متابعات
السيستاني و جائزة نوبل
متابعات
نشر منذ : 10 سنوات و 5 أشهر و 5 أيام | الأربعاء 16 مايو 2007 09:42 م

رشح الصحفي الأميركي توماس فريدمان اليوم المرجع الشيعي في العراق آية الله العظمى علي السيستاني لنيل جائزة نوبل للسلام تقديرا لجهوده في إرساء الديمقراطية بالعراق.

وحول أسباب ترشيحه للجائزة قال فريدمان في افتتاحية صحيفة "نيويورك تايمز" إنه في حال بدأت الديمقراطية تتجذر في العراق فالفضل في ذلك يعود بدرجة كبيرة إلى حدس السيستاني وتوجيهاته.

وتابع الصحفي الأميركي أن المرجع الشيعي هو الذي أصر على عقد انتخابات وطنية بالعراق في موعدها المحدد دون تأجيل.

وأضاف أن السيستاني أمر الشيعة بعدم الانتقام من "محاولات السنة البعثيين والجهاديين لجرهم إلى حرب أهلية من خلال الهجوم على مساجد الشيعة وقتل الشيعة المدنيين".

وأوضح الصحفي أن السيستاني جلب للسياسيين العرب تفسيرا شرعيا وبراغماتيا للإسلام بحيث يكون الإسلام مرشدا للسياسيين. ولكن فريدمان رفض فكرة دخول رجال الدين في الحكم.

وأوضح فريدمان أن السيستاني "تمكن من بناء شرعية ليست دينية فقط بل سياسية تتمحور حول تطور العراق", ولم يستخدمها لتمييز "نخبة صغيرة" من رجال الدين الشيعة.

وتطرق فريدمان إلى عملية إرساء الديمقراطية في الوطني العربي وقال إنها تسير في طريق مليء بالمنعطفات. ولكنه أشار إلى أن فرص النجاح ستزيد بشكل كبير بوجود شركاء في المنطقة ممن يتمتعون بالشرعية مثل السيستاني.

وأخيرا رأى فريدمان أن السيستاني رجل متواضع لا يغادر منزله في النجف إلا نادرا، وأنه عرف "بفضل حكمته" كيف يتصدى للفوضى التي أوجدها الرئيس العراقي السابق صدام حسين. 

عن الفرنسية

 

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 14
    • 1) » أهل السنة والجماعة
      أهل السنة والجماعة "إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَمَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْ أَحَدِهِمْ مِلْءُ الأَرْضِ ذَهَبًا وَلَوِ افْتَدَى بِهِ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِينَ"...صدق الله العظيم ..بيننا وبين الرافضة النصابين يوم القيامة.....في دينهم وديننا
      10 سنوات و 5 أشهر و 6 أيام    
    • 2) » طامة أخرى .. أعلينا إحتمالها؟!؟
      أبو أحمد المسلم بسم الله الرحمن الرحيم
      الحمد لله الذي لا يحمد على مكروه سواه ، والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :-
      لم تكفنا كل تلك المصائب والطوام التي تتوالى على أمتنا منذ سقوط الخلافة العثمانية وتقسيم الأمة الى مستعمرات وامتيازات من خلا اتفاقية سايس بيكو وما ماثلها ، حتى تتوالى علينا النكبات والمصائب داخلية من عند انفسنا كانت أم خارجية ، فلا نكاد نفيق من إحداها حتى ( تصخنا الأخرى بغير رحمه ) ، وهكذا دواليك .
      ولعل من اشد مصائبنا الحالية هو الاستعمار ( الصليكي ) بداء من إفغانستان مرورا بالعراق وختاما بفلسطين ، ونحن كأمة ذات رسالة خالدة وخاتمة ، نجد انفسنا نعاون المستعمر المحتل على انفسنا ، ناسين اننا اكلنا عندما انتهى من أكل (الثور الأبيض ) ، واصبح هذا العدو يستخدمنا كدمى في مسرحه ، فتارة هذا بدور البطولة وذاك بدور البديل وتارة أخرى العكس ، بل وقسم الجوائز ، التي اساسا هي موضع شك واستفسار ، لينعق ناعقه بأن السيستاني ( ذلك الصفوي الفارسي الذي استباح دماء اهل السنة ويسعى لتقسيم العراق وضمه الى اياته في ايران بسكوت عجيب ، ومباركة ضمنية واضحة لكل ذي لب ) بأنه يستحق جائزة نوبل للسلام ؟!؟ ، بئس الجائز وتب مانحها .
      إن في طيات هذا الترشيح رسالة صغيييييره تقول ( كن عبدا لنا ، نعطيك مالا تحلم ) ، وكيف بهذا المضل وهو سماحة السيد النوبلي دام ضلاله ...، شخصيا ارشح فريدمان لهذه الجائزة ، لأنه حقق السلام لقومه بزرع الفتنة فينا وتذكية الحروب بيننا .
      10 سنوات و 5 أشهر و 5 أيام    
    • 3)
      الثلاثي منحوه الجائزة على مساندته للإحتلال العراق، وعلى فتاويه التي تعتبر إحتلال العراق مشروعاً، وعلى ما قدمه ويقدمه من خدمات للمحتلين.
      10 سنوات و 5 أشهر و 3 أيام    
    • 4)
      لقد منحت جائزة نوبل لكل لنجيب محفوظ، ولغيره من الذين قدموا خدمات جبارة (بين قوسين )للغرب وللمحتلين..
      وهل منحت جائزة نوبل للسيستاني على أنه عالم، قطعاً لا، وإلا فإذا كان عالماً مسلماً فإن من المستحيل أن تمنح له تلك الجائزة، ولكم أن تأتون بمثال واحد منحت هذه الجائزة لعالم رباني؟
      إنما منحوه هذه الجائزة لخدمته لهم، ولفتواه بقتل صدام في يوم العيد، ولتسهيله لاحتلال مدينة السلام..
      10 سنوات و 5 أشهر و 3 أيام    
    • 5) » أين الزيديون الجعفرية؟
      أين الزيديون الجعفرية؟ ليش ما منهم يعلج هانا يا أصحاب "التجية"! ...........................
      ...خورجشوها......الموت لأمريكا!!!!!!!....
      10 سنوات و 5 أشهر و 3 أيام    
    • 6) » قالتهم أن الله أنا يؤقكون
      عبد اللطيف أحمد مصلح غلاب * ا هؤلاء علماء أم عملاء ؟
      10 سنوات و 5 أشهر و 3 أيام    
    • 7) » أكثر من هذه الطائفية يا مأرب برس؟
      مواطن عجبي على مأرب برس وهي تطلب من القراء عدم التجريح والإساءة، وأنا أقرأ كافة التعليقات التي نشرتها مليئة بالسب والقذف والتجريح والتوصيفات الطائفية البغيضة. وإلى كافة أصحاب التعليقات الحاقدة التي تجاهلت قول الرسول (ص): لا فرق بين عربي وأعجمي و لا أسود و أبيض إلا بالتقوى، أقول: موتوا بغيضكم! السيستاني عالم جليل ورجل الحكمة والتبصر، ولولاه لشهد العراق مآسِ تفوق أضعاف ما يحدث الآن.
      حفظ الله السيستاني من كل شر..
      10 سنوات و 5 أشهر و يومين    
    • 8) » اتقو الله يامسلمون
      اياد الشمري ان السيستاني عالم جليل ولة مكانة في المجتمع فلماذا هذا التطاول والاساءة هل منكم من يخبرنا باي معلومةضدة ولولا جدارتة وعلمة لما سيحصل على تلك الجائزة اتقو الله يامسلمون مالكم انتم والعلماء
      10 سنوات و 5 أشهر و يوم واحد    
    • 9) » اليمن - صنعاء
      مرتضى سم الله الرحمن الرحيم
      اولا : اقول انكم يا اهل السنة والجماعة تقولون ان الشيعة هم طائفيون وانا اشهد والله لم اجد سني الا وهو طائفي حتى النخاع ... لكن اقول لكم لماذا صدقتم هذه المقولة الكاذبة من ومن قال لكم انها ليست الا اضحوكة امريكية على عقولكم العفنة التي وما زالت لا تدرك ما هي امريكا وكيف تستهء بالعقل المسلم وفعلا يستحق ان يستهزء به لانه اوصل نفسه لهذه الحالة .اما نحن الشيعة فقد قاتلنا فيما سبق الغزوا البريطاني فلم نجد منك ناصرا الا من هو يسعى للحكم وقابلتم ثورتنا بالنكران وسرق اموالنا والان جلبتم لنا زقاوي ومصري وغيرهم لقتلنا بحجة الجهاد فنحن الان لا نثق بكم ابدا ابدا والله يعلم كم نحن متشوقون لقتال الامريكان وتطهير بغدادنا من هولاء اولاد الزناة لكن ليس لنا ثقة بكم ابدا لانكم تحقدون على الشيعة لكونهم من مذهب اخر والله المستعان على ما تصفون ( تلفقون )
      10 سنوات و 5 أشهر و يوم واحد    
    • 10) » اوسكار
      تهامي اني افضل اعطاء سماحه سيدكم السيستاني جائزه اوسكار لانه ممثل بارع ويجيد التمثيل الديني بجداره عاليه على مستوى عالي وان كل ما يحصل الان في العراق هو سببه لا نه لايمد باي صله بالعرب المسلمين
      10 سنوات و 5 أشهر    
    • 11) » لا أمــــان لهم
      سني حتى النخاع الله أكبرعليهم المجرمين القتلة أنظروا ماذا يفعلون بأخواننا السنة,لوكان فيه خيراًًَ لكان أوقف تلك المجازر التي يرتكبها جيش المهدي بقيادة ذلك المعوق.
      10 سنوات و 4 أشهر و 30 يوماً    
    • 12)
      هشام السلام عليكم
      أعطي الجائزة العالمية للعمالة لسيستاني الامام الأخرس...
      بول بريمر فضحه في كتابه الدي صدر مؤخرا...
      لكي الله يا بغداد... العراق أصبحت تحكم من طرف العملاء و الأقزام...
      10 سنوات و 4 أشهر و 27 يوماً    
    • 13) » مذلولة عدوان السيد!
      قارئ مذلولة عدوان السيد!
      10 سنوات و 4 أشهر و 24 يوماً    
    • 14) » ياشيعة العالم افيقوا
      عبدالله ياشيعة انا استغرب منكم والله .فمنكم الطبيب ومنكم المهندس والمدرس..الخ.لكن عندما يتعلق الامر بالدين فتجترون وراهم كلعميان .هل سمعتم يوما عن الاغلبية انة اذا اختلف العلماء في رائي فان تتبعوا الاغلبية انظروا الى علماء المسلمين من اليمن الى الصين واسالوهم هل مايحلل لكم هولاء السيستاني وجماعتة حلال ام حرام افتحوا عقولكم وقلوبكم والله ان الذي يدعوكم هولاء الية من استحلال لمحارم الله كلزناء وغيرها لا يقبلوها حتى العرب الاوائل قبل الاسلام ابا لهب واصحابة فقد كانوا اصحاب غيرة عربية بدون اسلام فكيف الحال بكم ايها المسلمون الشيعة اليوم يقولون لكم انة لاباس اذا ذهبت الى بيت صديقك واراد اكرامك بزوجتة .!؟هل هذا يعقل انة من الاسلام يااصحاب العقول؟؟؟ والله ماهذا السيستاني وغيرة من علماء الشيعة الا مجرمون في دين الله فقد اباحوا الاعراض وحرفوا القران ولعنوا الصحابة وافتروا على الانبياء.وهم خانوا الله فكيف لن يخونوا العراق...ياشيعة العالم افيقوا هداكم الله وايانا..
      10 سنوات و 4 أشهر و يوم واحد    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية