متابعات
طفل يحمل شقيقه التوأم في احشائه!!
متابعات
نشر منذ : 4 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام | السبت 12 يناير-كانون الثاني 2013 11:49 ص

لم تدم فرحة المواطن اليمني مختار بولادة ابنه الذي أطلق عليه اسم عمر، تيمناً بعمر المختار، على الرغم من طول انتظاره لطفل يُرزق به استمر 16 عاماً هي فترة زواجه. فمع مرور الساعات الأولى لولادته لاحظ والدا عمر ان حالته الصحية مضطربة، خاصة بعد ان تنبها الى ان "شيئاً يتحرك في بطنه".

استمر الحال على ما هو عليه 3 أشهر، زاد خلالها الألم الذي كان ينتاب الطفل، فذهبا به الى أحد المراكز الطبية في محافظة تعز، لينتهي الكشف الطبي الى انه يحمل في أحشائه شقيقه التوأم. ووفقا لصحيفة "البيان" الإماراتية فقد قال الطبيب لوالد الطفل ان حالة ابنه "نادرة"، مشدداً على ضرورة إجراء العملية في أسرع وقت ممكن، قبل ان يلحق الجنين أي أذى بشقيقه لكن الوالد يواجه مشكلة أخرى اذ يتوجب عليه مغادرة اليمن لإجراء العملية، وهو ما لا يستطيع القيام به بسبب تكاليف العملية الباهظة. يبلغ عمر الطفل الآن 5 أشهر ولا يزال يحمل في أحشائه شقيقه، الذي تتضارب آراء الطبيب حول مصيره، اذ يطمئن والده تارة بأنه لا يزال على قيد الحياة، وتارة أخرى يؤكد أن الجنين قد فارق الحياة، وان الحركة في بطن عمر ناجمة عن "انزلاق" يحدثه الجنين بين الأحشاء. وليس أمام "عمر المختار" الآن من خيار سوى الانتظار، وتحمل الآلام في كل مرة نتيجة لتحرك شقيقه في بطنه.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 4
    • 1) » الرياض
      علي سالم ناصر وين الرجال ( نأمل فتح حساب تبرع لوالد الطفل ) وليقم كل أنسان أنسان بيداع ما يستطيع
      4 سنوات و 9 أشهر و 3 أيام    
    • 2) » الاخوة الاعزاء مارب برس
      فايز نقترح عليكم التواصل مع اهل الطفل وفتح باب التبرع للعملية عبر موقعكم كما فعلتم بالسابق مع حالات حرجه ولكم جزيل الشكر
      4 سنوات و 9 أشهر    
    • 3) » وين اهل الخير
      ابو العز وافي قويدر نرجو من كل من عنده القدره بالتبرع ان يقدم الى اهل الطفل بما يستطيع
      4 سنوات و 8 أشهر و 28 يوماً    
    • 4)
      صالح نرجو السرعه في الامر لانه لاينسكت عليه وفتح حساب في اسرع وقت
      4 سنوات و 7 أشهر و 30 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية