مأرب برس
الذكرى الأولى لجمعة الكرامة
مأرب برس
نشر منذ : 5 سنوات و 7 أشهر | السبت 17 مارس - آذار 2012 10:35 م
 
 

لم تعرف صنعاء جمعة كـ«جمعة الكرامة»، فقد أشرقت شمس ذلك اليوم (18 مارس 2011)، متوارية خلف طبقات من الغيوم التي غطت سماء صنعاء، استعدادا لاستقبال أرواح العشرات من الشهداء، الذين ارتوت بدمائهم ساحة التغيير، ووصلت بتضحياتهم ثورة الشباب السلمية إلى أوج عنفوانها الثوري.

تغلغلت المشاهد الدموية لتلك المجزرة بكل تفاصيلها في الذاكرة الجمعية لليمنيين، الذين يحيون غدا ذكراها السنوية الأولى، في مختلف ساحات الثورة بالمحافظات اليمنية، مجددين عهدهم للشهداء بمحاكمة القتلة.

في الذكرى الأولى لجمعة الكرامة مأرب برس يسلط الضوء على تلك المجزرة بوضع روابط لجميع الأخبار والتحقيقات والتقارير والمقالات والصور والفيديو التي تناولت الحادثة:

-قسم الأخبار ... للإطلاع انقر هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

-قسم المقالات والتقارير.. للإطلاع انقر هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

-قسم الفيديو ... للإطلاع انقر هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

-قسم الصور ... للإطلاع انقر هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 2
    • 1) » لابد من سرعة التدخل التدخل
      ابو مشعل علي صالح فقد عقلة من حين بدا يغير القوانيين في البلاد لتصبح جاهزة للاولاد
      لابد من عود بن عمر سويعا لياخذ صالح واولادة وعلي محسن واولاد الاحمر خارج اليمن وسوف ينتهي الحوثي والقاعدة التابعة لهم
      5 سنوات و 6 أشهر و 27 يوماً    
    • 2) » النصر لله
      ابوصالح النصر لله على. الخونه الذين يمكرون لاجل ابنا ابنا هم والرجا عدم تكرار نموذج ج سنحان تحت اي مسمى. مثل الامامة وغيرةا منالمسميات من الباردة استيثار مقرب من الامام الحوثي على. القصر الجمهوري. بغير وجة حق فعليه المثول امام القضاء. لينال جزاؤة الرادع والسلام الشهداء الثوره
      سنتين و 4 أشهر    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية