاتصدق أفلام الأكليشن حق الرئيس فهو الذي وجه البركاني بتوقيف الحضرمي وهو الذي أعاده فلا تبكي ولا تأسف قد عاد الهوى عاد*أعيد الحضرمي لمنصبه
      10 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 3)
      ابو سفيان كنا نسمع مثل هذه القصائد في الخلفاء الراشدين وعجبي من هذا الشاعر لغته راقيه واسلوبه بديع وجاء يطرق باب مؤتمري شانه شان سرق المؤتمر
      فلوا انك وظفت قصيدتك في مدح رسول الله صلى الله عليه وسلم لكسبت خيرا في الدنيا وااخرة
      10 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 4) » هذه الدنيا
      احمد الله احسنت ايها الحسين بن علي فلقد قلت حقا في مستحق وهو دأب اجدادك وابائك عليهم صلوات الله وسلامه.
      10 سنوات و 3 أشهر و 14 يوماً    
    • 5) » يرأسها البركاني
      رحمه علي ما أروع القصيده ولكن خساره لمن قيلت ولماذا قيلت !!!
      10 سنوات و 3 أشهر و 13 يوماً    
    • 6)
      الجنيدي بقدر ما كبر في نظري قلم وأدب الأخ حسين بقدر ما نقص في نظري صديقي حسين الذي لم أكن أعتقد أن عقليته سوف تصدق هذه المسرحيه المفبركه وتجعله يهدر وقته ويتعب قلمه الرائه في من لا يستحق ذلك
      10 سنوات و 3 أشهر و 13 يوماً    
    • 7) » احسنت
      مروان احسنت يا حسين علا روعه و جمال هاذه القصيده و اتمناء ان تكون موعضه لياء و لغيري
      10 سنوات و 3 أشهر و 12 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية