متابعات
تقرير بن لادن كان يخطط لقتل أوباما
متابعات
نشر منذ : 5 سنوات و 8 أشهر و 26 يوماً | السبت 17 مارس - آذار 2012 07:24 م
 
 

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الامريكية أن زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن أمر باغتيال الرئيس الامريكي باراك أوباما والجنرال ديفيد بيترايوس عندما كان يتولى قيادة القوات الامريكية وحلف شمال الاطلسي (الناتو) في أفغانستان.

وقالت الصحفية الامريكية ان أسامة بن لادن طلب من كبار مساعديه مهاجمة طائرة أوباما الذي تولى الرئاسة في يناير 2009 وبيترايوس الذي كان يقود تحالف الناتو في افغانستان بعد مشاركته في الحرب الامريكية على العراق.

وكتب ديفيد اجناتيوس وهو كاتب عمود في صحيفة واشنطن بوست يقول ان مسئولا بارزا بالادارة الامريكية اطلعه بشكل حصري على وثائق رفعت عنها السرية حديثا من الوثائق التي تمت مصادرتها أثناء الغارة التي شنتها قوات الكوماندوز الامريكية في الاول من ايار/مايو الماضي وقتل خلالها بن لادن داخل مجمعه السري في باكستان.

ونقل التقرير عن محلل بارز بالادارة الامريكية مطلع على وثائق بن لادن قوله انه لم يكن لدى القاعدة أي سبل لتنفيذ الاغتيالات وتفتقر "للقدرة على تخطيط وتنظيم وتنفيذ هجمات معقدة وكارثية ، ولكن الخطر كان قائما".

وكان بن لادن الذي أعلنت شبكته مسئوليتها عن هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001 على نيويورك وواشنطن يعتقد ان نائب الرئيس الامريكي جو بايدن "غير مستعد على الاطلاق للمنصب ، الامر الذي سيؤدي بالولايات المتحدة الى الوقوع في أزمة".

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 3
    • 1) » مقهى للإنترنت
      يماني الهوا خبر ماله فائدة المرحوم سار
      5 سنوات و 8 أشهر و 24 يوماً    
    • 2) » الموت لمريكا
      جنوبي وافتخر الئ لجنه الفرذوس انشاء الله ياأسد العرب لعلنا نسال الله الرحمه بن لاذن
      5 سنوات و 8 أشهر و 24 يوماً    
    • 3) » لله درك يا اسامه..في جبين العز شامة..من مثلك في الدين هامة
      ابو عمر السعدي الشيخ اسامة رجل من عصر الصحابة...........
      5 سنوات و 8 أشهر و 23 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية